أخبار السودان

قتيلة المُهندسين.. الاستغناء عن شهادة الصادق المهدي

الخرطوم: إنعام آدم
استغنى صديق علي كدودة ممثل الدفاع عن الشقيقتين المتهمتين في قضية مقتل زوجة رجل الأعمال مهدي شريف، عن شهادة رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي بعد أن تعذّر في الوصول إليه لارتباطاته الكثيرة، فيما رفضت المحكمة برئاسة القاضي إبراهيم إسماعيل طلباً للدفاع باستبدال الشاهد الصادق المهدي بآخر، وَبَرّرَت المحكمة رَفضها لجهة أنّ الدفاع لم يُسمِ الشاهد ولم يُحدِّد إن كانت إفادات الشاهد ذات فائدة ومُنتجة للدعوى.
وقبلت المحكمة طلب الدفاع في إعلان شاهده الأخير وكيل نيابة أحمد البدوي للمثول أمامها بنهاية الشهر الجاري، بعد أن التمس الدفاع ذلك، مُوضِّحاً أنّ الشاهد وكيل النيابة والمستشار لدى النائب العام معلومٌ عنوانه ورئاسته التي يعمل بها، ولفت الدفاع الى أنهم قاموا بتوصيل إعلان الشاهد – وكيل النيابة الى رئاسة الجهاز القضائي وذلك وفقاً للتّدرُّج الذي يُتّبع في المُخاطبات الرئاسية، وأضاف: بالمُتابعة مع النائب العام علمنا بأنّ الشاهد في إجازة، وشدد الدفاع في طلبه إلى أن شهادة وكيل النيابة تنصب على واقعة مُؤثِّرة وقوية وكاشفة لوقائع كثيرة تُوضِّح غموضاً بعد الإفادات خاصة فيما يتعلق بأقوال موكلته المتهمة الأولى.

التيار

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..