أخبار السودان

 عضو بالسيادي الانقلابي يطرد قيادات بالتحالف السوداني من اجتماع بغرب دارفور

الخرطوم : عثمان الطاهر

تعرض القياديان بالتحالف السوداني، البخاري أحمد عبد الله وعبد الرحمن محمد الحسن، للطرد من قبل عضو المجلس السيادي الانقلابي، دكتور الهادي أدريس، خلال اجتماع الامانة العامة بولاية غرب دارفور الذي انعقد أمس من أجل مناقشة الأوضاع الأمنية بالولاية بحضور نائب رئيس مجلس السيادة الانقلابي محمد حمدان دقلو حميدتي وعضو السيادي الانقلابي الطاهر حجر.

وفي الأثناء ذكر محمد الحسن عبد الرحمن أحد الذين تعرضوا للطرد في تصريح لـ”الجريدة” انهم قد تعرضوا للخطوة عقب ان توجه إليهم دكتور الهادي ادريس وطالبهم بطرح اسئلتهم ، وأشار إلى انهم أخبروه بأنهم ليسو المجموعة التي رتبت للعمل، وزاد: ” تم إقصائنا وطردنا بمعية البخاري وطالبنا بالخروج على الفور وهذا أمر غريب ومؤسف ولا ندري لماذا حدث”.

الجريدة

‫4 تعليقات

  1. الهادي ادريس كنا نظن انه من اهل الراي ولكن كل يوم نكتشف انو دار فور عب علي السودان لذلك افصلو دار فور هو افضل الي الحيين لانريد اطراف مثقله بالجهل والعنصريه والتخلف ولقد كشفنا حقيقه دار فور الان .

    1. والله ما عارف اقول شنو لكن الشئ المؤسف ان هؤلاء السياسيين الذين يدعون انهم حملوا السلاح من اجل اهل دارفور
      والتهميش رغم انو كل اطراف السودان ووسط السودان مهمش لهم اغراض اخري واكيد سوف يقودون البلاد الى الانقسام الثانى والمشاكل اليوم اكثر واكثر والموت بالمجان وبشوف انفصال دارفور اصبح واجب

  2. جميع الحراكات المسلحة مارست الارتزاق في ليبيا حسب تقارير الأمم المتحدة…

    الثورة اتت بقادة تلكمو الحركات لكنهم خانوها بوضع \ايديهم مع العسكر طمعا في المناصب بعد \ان لقنهم العسكر والدعم السريع الثور وعظائم الأمور ….تحالفوا من \اجل الكسب لا قضايا التهميش…لم ينعم الأهل في دارفور بالأمان ولا العدالة عن ارواح الضحايا …وقادتهم في الخرطوم يمارسون حياة الاستوزار وخيانة الثوار..

    الن يقفون مع العسكر ضد تطلعات الشعب ويظنون \ان العسكر يضمنون لهم البقاء في الاستوزار …يمارسون الكذب في الأعلام تدعمهم سلطة الامر الواقع بلا استحياء ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى