اقتصاد وأعمال

توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة الأبحاث الجيولوجية واتحاد المعدنين الصينيين

الخرطوم: الراكوبة

أشاد د.عبد الله كودي وكيل وزارة المعادن بدعم الصين و تعاونها المستمر مع السودان في كافة المجالات خاصة مجال التعدين.

 وأشار لدى مخاطبته اليوم مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية و اتحاد المعدنين الصينيين، إلى أن بداية  التعاون بين السودان والصين كانت منذ سبعينيات القرن الماضي عند  بداية عملية تقييم الكروم في النيل الأزرق مؤكدا استمرار التعاون والعلاقات بين الشعبين بخطي حثيثة ومستمرة  وأضاف ” نطمح اكثر ان تترجم هذه الجهود الى تصنيع المعادن في السودان “.

وعبر وكيل وزارة المعادن عن شكره وامتنانه لدولة الصين لدعمها المتواصل للسودان في المجالات المختلفة لاسيما مجالات التدريب والجيولوجيا معربا عن أمله في مواصلة التعاون مع الصين في مجال المعادن.

وأكد المدير للهيئة العامة للأبحاث  الجيولوجية د.محمد سعيد زين العابدين على أهمية توقيع المذكرة مع اتحاد المعدنين، معتبراً أن هذه الاتفاقية امتداد للاستثمار الصيني في السودان وأضاف نحن نتطلع لقاعدة  كبيرة للعلاقة بيننا والصين ، ملتزما بتوفير كل معينات العمل لإنجاح التعاون بين السودان والصين.

وأضاف ممثل  السفارة الصينية  بالسودان تشين  يو دونغ  بأنهم يسعون لتحسين الجودة والكفاءة لاحداث مساهمات كبيرة في  تطوير التبادل التجاري والثنائي.

من جهته أشار رئيس اتحاد المعدنين الصينية سون جونغ بو إلى أن واحدة من أهداف الاتفاقية زيادة التعاون تعاون بين شركات التعدين والهيئة وإيجاد بيئة استثمارية جيدة لتتوافق مع  القانون في السودان بجانب تبادل الخبرات الفنية بين البلدين، لافتاً إلى أن إتحاد المعدنين الصينيين يضم في عضويته أكثر من عشرين عضواً يمثلون الشركات والجهات الصينية العاملة في السودان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى