سوق عكاظ

وزير الصناعة السوداني: السلع متوفرة ولا داعي لـ”الهلع” والشراء بكميات كبيرة

أقر وزير الصناعة السوداني، إبراهيم الشيخ، بأن المواطنين يعانون من ارتفاع الأسعار بسبب ارتفاع سعر الصرف وانعكاساته على الاستيراد عموماً والمواد الخام خاصة.

وقال وزير الصناعة أن أسعارالسلع حالياً تشهد استقراراً رغم ارتفاعها، وفقاً لنا أورد “السوداني”.

هذا وقد وعد الشيخ بتوفير الدقيق لمخابز أسواق المؤسسة التعاونية الوطنية، فضلاً عن إيجاد آلية لتوزيع الخبز في المناطق المكتظة بالسكان.

جاء ذلك خلال زيارة تفقدية أجراها وزير الصناعة على أسواق المؤسسة الوطنية التعاونية، التي أُنشئت لرفع المعاناة عن كاهل المواطن السوداني.

وفي الوقت ذاته، أعاب الشسخ الزيادات التي طرأت على أسعار الفواكه واللحوم، لافتاً إلى أن المواطن إطمأن بسبب الوفرة في السلع وبكميات كبيرة.

داعياً لعد “الهلع والتدافع” لشراء السلع بكميات كبيرة، مؤكداً لأن تجربة المؤسسة التعاونية الوطنية، نشاط يستحق الدعم والتمدد.

كما أشار إلى أن الوزارة ستقف مع المؤسسة والتعاون مع برنامج سلعتي والجمعيات التعاونية، من أجل توفير السلع بأسعار التكلفة بعيداً عن السماسرة و الوسطاء.

وفي سياق متصل، ارتفاع كبير تشهده أسعار اللحوم الحمراء والبيضاء، في العاصمة الخرطوم، في شهر رمضان.

هذا وقد تراوح سعر كيلة الضان في الخرطوم ما بين 1900 إلى 2000 جنيه، في حين تراوح سعر كيلو العجالي مابين 1600 إلى 1700 جنيه، وفقاً لـ“السوداني”.

وفي المقابل تراوح أسعار الفراخ ما بين 750 إلى 850 جنيهاً للكيلو، بينما بلغ سعر طبق البيض 1000 جنيه.

وبررالتجار هذه الزيادات بسبب ارتفاع تكاليف الترحيل، نسبة لأزمة الوقود، فضلاً عن صعوبة العمل نهار رمضان.

ومن جهتهم أرجع المواطنون هذا الارتفاع نسبة للإقبال الكبير على اللحوم من قبل المواطنين في هذا الشهر الكريم، مما دفع التجار لاستغلال الفرصة وزيادة الأسعار.

وفي ذات السياق، سجلت أسعار السلع الغذائية والرمضانية، مستويات ارتفاع قياسية تراوحت بين 20% إلى 50% بالتزامن مع بدء شهر رمضان، حيث تضافرت حزمة من العوامل لتدفع أسعار السلع الغذائية والرمضانية في السودان إلى أرقام فلكية.

ومن أبرز تلك العوامل “التضخم الركودي، ورفع سعر الدولار الجمركي، وزيادة أسعار الوقود، وضعف القوة الشرائية للمواطنين، فضلاً عن ضغوط جائحة كورونا (كوفيد-١٩) التي ضغطت على السوق والأوضاع الاقتصادية بوجه عام.

وفي جولة ميدانية في بعض الأسواق بالخرطوم شهدت أسعار السلع الغذائية والمنتجات ارتفاعاً في الأسعار في شهر رمضان قياساً بالشهر السابق له، فقد قفزت أسعار الدقيق والألبان والسكر والزيت بجانب بعض المنتجات الأخرى المحلية والمستوردة.

اقرأ الخبر من مصدره – أخبار سوق عكاظ

‫2 تعليقات

  1. دور المسئولين صفر ” البلد دى ماشه مشى الجمل الجدعوا ليه الرسن عاى قاربوا “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى