أخبار السودان

“الشيوعي” يطالب الحكومة الانتقالية بالتراجع عن سياسة التطبيع مع إسرائيل

طالب الحزب الشيوعي السوداني الحكومة الانتقالية بالتراجع عن سياسة التطبيع مع إسرائيل، وإدانة ما وصفها بالجرائم المتكررة التي ترتكبها ضد الشعب الفلسطيني.
كما دعا الحزب القوى السياسية السودانية للتضامن مع الشعب الفلسطيني، خاصة سكان القدس، لا سيما الأحزاب الوطنية السودانية التي لها مواقف واضحة من سياسة التطبيع لإعلان موقفها فيما يجري في فلسطين المُحتلة.
وأصدر الناطق باسم الحزب، فتحي فضل، بياناً له أمس (الجمعة)، بمناسبة اليوم العالمي للقدس، أعلن فيه تضامن الحزب الشيوعي السوداني وتأييده المطلق لنضال الشعب الفلسطيني العادل في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس، ضد الاحتلال الصهيوني ومحاولات تهويد القدس.
ونادى الحزب القوى التقدمية والديمقراطية والمحبة للسلام والمؤيدة لحقوق الإنسان، باتخاذ كافة الخطوات اللازمة للتضامن مع الشعب الفلسطيني وإيقاف سياسة مصادرة وتدمير منازل الفلسطينيين بمدينة القدس.
الحداثة

تعليق واحد

  1. معلوم اذا تم التطبيع مع اسرايل يكون السودان لافي في فلك الدول الراس مالية والبعد عن الدول الاشتراكية الشيء الذي يحتم انهاية الحزب الشيوعي. لذلك هم ضد هذا التطبيع ومكافحته بكل السبل بما فيها القضية الفلسطينية. الشيوعيون ارذل من الكيزان ونطلب من الله ان يزيلهم من السودان ونطلب من الله ان يتمم التطبيع. مفروض يحاكم اي شيوعي اشترك في انقلاب عسكري او مذبحةبيت الضيافة التي لا تقل في الفداحة من فض الاعتصام. انا لاحزب لي منذ طفولتي ومسلم اهتم واحافظ علي الفرايض قبل السنن ويهمني مصلحة السودان . الشيوعي و ال المهدي و ال المرغني وال الشريف الهندي والقبليات هم سبب تدمير السودان منذ الاستغلال. كفاية اتركوا السودان ليتعافا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى