أخبار السودان

مقتل طفل خلال مواجهات مسلحة في ولاية شمال دارفور

الخرطوم ــ عبد الحميد عوض

قالت قوات الدعم السريع السودانية، يوم الأربعاء، إن طفلاً لقي مصرعه بعد إصابته بطلق ناري طائش خلال مواجهات بينها وبين مسلحين في مدينة سرف عمرة بولاية شمال دارفور، غربي البلاد.

وأوضح قائد ميداني لقوات الدعم السريع في المنطقة، اللواء النور أحمد آدم، أن قواته نفذت عملية تمشيط وتفتيش ومداهمة بقوة قوامها 70 عربة مسلحة، بعد تلقيها بلاغاً بنشاط مجموعة مسلحة متفلتة في المدينة، مستخدمين الدراجات البخارية، يوم الثلاثاء، ما قاد إلى مواجهات بين الطرفين داخل سرف عمرة.

وذكر أحمد آدم أن قواته حاصرت المدينة لضبط الظواهر السالبة وعمليات ترويع المواطنين، وخصوصاً بعد تلقيها بلاغات من والي شمال دارفور، محمد حسن عربي، ومسؤولين محليين عن انتشار عمليات نهب من قبل مجرمين.

وأوضح أن قواته ضبطت أكثر من 81 دراجة بخارية استغلت في مهاجمة قوات الدعم السريع التي ألقت القبض على 7 من المجرمين، مع جرح 5 أفراد من القوات، مشيراً إلى أن الطفل لقي مصرعه بعد إصابته بطلق ناري طائش.

كذلك أكد سيطرة عناصره على الأوضاع كلياً في سرف عمرة التي أصبحت خالية من المتربصين والمجرمين، حسب قوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى