أهم الأخبار والمقالات

حركة عبد الواحد: ما حدث ردة خطيرة عن أهداف الثورة وتأزيم للواقع المأزوم

أبدت حركة جيش تحرير السودان، عن صدمتها من تعامل الأجهزة الحكومية بالعنف المفرط وإطلاق الرصاص الحي فى مواجهة جموع من السلميين بمحيط القيادة العامة، مشرةً إلى أن إحياء ذكرى الثورات السودانية والمطالبة بالعدالة والقصاص من القتلة ومرتكبي هذه الفظائع واجب وطني وإنساني وأخلاقي.

وقال الناطق الرسمي باسم الحركة محمد عبد الرحمن الناير في بيان للحركة اليوم، إنهم يعتبرون ما حدث ردة خطيرة عن أهداف ثورة ديسمبر المجيدة، وتأزيماً للواقع المأزوم أصلاً، مطالباً بالمحاسبة والمحاكمة الفورية والعلنية لكافة المتورطين في هذه الجريمة وكافة الجرائم التي وقعت على امتداد السودان، ولفت الناير إلى أن التعبير والتظاهر السلمي حقٌ مشروعٌ للجماهير، رافضاً عودة أساليب ومُمارسات النظام المُباد.

السوداني

‫3 تعليقات

  1. يا اخ عبد الواحد…الموضوع مخطط ومدبر مسبقا …والتحركات بين الخرطوم والإمارات (بيت الطاعة ) له أبعاده. ..المسألة واضحة زي الشمس.

    تحياتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى