أخبار مختارة

أعضاء بالنيابة يطالبون بقبول استقالة النائب العام

تحسر أعضاء النيابة العامة علي الاوضاع بالنيابة العامة وقالوا انها تحولت في عهد النائب العام الحالي تاج السر الحبر الي (جنازة) .

وطالب اعضاء النيابة في بيان تلقته (الراكوبة) مجلس السيادة بقبول استقالة النائب العام التي تقدم بها لفشله في عمله في النيابة العامة .

وذكر اعضاء النيابة ان النيابة العامة في عهد الحبر فقدت استقلاليتها .

وعبروا عن استغرابهم لرفض الحبر قرارات لجنة إزالة التمكين ،وقالوا سبق وان انهت اللجنة خدمة عدد كبير من وكلاء النيابة ،ولم يعترض الحبر عليها ،الا انهم رجعوا وقالوا ان قرار انهاء الخدمة شمل هذه المرة وكلاء مقربين من النائب العام .واكدوا تأييدهم لقرارات انهاء خدمة وكلاء نيابة الصادر من لجنة إزالة التمكين لقانونية القرار .

واقر البيان بتدهور مؤسسة النيابة العامة في عهد الحبر .

وفي ذات السياق استعجل أعضاء النيابةالعامة تشكيل الدائرة الاستئنافية للقرارات الصادرة من لجنة إزالة التمكين كاستحقاق قانوني حتى لا يتضرر ذوي الشأن.

وفيما يلي نص البيان :

بيان أعضاء النيابة العامة رقم (٤)

حول قرارات لجنة إزالة التمكين بإنهاء خدمة وكلاء نيابة واستقالة النائب العام

لقد ظللنا نتابع الأوضاع بالنيابة العامة منذ قدوم السيد النائب العام تاج السر الحبر ، و راقبنا الصراع المستمر بينه و نادي النيابة إلى أن وصل الأمر لحد اتهامهم للنائب العام بالفساد و المساعدة في الافلات من العقاب ، و ما تبع ذلك من مجالس تحقيق و محاسبة شكلها النائب العام لأعضاء المكتب التنفيذي للنادي و وصلت حد إيقافهم عن العمل و وإيقاف رواتبهم .

نحن كأعضاء نيابة عامة نقر بتدهور المؤسسة في عهد النائب العام الحالي تاج السر الحبر، والذي اثبت فشله في إدارة النيابة العامة في كل الاصعدة ويعود ذلك بلا شك الي افتقاد النائب العام لخبرة سابقة في إدارة العمل الجنائي ولضعف شخصيته الذي ظل منذ توليه المنصب رهين لرغبات ومصالح بعض ضعاف النفوذ من سدنته الذين تمت إنهاء خدمتهم مؤخرا بواسطة لجنة إزالة التمكين والذي على إثره تقدم النائب العام باستقالته لمجلس السيادة.

احتجاج النائب العام على قرار لجنة إزالة التمكين الاخير مداعاة للدهشة والاستغراب فهو لم يعترض على قرار مماثل صادر من ذات اللجنة قضى بإنهاء خدمة مجموعة من وكلاء نيابة في يوليو من العام الماضي.
فما الذي تغير اذن ؟؟
فهل نسي النائب العام بأن معظم القرارات الصادرة من لجنة إزالة التمكين كانت بتوصية منه شخصيا؟؟
الم يكن النائب العام هو من سمح للجهاز التنفيذي التدخل في عمله عندما رضى بأن يكون ضمن لجنة كونها رئيس الوزراء؟؟ ألم يكن هو نفسه من يتلقى اوامر من الجهاز التنفيذي بإطلاق سراح متهمين وتمكينهم من الهرب خارج البلاد والتلاعب ببلاغات الشهداء والتي لم ير الشعب نتائجها حتى الآن . فالنائب العام تاج السر الحبر هو آخر من يتحدث عن استقلال النيابة العامة والتي اصبحت في عهده (جنازة)

ما دعى النائب العام يعترض على القرار الاخير هو أن معظم من شملهم القرار هم من سدنته الذين يعاونه على الباطل من فلول العهد البائد في الوقت الذي يتعرض فيه زملاء شرفاء للإيقاف عن العمل وإيقاف مرتباتهم بسبب مواقفهم من الرجل واتهامهم له بالفساد والذي ظللنا ننتقدهم باستمرار ولكن الوقت اثبت صحة ادعائهم حول الرجل .

إنّنا كأعضاء نيابة عامة نؤيد قرارات لجنة إزالة التمكين لان القرار جاء وفق القانون ولم يخالفه، فالتعديل الذي ادخل على قانون إزالة التمكين في العام 2020 شمل النيابة العامة والسلطة القضائية باعتبارها مؤسسات الدولة وسمح للجنة إزالة التمكين بإنهاء خدمة من تم تمكينه داخل هذه المؤسسات فلماذا لم يعترض النائب العام عند اجازة هذا القانون ابتداءً؟؟
وطالما اجيز ذلك القانون وأصبح نافذا فلا اعتراض عليه إلا بالطرق القانونية التي رسمها القانون وبالتالي اعتراض النائب العام محله المحكمة الدستورية وليس مجلس السيادة او وسائط الإعلام.

إننا كأعضاء نيابة عامة نبدي انزعاجنا التام لما وصلت إليه النيابة العامة فقد أصبحت على لسان الجميع ، و في وسائط الإعلام بصورة يومية و نحذِّر من استمرار هذا الوضع و نؤكد الآتي :

# أنَّ النائب العام قد فشل في إدارة النيابة العامة .

# ان ما صدر من لجنة إزالة التمكين من قرار بإنهاء خدمة وكلاء نيابة لهو قرار صادر وفق سلطات وصلاحيات اللجنة المنصوص عليها في القانون .

#يجب الإسراع في تشكيل الدائرة الاستئنافية للقرارات الصادرة من لجنة إزالة التمكين كاستحقاق قانوني حتى لا يتضرر ذوي الشأن.

# نطالب مجلس السيادة بتحمل التزاماته والتدخل لمعالجة هذا الوضع المختل وقبول استقالة النائب العام فوراً

أعضاء النيابة العامة
9/ مايو/2021

‫5 تعليقات

  1. ما دعى النائب العام؟!
    ما دعا النائب العام، ما يدعو النائب العام.
    مرافعة قوية من أعضاء النيابة ضد النائب العام الضعيف خبرة كما قالوا والضعيف شخصيةً كذلكhe lacks integrity كونه يعتقد أن المكون العسكري في السيادي يستطيعون فصله إذا لم يلبِّ طلباتهم بل تعليماتهم وفعلاً نائب عام بهذا الفهم لا يصلح وكيل نيابة ناهيك نائب عام.

  2. عقبال ورئيسة القضاء الكوزة المستترة ، أين الثوار من هذه المهازل وأين أسر الشهداء هذه حكومة ضعيفة هزيلة يقودها عسكر وجنجويد يجب تصحيح المسار فوراً وإلا الطوفان !!!

  3. في ستين داهية النائب العام وأزلامه … كل القانونيون اتغشوا في قبول تعيين الزول الغواصة ضعيف الشخصية ده كنائب عام !!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى