أخبار السودان

السودان: تعليق محاكمة المتهمين بقتل ضابط شرطة الاحتياطي المركزي لأجل غير مسمى

قرّرت محكمة سودانية بالعاصمة الخرطوم تعليق جلسات محاكمة متهمين بقتل ضابط بارز بالشرطة خلال الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

وبحسب هيئة الدفاع عن المتهمين، أعلنت محكمة الموضوع تعليق جلساتها لحين اصدار المحكمة العليا، قرارها، في طعن الاتهام (النيابة) ضد حكم محكمة الاستئناف.

ويواجه 4 من أعضاء لجان المقاومة بالعاصمة السودانية تهماً وصفت بأنها “كيدية” بقتل ضابط برتبة عميد بشرطة الاحتياطي المركزي في يناير الماضي.

وقالت رئيس هيئة الدفاع عن المتهمين ايمان حسن عبد الرحيم، لـ (التغيير)، تم ارجاء المحاكمة لأجل غير مسمي، بعد تأييد محكمة الاستئناف قرار محكمة الموضوع الذى سمح للدفاع بالاطلاع على يومية التحري في أول سابقة قضائية من نوعها.

وكانت الهيئة قد تقدمت في الجلسة الأولى بطلب للإطلاع على محضر التحرى في البلاغ وقبلت محكمة الموضوع الطلب وسمحت للدفاع بالاطلاع على المحضر بالرغم من اعتراض هيئة الاتهام (النيابة).

وبموجب ذلك تقدمت الاخيرة باستئناف ضد هذا القرار لدى محكمة الاستئناف، وبعد تأييد الأخيرة لمحكمة الموضوع، توجه الاتهام بطعن للمحكمة العليا.

ونوهت الهيئة في تصريح صحفي اطلعت عليه (التغيير)، بأن الجلسة التي كانت مقررة يوم الاحد المُقبل، غير قائمة في موعدها المحدد.

فيما وعدت باحاطة الرأي العام بكل ما يجري حول القضية، وعن تحديد موعد اي جلسة لاحقاً بعد صدور قرار المحكمة العليا.
التغيير

‫3 تعليقات

  1. قاضي قليل خبرة وهيئات اتهام ودفاع مستجدين كان عليهم الاصرار على مواصلة المحاكمة مع تعليق الاجراء الخاص بالاطلاع على يومية التحري حتى يتم الفصل النهائي فيه. ليه تعلق المحاكمة كلها افرض القرار النهائي كان ببطلان السماح بالاطلاع يكون قرار هذا القاضي غير عطل المحاكمة ما في منو فائدة! – وإن تم تأييده فيستطيع الاتهام اعادة استجواب اي شاهد بعد الاطلاع على يومية التحري

  2. يا خرونق. لا أعتقد أن المسألة هي قلة خبرة القاضي وغيره
    هذه المحاكمة اصبحت تمثل خطر كبير علي الانقلابيين. لانهم يعلمون جيدا ان هؤلاء الثوار ضحايا مؤامرة خبيثة منهم لذا لابد لهم من تعطيلها بكل السبل لان استمرارها يمكن أن تكشف الكثير المثير وتفضح مؤامرتهم الدينئة بدون وازع من ضمير ولا أخلاق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى