أخبار مختارة

بلينكن: أوضحت للقادة السودانيين إن الولايات المتحدة تراقب الأوضاع في البلاد

تلقى رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان اليوم، اتصالًا هاتفيًا، من وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية أنتوني بلينكن، هنأه فيه بتوقيع الاتفاق السياسي مع رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك، والذي يمهد الطريق نحو تنفيذ مسار الانتقال الديمقراطي.

وقال بلينكن في تغريدة له على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، إنه قد عبّر لكل من البرهان وحمدوك، عن دعمه للخطوات التي تم اتخاذها لاستعادة المسار الانتقالي في السودان، لكنه شدّد على أنه ما يزال هناك الكثير من العمل لاستعادة الثقة مع الشعب السوداني.

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي في تغريدته، إنه قد أوضح للقادة السودانيين، إن الولايات المتحدة تراقب الأوضاع في البلاد.

بينما كشفت وكالة السودان للأنباء، أن وزير الخارجية الأمريكي قد أعرب خلال اتصاله الهاتفي برئيس مجلس السيادة، عن أمله في أن يسهم الاتفاق السياسي الذي تم توقيعه بين البرهان وحمدوك، في استكمال هياكل الدولة وعملية الانتقال في السودان وتحقيق تطلعات وآمال الشعب السوداني في الحرية والسلام والعدالة.

وقالت الوكالة الرسمية، إن بلينكن أكد دعم الولايات المتحدة الأمريكية لكل ما من شأنه تحقيق السلام والاستقرار في السودان، وبناء علاقات متطورة وفعالة ذات مصالح متبادلة ومشتركة بين الولايات المتحدة الأمريكية والسودان.

‫2 تعليقات

  1. من هم اعضاء الحرية والتغيير المجلس المركزي الثمانية عشر (18) الذين اجتمع معهم حمدوك كما جاء بالخبر أعلاه. نأمل ذكر اسماءهم منعا للغموض .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى