أخبار السودان

المدير التنفيذي لمحلية ربك يكشف تفاصيل الأحداث الدامية بمنطقة عسلاية

كشف المدير التنفيذي لمحلية ربك، موسى عبدالرحمن، تفاصيل الاشتباكات الدامية التي وقعت مساء السبت المنصرم بمنطقة مصنع سكر عسلاية بولاية النيل الأبيض.

وقال المدير التنفيذي لـ”الترا سودان”، الواقعة حدثت عقب احتجاز إدارة المصنع لبعض المواشي التي أتلفت مشروع القصب.

مؤكدًا على أن الأمر المحلي يعطي الحق في احتجاز المواشي التي تتسلل لداخل المشروع الزراعي ويمنع المواطنين من أخذ القصب دون إذن.

وأكد عبدالرحمن أن الأمر المحلي يقضي بدفع صاحب الماشية لغرامة مالية نظير استلام المواشي، إلا أن أصحاب المواشي تجمعوا ليلًا وقاموا بالهجوم على زريبة الاحتجاز لفك المواشي، إلا أن الشرطي الحارس تصدى لهم وقاموا بالاعتداء عليه بالأسلحة البيضاء ما اضطره لإطلاق النار عليهم ما أدى لقتل اثنين منهم في الحال.

وأشار المدير التنفيذي لانسحاب المواطنين وإبلاغ ذويهم ما أدى لتجمهر المواطنين مرة أخرى حيث قاموا بالهجوم على منزل المدير الزراعي وحرقه وإحراق إحدى السيارات بجانب زريبة حبس المواشي، وتمكنوا من قتل أحد أفراد قوات الشرطة وإصابة آخر حالته خطرة نقله لتلقي العلاج بالخرطوم.

وأكد المدير التنفيذي إحراق المواطنين لمنزل المدير الزراعي واحدى السيارات، منوها إلى أنهم قاموا صباح اليوم بإغلاق الشارع المؤدي للخرطوم، في وقت حاولوا فيه مرة أخرى الهجوم على المصنع وحرقه إلا أن قوات الشرطة تصدت لهم واصابات نحو ثلاثة أشخاص منهم بطلق ناري حالتهم مستقرة.

وقطع المدير التنفيذي بهدوء الأوضاع مساء أمس الأحد بعد تدخل العقلاء من ذوي المواطنين.

يذكر أن مواطني المنطقة كانوا قد قاموا بقفل الطريق القومي الرابط بين كوستي والخرطوم نتيجة لهذه الأحداث مما أدى إلى شلل تام في حركة المرور بالطريق

الترا سودان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى