أخبار السودان

هنا أم درمان..بطل يبهر المتظاهرين والعالم بثباته ويرهب النظام بساق واحدة

عبدالوهاب همت

أبهر الآلاف من مواطني أم درمان الشعب السوداني، بعدما قاموا بالرد سريعا على الحشود المستجلة التي استقبلت الرئيس البشير في الساحة الخضراء بالخرطوم.

وتدافع مواطنو أم درمان  ومن جاءوا إليها من مناطق أخرى  وإحتلوا الميادين ورددوا هتافات مزلزلة تنادي بالرحيل الفوري للنظام .

وحاز أحد الثوار على رضا وإعجاب كل من شاهده  ، بعد إصراره  على الخروج إلى الشوارع للمطالبة برحيل الطاغية ونظامه، على الرغم من أن إحدى ساقيه مبتورة.

وأثنى كثيرون على موقفه، مشيرين إلى أن هذا المشهد يعبِّر عن عبقرية الشعب السوداني الذي  أزاح حواجز الخوف وكسر القيود المفروضة من قبل النظام.

هذا الفارس برجله الواحدة لم تعطله إعاقة فتوكأ على عصاة الثورة وتزود منها ومشى مع الثوار كفاً بكف وقطع كل المسافات، وإن تأخر قليلاً في السير ، فقد سبق الثوار بالإصرار والعزيمة
فأنت منا ونحن منك ولا أجد سوي ان انحني أمامك أيها الثائر العظيم

وأرسل لك تحيتي ومحبتي حيثما كنت، فأمثالك هم زاد الثائرات والثوار، وهنا أستعير لسان إسماعيل ود حد الزين لأقول لك وفمي ممتلئ وضميري مرتاح (ديل أهلي) سنباهي بك وبأمثالك الأُمم والشعوب ، ونقول لهم لازلنا ثوريين، وإذا كانت الانقاذ قد شردت الشعب وأذلته  وأذاقته الأمرين وأرادت طمس معالمه لكنها سجلاً فشلاً ذريعاً وهو العظيم محجوب شريف والذي كان قد صور هذا المشهد منذ ماقبل أبريل 1985 عندما خاطب شعبنا العظيم

قائلاً: تفج الدنيا ياما

وتطلع من زحاما

زي بدر التمام.

عبدالوهاب همت

تعليق واحد

  1. الله الله على شعبنا العظيم …يشهد الله صورة تقول لعصابة الأوغاد الأوباش إنكم ولا شيء وتهديداتكم بلوها وأشربوا مويتها أمثال المنحطين ناس على عثمان حاقدون والتافه النكرة الفاتح عزالدين….

    ووصلنى على الوتساب رسالة من السودانيين النبلاء الشرفاء من أبناء هذا البلد العظيم

    لقد تبرع الأخ عادل سيدأحمد برجل صناعية لهذا المناضل النبيل ونتمنى من من يعرفعنوان هذا المناضل الإتصال بواسطة أحمد بدرى ..لندن 00447809121111

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى