أخبار السودان

تفوق المحتجين على القوات الشرطية والأمنية في موكب بحري وملاحظات مهمة

الخرطوم: الراكوبة

شهدت محلية بحري اليوم مظاهرات في المحطة الوسطى إمتدادا للإحتجاجات الأخيرة بسبب الأزمة الإقتصادية التي ضربت البلاد في كل أنحائها ودون إيجاد حلول لها…

وانتشرت القوات الامنية والشرطية بشكل مكثف قبيل الموعد المحدد لإنطلاقة المظاهرة وأطلقت الغاز المسيل الدموع على المتظاهرين وتهديدهم بالرصاص الحي،، واعتقلت القوات الأمنية عددا كبيرا من المحتجين وقامت بضربهم بالسياط والخراطيش..

تمركزت  أرتال من سيارات القوات النظامية ومليشيات النظام بشكل لافت وغير مسبوق في كل الاحتجاجات الماضية التي بدأت منذ ديسمبر الماضي ،، حيث لا تتجاوز عشرات الأمتار الا  وتجد سيارة معبأة بالقوة المدججة بالأسلحة مما عاق حركة سير المركبات العامة..

ومع ذلك وفي خطوة مفاجئة هزم المحتجين كل هذه الإستعدادات ونظموا المظاهرة مرة أخرى في الشوارع الداخلية.. مرورا بشارع السيد علي وأغلقوا كل الشوارع بالحجارة وبعض اللافتات المهترئة على الطريق لتعيق تحرك القوة الأمنية.

وصل المتظاهرون شمبات والشعبية ومروا ببعض المؤسسات الحكومية وهتفوا بالصوت العالي (سقطت سقطت ياكيزان ،،ويسقط يسقط حكم العسكر) .استمر الهتاف الى أن وصلوا المجلس الأعلى للشباب والرياضة بالشعبية ومن ثم الصندوق القومي للتأمين الأجتماعي..

كانت زغاريد نساء بحري ودعواتهن تسبق هتاف المحتجين ( الله يغطيكم..والله يلعنهم).. فيم شكّلت مدينة بحري حاضنة اجتماعية متميزة للمتظاهرين الذين وجدوا أن أبواب البيوت مفتوحة أمامهم وفي الحيشات جهّز الأهالي السندويتشات والعصائر دعماً للمتظاهرين.

نجحت موكب بحري رغم الإستعدادات الأمنية الكبيرة التي تم تجهيزها لمقعها.. وقال أحد المتظاهرين ل( الراكوبة) أن المظاهرة ناجحة دون شك، ولكن يجب أن تكون المظاهرة القادمة أكثر تنظيما لنضمن نجاح الموكب وتسييره ووصوله للهدف. أضف الى ذلك لابد من وجود خطة بديلة مسبقة للتظاهر حينما تفشل الخطة الأولى في تحقيق الوصول للمكان المحدد. وحتى لا يتم تشتيت المتظاهرين بسهولة..

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..