أخبار السودان

بخيت: البلاد ماضية نحو تحقيق السلام والعدالة الإجتماعية

دشن وزير التنمية الإجتماعية أحمد آدم بخيت والأمين العام لديوان الزكاة أحمد عبد الله عثمان والمدير التنفيذي لمحلية أم كدادة صلاح الدين عبد العزيز البنجاوي اليوم بمكتب زكاة محلية أم كدادة شمال دارفور، نفرة العطاء ونسمة السلام بمحلية أم كدادة.
وذلك امتداداً للنفرة التي تم تدشينها بحاضرة الولاية مؤخراً، حيث إستهدفت نفرة محلية أم كدادة عدد (29) ألفا و(773) مستفيدا بتكلفة كلية بلغت (98) مليونا و(190) ألفا و(620) جنيها.
قال وزير التنمية الإجتماعية أحمد آدم بخيت أن البلاد ماضية نحو تحقيق غاياتها تجاه تعزيز السلام والإستقرار ومكافحة الفقر ، وذلك بتوفير مشروعات التنمية وتمليك وسائل إنتاجية للفقراء عبر مؤسسات الضمان الإجتماعي الرائدة ، لاسيما الزكاة تحقيقاً للعدالة الإجتماعية .
وإشار لدى مخاطبته حفل التدشين الى أن مشروعات الزكاة التي تم تدشينها تتسق مع الخطط والبرامج التي أعدتها الوزارة لمكافحة الفقر خاصة في ظل إتفاقية جوبا ولفت أن السلام الذي تحقق ليس ملك لأية جهة معينة وإنما للجميع، مستعرضآ المكاسب الكبيرة التي حققتها الإتفاقية .
وحيا بخيت المرأة لدورها الرائد في المجتمع معلنآ عن دعمه لمركز تنمية المراة وتعهد بمتابعة مشروعات المحلية التي تم التصديق بها من قبل ولم تر النور حتى هذه اللحظة ،مجدداً إهتمام الحكومة الإنتقالية بقضايا التعليم وذلك بإنشاء الداخليات وتوفير الخدمات الأساسية التي تردت في الفترة الماضية بسبب الظلم والتهميش.
من جهته هنأ المدير التنفيذي لمحلية أم كدادة المواطنين بالمشروعات التي نفذتها الزكاة للفقراء بمختلف مناطق المحلية ، وطالب بضرورة المساهمة في توفير الخدمات في مجالات المياه والصحة والتعليم بجانب دعم الخلاوي.
في ذات السياق أكد الأمين العام لديوان الزكاة الاتحادي عزم الزكاة على محاربة الفقر والعمل من أجل تحقيق التنمية الإجتماعية بجانب إخراج الفقراء من دائرة الحوجة الى دائرة الكفاية والإنتاج ، ووجه ديوان الزكاة بالولاية بضرورة الإهتمام بتدريب المرأة والشباب.
بدوره كشف أمين ديوان الزكاة بالولاية حامد أحمد حامد جبارة أن برنامج نفرة العطاء ونسمة السلام يجئ إمتدادآ للنفرة التي دشنت على يدي وزير التنمية الإجتماعية ووالي شمال دارفور، مشيراً أن التكلفة لتنفيذ نفرة أم كدادة قد بلغت (98) مليون او(190) ألفا و(620) جنيها لعدد (29) ألفا و(773) مستفيدا.
وقال أن خطته للمرحلة المقبلة تتركز على مشروع الإسناد الزراعي وتستهدف توزيع التقاوى المحسنة للجمعيات الزراعية وصغاررالمزارعين لزيادة الإنتاج والإنتاجية.
وكان قد تحدث في الإحتفال كل من ناظر عموم قبائل شرق دارفور الصادق عباس ضو البيت وممثل قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية مؤكدين رضاهم التام عن أداء الديوان ومرحبين بزيارة الوفد.
سونا
زر الذهاب إلى الأعلى