أخبار السودان

الجبهة الوطنية العريضة تطالب بالتحقيق في قضية الجثث المجهولة

أدانت أمانة حقوق الإنسان واللاجئين بالجبهة الوطنية العريضة، تراكم مئات من الجثامين المفقودة مجهولة الهوية في مشرحة المستشفى الأكاديمي، وحمَّلت أجهزة الدولة بشقيها المدني والعسكري وأجهزتها العدلية وبالأخص النيابة العامة؛ المسؤولية في حق هذه الجثث لمجهولي الهوية، والتأخير المتعمد في إصدار أوامر التشريح لمعرفة هوية المتوفيين وتسليمهم إلى ذويهم من أجل مواراة جثامينهم الثرى إكراماً للموتى.

ودعت الجبهة بصفتها مستشاراً بمجلس حقوق الإنسان في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، كل مؤسسات المجتمع المدني المحلية والدولية إلى تحمل مسؤولياتها الإنسانية والحقوقية في كشف الجرائم ضد الإنسانية وتسليط الضوء عليها، الأمر الذي يتطلب فضح وملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة وعدم الإفلات من المحاسبة، وكذلك تشريح ودفن الجثامين في حضور ذويهم، وتفعيل الوسائل والآليات الدولية لحماية حقوق الإنسان.

وطالبت الجهات الرسمية بإصدار قرارات عاجلة وفورية لحصر الجثامين في كل المشارح والتشريح الفوري وتسلميها لذويها للدفن واتخاذ الإجراءات القانونية العادلة ضد كل الجناة.

مداميك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى