أخبار السودان

حركة العدل والمساواة تبدأ في تشكيل القوة الوطنية لحفظ السلام

التقى والي شمال كردفان خالد مصطفى آدم وفد من قيادات حركة العدل والمساواة السودانية برئاسة دكتور الفريق سليمان صندل الأمين السياسي رئيس الترتيبات الأمنية بالحركة بحضور الجنرال التوم حامد توتو رئيس الترتيبات الأمنية بالحركة باقليم كردفان والعميد سلمان حسن الطاهر قائد شمال كردفان بالحركة.

وأشار الوالي الى جهود حركة العدل والمساواة السودانية في تحقيق السلام الذي تحقق ، وقال إن اتفاقية سلام السودان قد حققت مكاسب كبيرة لجميع أهل السودان.

وأضاف أن الحركة شريك أصيل في حكومة الفترة الإنتقالية وجزء لا يتجزء من التغيير وساهمت في اقلاع نظام الثلاثين عاماً، وأبان أن مؤتمر نظام الحكم والإدارة يهدف إلى توحيد الروى والافكار وصولاً لوحدة الاقليم.

وأوضح أن الولاية تستعد حالياً لانعقاد مؤتمر السلام والتنمية الذي يبحث قضايا الولاية التنموية التي أقرتها اتفاقية السلام الشامل .

واكد أن حركة العدل والمساواة السودانية جزء أصيل في هذه المؤتمر، معرباً عن الشكر والتقدير للوفد على هذه الزيارة للولاية.

ومن جانبه أوضح دكتور صندل أن وصول قادة الحركة للولاية ، جاء بعد عودة الوفد من اقليم دارفور بغرض التبشير باتفاقية “سلام السودان” وتمليك الاتفاقية للمواطنين إيذاناً بتطبيقها على الأرض وتفقد منسوبي الحركة بالإقليم

وكشف أن الحركة قد بدأت في الخطوات العملية لتنفيذ بند الترتيبات الأمنية بدءاً بتشكيل القوة الوطنية لحفظ السلام التي تضم القوى العسكرية والشرطية وحركات الكفاح المسلح.

واكد تعاون الحركة مع حكومة الولاية والمساهمة في التنمية والتعمير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى