سوق عكاظ

سعر الدولار والعملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم الجمعة 23 ابريل

ارتفع سعر الدولار في السودان، خلال مستهل تعاملات الجمعة 23 أبريل 2021، لدى البنك المركزي، والسوق الموازية غير الرسمية” السوداء“. والجمعة، والسبت عطلة رسمية للبنوك السودانية.

وارتفع سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه السوداني، خلال التعاملات المبكرة من صباح الجمعة، لدى بنك السودان المركزي، إلى نحو 381.76 جنيه للشراء، و 383.67 جنيه للبيع، مقابل نحو 381.72 جنيه للشراء، و383.63 جنيه للبيع.

كما زاد متوسط سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني، لدى السوق الموازية غير الرسمية “السوداء” إلى نحو 388 جنيها، مقابل نحو 384 جنيها، وفق وسائل إعلام محلية.

وارتفع سعر اليورو الأوروبي مقابل الجنيه السوداني، عند فتح تعاملات اليوم الجمعة، لدى بنك السودان المركزي ليصل إلى 459.56 جنيه للشراء و461.85 جنيه للبيع، مقابل 459.22 جنيه للشراء و461.52  جنيه للبيع في ختام تعاملات أمس الخميس.

فيما تراجع متوسط سعر اليورو الأوروبي لدى السوق السودانية الموازية إلى نحو 460 جنيها، مقابل نحو 467 جنيها أمس.

وعن سعر الجنيه الإسترليني لدى بنك السودان المركزي، ارتفع إلى مستوى 532 جنيه للشراء و534.66 جنيه للبيع، مقابل نحو 531.73 جنيه للشراء و534.38 جنيه للبيع، أمس الخميس.

فيما استقر سعر الجنيه الإسترليني في السوق السودانية الموازية غير الرسمية (السوداء) عند مستوى 540 جنيها.

وزاد سعر الريال السعودي لدى بنك السودان المركزي، اليوم الجمعة، ووصل إلى 101.81 جنيه للشراء، و 102.32 جنيه للبيع، مقابل 101.78 جنيه للشراء و102.29 جنيه للبيع، أمس، فيما تراجع متوسط سعره لدى السوق الموازية إلى نحو 102 جنيه، مقابل نحو 103 جنيهات.

كما ارتفع سعر الدرهم الإماراتي لدى بنك السودان المركزي، اليوم الجمعة، ليصل إلى 103.94 جنيه للشراء و104.46 جنيه للبيع، مقابل  103.93 جنيه للشراء و104.45 جنيه للبيع.

فيما استقر متوسط سعر الدرهم الإماراتي لدى السوق السودانية الموازية غير الرسمية (السوداء)، عند نحو 106 جنيهات، خلال مستهل تعاملات الجمعة.

وارتفع سعر الدينار الكويتي، الجمعة، لدى بنك السودان المركزي إلى 1260.78 جنيه للشراء و1267.09 جنيه للبيع، مقابل نحو 1260.25 جنيه للشراء و1266.55 جنيه للبيع، أمس.

وتزامن حلول رمضان مع تراجع غير مسبوق في الاقتصاد السوداني، يتجلى في ارتفاع غير مسبوق أيضا بمعدل التضخم الذي تجاوز 300%.

دعوة

دعت واشنطن وصندوق النقد الدولي، في بداية الشهر الجاري، أكثر من 20 دولة إلى تقديم الدعم الكامل لعملية تخفيف ديون السودان، مؤكدين أن البلد أحرز تقدمًا في تنفيذ إصلاحات على مستوى الاقتصاد الكلي.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية، في بيان إن الهدف هو “الدفع بجهود السودان للحصول على تخفيف للديون بموجب المبادرة لصالح البلدان الفقيرة المثقلة بالديون”.

وقدمت الولايات المتحدة في نهاية مارس/آذار الماضي مساعدات قيمتها 1.15 مليار دولار للسودان، لمساعدته على سداد ديونه للبنك الدولي.

وقدر صندوق النقد الدولي، والبنك الدولي ديون السودان بنحو 49.8 مليار دولار في نهاية عام 2019.

من جهته، أكد المسؤول الثاني في صندوق النقد الدولي جيفري أوكاموتو أن الصندوق “وجد الإجراءات التي اتخذها السودانيون في الأشهر الأخيرة لتحقيق الأهداف مشجعة”.

ووفقا لفرانس برس، قال  أوكاموتو، للصحفيين خلال مؤتمر عبر الهاتف “فيما يتعلق بتسوية المتأخرات.. دعوتُ مع كريستالينا جورجيفا بوضوح.. بما في ذلك خلال الاجتماعات المتعددة الأطراف لمجموعة السبع ومجموعة العشرين، إلى تقديم موارد إضافية للسودان”.

وقال إنه “متفائل” بشأن تقديم الدعم لمساعدة السودان على “عبور خط النهاية”.

اقرأ الخبر من مصدره – أخبار المراسل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى