مقالات وآراء

هل ستحل مشكلة الشرق بالصهينة يا حمدوك؟!

محمد الحسن محمد عثمان

هناك بعد الشخصيات ضعيفة الشخصيه اذا قابلته مشكله فى الحياة صهين من المشكله ولم يشغل نفسه بها وتغافل عنها الى ان تحل نفسها بنفسها او يقضى الله أمراً كان مفعولا والواضح ان حكومتنا اختارت هذا الخيار لحل مشكلة الشرق فالآن ثلاثة ايام والميناء الوحيد للبلاد معطل والشارع الذى يربط مابين الميناء والوطن مغلق بفعل فاعل والسلطة غير مشغولة بهذا الامر فلا دعوه لاجتماع لمجلس السيادة والوزراء لمناقشة هذا الامر الجلل ولم يخاطب البرهان او حمدوك الشعب السودانى ليورونا الحاصل شنو ولم تعلن حالة الطوارىء بل لم يعقد حتى وزير الاعلام (الذى لا اعرف اسمه) مؤتمر صحفى يوضح للشعب السودانى الحاصل او ليعرف العالم ايضاً تطورات هذه القضية .

والان البلد أكملت ثلاثة ايام والميناء الرئيسى والوحيد مغلق والشارع الذى يربط المشرق بالوطن مغلق والبلد تسير عادى وكان شيئاً لم يكن وبراءة الاطفال فى عينيها ومجلس السيادة مصهين ومجلس الوزراء مصهين اكثر منه ولاشيء يهم !! وتلفزيونا عادى لم يغير برامجه ولا يتطرق لمشكلة اغلاق الميناء وارى الآن فى شريط الاخبار العناوين التأليه

والى البحر الاحمر يدشن مشروع التعداد السكانى .

مبادره شبابية فى رشاد لحل مشكلة المستشفى

انطلاق الدراسه بكل محليات القضارف وهناك ندوه عن التراث تبث الآن من التلفزيون يحدث هذا وهناك سفن فى الميناء لم تفرغ وبضائع ستتلف وعقودات لن تنفذ وستترتب عليها عقوبات وغرامات وتعويضات بالعملة الصعبة ولا افهم كيف تتعامل حكومة ببرود مع مشكلة بهذا الحجم وحمدوك مختفى تماماً والواضح انه  زايغ !!!!

[email protected]

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى