أخبار مختارة

نتائج اجتماع المزرعة وأمير الجماعة.. خطة تخريب الثورة والاستيلاء على الدولة

ياسر عرمان

عقدت الحركة الإسلامية التابعة للمؤتمر الوطني بقيادة السيد على كرتي اجتماعا مهما لا يخصها وحدها بل يخص الثورة والدولة ومستقبل السودان.

انعقد الاجتماع في مزرعة بمنطقة العيلفون تابعة لامراء الجماعة في شهر يونيو المنصرم. وقد حضر الاجتماع اثنان من نواب الرئيس السابق عمر البشير وعدد من حكام الولايات السابقين من اشهرهم اثنين من حكام ولايات دارفور وواحد من ولايات شرق السودان ولواء سابق في جهاز الأمن كان مدير مكتب أحد قادة الجماعة السابقين، وقد اتي من تركيا، وعدد كبير من قادة الجماعة.
وضع الإجتماع اللمسات الأخيرة للخطة الشاملة لتخريب الثورة واستعادة الاستحواذ على الدولة سيما بعد أن تم احياء الاجهزة الخاصة كالامن الشعبي و تم اعادة تنظيمها، وتم مناقشة الإمكانيات و الفرص التي اتاحها انقلاب ٢٥ اكتوبر.

وأبدى قادة الجماعة غضبهم من بطء المكون العسكري في اخذ خطوات سريعة في تنفيذ انقلاب كامل واكدوا على ضرورة الدفع بهم في هذا الاتجاه، وإن الجماعة محيطة باجهزة الدولة وبامكانها أن تستخدم قادة المكون العسكري لاستعادة فردوسها المفقود.

أكد قادة الجماعة العمل في إتجاه انتخابات مبكرة في ٢٠٢٣ للعودة بإسم الديمقراطية، ووضعوا خطة للاستمرار في تخريب لجان المقاومة وزرع الفتن بين قوى الثورة ومنعها من التحالف والاتفاق في ما بينها وبناء منابر مصنوعة داخل قوى الثورة وتاجيج الخلافات بينها بدعاوي ثورية والدفع بمبادرات بالتعاون مع الطرق الصوفية لصرف الأنظار وتخريب اي إمكانية للوصول لحل سياسي.

ركز الإجتماع على ضرورة إرجاع الأموال والممتلكات العامة والخاصة التي تخص الجماعة وتخص منظماتها وأفرادها وضرورة إرجاع المفصولين من قبل لجنة التفكيك سيما في الوظائف العليا، واعطوا اهتماما خاصا للمنظومة العدلية ووزارة الخارجية والقطاع الاقتصادي والاعلامي. وناقش الاجتماع كيفية خداع المجتمع الداخلي والقوى الإقليمية والدولية المناوئة لعودة الجماعة.

ومن المفارقات إن داء العنصرية والكراهية الذي نشرته الجماعة في المجتمع العريض حصدته في اجتماعها وانتقل إلى صفوفها واختلف أعضاء الجماعة حول التجديد لاميرها لمدة اربع سنوات وانقسم الاجتماع على اساس جهوي وجغرافي واثني و (التسوي كريت في القرض تلقاهو في جلدها).

تعمل الجماعة على احكام السيطرة على القوات النظامية واحداث الوقيعة بين الجيش والدعم السريع وتواجه تحدي حقيقي في كيفية السيطرة على الدعم السريع.

تعمل الجماعة على تخريب اي عملية سياسية منتجة بين المكون العسكري والمدنيين لاسيما مع قوى الحرية والتغيير وتتخوف بشدة من عودة الحكم المدني الديمقراطي كاكبر (بعبع) يواجه الجماعة. ومن الملاحظ عدم مشاركة شخصيات مهمة في الاجتماع من الذين هم خارج السجون من ضمنهم رئيس معلن للمؤتمر الوطني مما يضع علامات تساؤل حول وحدة صف الجماعة. كما أن هنالك حديث يدور إن أحد النافذين في الجماعة وكان سفيرا في دولة عظمى يعمل على بناء تنظيم جديد ويمتلك مصادر عديدة.

مهما يكن فإن الجماعة لم تعي دروس الماضي سيما ثورة ديسمبر المجيدة، ولا تريد تجديد نفسها بمعالجة قضايا حقيقية تواجهها وتواجه كل السودان، وتسعى إلى السلطة التي استولت عليها لمدة ثلاثين عاما، واورثتها والسودان اوضاعنا الراهنة وهي اليوم لا تمتلك امكانيات دكتور حسن الترابي وإمكانيات قياداتها السابقة التي صعدت بها نحو الاستحواذ على الدولة، وتواجه رفض وحركة حية من الشارع يشارك فيها ملايين الشباب تجعل الردة مستحيلة. وفي ظل واقع محلي واقليمي ودولي شديد التعقيد.

السيد علي كرتي يحتاج لتجديد الجماعة وتركها لجيل جديد متصالح مع نفسه ومع الديمقراطية والحرية والعدالة، ومع حقيقة أن الجماعة افسدت امر الدولة وتحاصرها الثورة وتحتاج لهدنة مع نفسها قبل الآخرين.

إن افضل محاولات الاسلاميين الحالية- رغم تحفظ البعض- هو موقف الدكتور على الحاج الذي اختار من داخل السجن الوقوف مع استعادة الديمقراطية، ودكتور علي الحاج صاحب شرعية تاريخية بعد غياب دكتور الترابي.

اذا كانت القوى المضادة للثورة لديها خطة واضحة فمن باب أولى أن تكون خطط قوى الثورة أكثر وضوحا وخلفها ارتالا من وحدة الشهداء، وتلوح الآن فرصة كبيرة لوحدة قوى الثورة تبدأ بتعزيز فرصة بناء قيادة ميدانية لاحكام التنسيق الميداني بين قوى الثورة اساسها الموضوعي الذي يمكن أن يقبل به الجميع متوفر، فإن هنالك وحدة فعلية في اوساط الاطباء ومحامو الطوراىء وتنسيقيات لجان المقاومة واساتذة الجامعات والمعاهد العليا وقوى عديدة من المهنيين التي تضم كل الوان الطيف المتنوع من قوى الثورة ولا تفرق بين احد من قواها، وبامكانها أن تتولى التنسيق الميداني إلى حين الوصول الى تنسيق سياسي مكتمل وفق برنامج الحد الأدنى المتمثل في الوصول إلى حكم وسلطة مدنية ديمقراطية.

من الملاحظ إن قوى الثورة أكثر توحدا في الولايات والاقاليم وتوصل بعضها لتكوين جبهة مدنية موحدة، ووحدة قوى الثورة في تلك الولايات أقل تعقيدا من العاصمة، وهذا امر جيد ومبشر.

٢ أغسطس ٢٠٢٢

‫37 تعليقات

  1. برز الثعلب يوما……
    نسيت أم تناسيت أيام كنتم من أكبرالمخربين للسودان وكنتم تصولون وتجولون العامل لحشد العداء الأممي والعزلة الدولية….لن ننسى…لن نغفر….لن نسامح.

    1. يا كوز انطم… 30 سنة خراب ودمار للتعليم والصحة وحروب اهلية فصل جزء عزيز من الوطن وضياع اجيال واجيال الا تكفي؟؟؟!!!!! فعلا الكوز صحن قطران كما نعتكم احد الثوار

  2. انتم يا ياسر كقحاطة اكبر معوق لعودة النظام الديمراطي مند البداية وانتم من رفضتم وترفضون الانتخابات وتريدون السيطرة على البلد وممارسة الوصاية على الثورة بتطبيق برنامجكم المبني على فكركم المرفوض مجتمعيا
    وانتم اكثر الناس تنظرون للديمقراطية كبعبع
    وادا تحركت الفلول فهدا حقهم وعلى الجميع السعي لانقاد البلاد بعد ان راينا بؤس تفكيركم وبؤس ممارستكم

      1. ههههههههههه… انظر للكوز العفن الاسمو سعد علي سعد يتحدث كأنه انسان سوي وقلبه علي البلاد والعباد وليس كوزا كريها

  3. الاسلامويين يعيشون حالة من الانكار من هول ما اصابهم من ثورة ديسمبر المجيدة لذلك يسعون لبث الحياة في مولودهم الجديد رغم اصابته بمتلازمة رقم 14 وهي تعني احتمالية موت ورحيل المولود علي اكثر تقديرخلال شهر واحد محسوب بالتمام والكمال رغم سعي الاسرة لانقاذ حياته لا فائدة امر الله نافذ من رفضكم ولفظكم هو الشعب ليس غيره. شكرا استاذ ياسر

  4. وقد حضر الاجتماع اثنان من نواب الرئيس السابق عمر البشير وعدد من حكام الولايات السابقين من اشهرهم اثنين من حكام ولايات دارفور وواحد من ولايات شرق السودان ولواء سابق في جهاز الأمن…. ما تحدد عديل وتخلي لغة اركان النقاش الماقادرين تتخلصوا منها دي خايفين من شنو يقاضوكم مثلا ام هي لغة تشويق

  5. هههه لما القحاتة يفشلوا يقوموا يسلبطوها في الكيزان ومع انو كل شئ كان في يدهم ماكان في كوز امامهم و الاربعة سنوات الحكموا فيها كان ممكن يعملوا احسن حكومة سلام وعدالة وتنمية ووو ويوروا الشعب انهم ناس ناجحين لا طلعوا ناس فاشلين حاقدين ماعندهم ضمير ولايستحقوا ان يحكموا تاني لانو لو الشعب كان شاف فيهم الخير والرخاء كان قاوم ودافع ومات من اجلهم ونادي بعودتهم تاني

  6. ياسر عرمان

    اثنان من نواب ….
    وعدد من حكام الولايات السابقين من اشهرهم اثنين من حكام ولايات دارفور وواحد من ولايات شرق السودان ولواء سابق في جهاز الأمن كان مدير مكتب أحد قادة الجماعة السابقين، وقد اتي من تركيا، وعدد كبير من قادة الجماعة.
    كلام
    ….
    وكان معاهم نسيب مدير مكتب والي وزوج اخت لواء في الجيش

    لي متين تقعدو تضحكو علينا

  7. الرأي ان ناخذ زمام المبادرة و تطرح لجان المقاومة ردأ غلى خطابي البرهان وحميدتي مطالب محددة ومسببة تعيد الكره الى ملعب العسكر، وتتلخص في:
    1- سرد الاسباب التي جعلت الثقة معدومة في العسكر، وتفصيل ذلك في:
    فض الاعتصام واغلاق بوابات القيادة في وجه المعتصمين، وعدم التدخل طيلة خمس ساعات من الوحشية والقتل والسحل الذي كان يتابعه البرهان واعضاء المجلس العسكري وقادة الجيش، والاحراءات التي تلته المتمثلة في اعلان البرهان العزم على تكوين الحكومة والغاء الاتفاقات مع الحرية والتغيير. وما تلي من التضييق على حكومة الثورة وعدم تعاون الاجهزة الامنية خلال الفترة التي سبقت الخامس والعشرين من اكتوبر. واعادة الكيزان واموالهم بعد الانقلاب على حكومة الثورة والغاء قرارات لجنة ازالة التمكين.
    2- المطالب: وتتمثل في:
    2.1- الحقيقة والاعتذار والخروج من المشهد من جانب المجلس العسكري مقابل العفو من اسر الشهداء.
    2.2- تسليم كل شركات الجيش والاجهزة الامنية الى وزارة المالية.
    2.3- أعفاء كل الرتب في الجيش والقوات الامنية الاخري من رتبة عقيد فما فوق، وكذلك كل اصحاب الانتماء السياسي من الرتب دون ذلك. يمكن استثناء اصحاب الاعمال الفنية شرط عدم انتمائهم للحركة الاسلامية.
    2.4- البدء في دمج الدعم السريع في القوات المسلحة، وتجميع الحركات المسلحة الحقيقية في معسكرات في دارفورللبدء في دمجها في الجيش القومي وفق المعايير المتعارف عليها ويمكن الاستعانة بالامم المتحدة.
    3- يلي ذلك تكوين حكومة من كفاءات فنية مدة عامين واهم مهام هذه الحكومة:
    3.1- تفكيك هيمنة الحركة الاسلامية علي مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية وكذلك الاقنصاد، مع ضمان الاليات التي تمنع وقوغ الضرر والتجاوزات. مع اعطاء اهمية واولوية للقضاء والنيابة في عملية التفكيك.
    3.2- تبني سياسة اقتصادية متوازنة تعيد اندماج البلاد في الاقتصاد العالمي.
    3.3- أنتهاج سياسة خارجية تبعد عن التحالفات التي تضر بمصالح البلاد.
    3.4- وضع القوانين التي تضمن الممارسة الديمقراطية داخل الاحزاب السياسية، ومن ذلك تجديد القيادة بصورة دورية والشفافية في الجوانب المالية وتمكين الشباب من تولي زمام الامور والقيادة.
    3.5- تحديث المناهج الدراسية تحفيزالعقول علي الابتكار والابداغ والتفكير الخلاق.
    3.6- بناء الخطط اللازمة لبناء الدولة الحديثة.

    1. أوليس الأغلبية من المتكوزنين أنفسهم إلا فاقد تربوي وشلة من اللصوص؟ والطيور على أشكالها تقع

  8. تقارير خادعة لا تنطلى الا على من ليس له بصر وبصيرة.

    كأن اصحاب المشروع الحضاري المباد يعملون في تناغم او مطلوب منهم ذلك وان لهم سهم فيما ستؤول اليه الأمور.

    النزاع حول الرئاسة ليس المقصصود لذاته انما المصصالح التى يود الفاسدون الاحتفاظ بها وحمايتها.

    الشعب يقظ وواع والثورة ستجنى ثمارها بعد الدماء التى سالت ولن يخون الشرفاء الوطن والعهد ايها الفاسدون..

  9. قريبا سيتم اعلان الحركة الإسلامية حركة ارهابية ومطاردة كتائب ظلها وقتلهم وسيكون التعامل معهم بالسلاح بس
    اعلان الكيزان جماعة ارهابية هو مطلب الشعب الاول
    لا حرية ولا ديمقراطية لارهابي
    جرائم الكيزان العديدة البشعة الرهيبة كفيلة باعلانهم جماعة ارهابية كما صنفهم الاتحاد الاروبي بانهم تنظيم سلبي اى ارهابي

    مواجهة الكيزان بالرصاص الحي والمحاكمات الخاصة العاجلة هى الحل

  10. لـــحــــــــل في فـــــــصــل دارفــــــــور فــــــــورا … يكفي اننا عانينا وضحينا بأكثر من نصف قرن من أجل جنوب السودان لقد شبنا وانقرضت الأجيال ونحن نحاول معالجة مسألة الجنوب حتى أنفصل ولكن بتلك الطريقة المؤسفة والمحزنة. الشعب السوداني ليس مستعدا لتضييع نصف قرن آخر من اجل دارفور، والشعب السوداني يرفض اتفاقية جوبا المهينة للسودان وشعبه والتي سلمت فيها الخرطوم للجماعات المسلحة الفوراوية، إن دارفور لم تكن جزءا من السودان { النوبة/سنار/كردفان} في يوم من الأيام والانجليز هم من فرضوا دارفور على السودان 1916. على جماهير الشعب السوداني الاصيل العريق – في شمال وكردفان والجزيرة والنيل الأزرق والشرق – تكوين جبهة عريضة لفصل دارفور اليوم قبل غد. لتذهب دارفور من حيث اتت ويحيا السودان القديم حرا مستقلا بعدا بعدا لدارفور .. لا دارفـــــور بعد اليوم

    1. انت تفتكر بفصل دارفور حا يفضل شيئ من السودان؟
      وهل تعتقد أن مشكلة جنوب السودان
      ومشكلة دارفور
      هى من صنع اهاليها؟
      السودان كلو حا يتجزأ
      بسبب افكار امثالك

  11. باب التوبة مفتوح ومن مطلوباته في حالة الاخوان ـ الاعتذار عن اغتصاب الحكم عنوة وبكذبة ، العمل علي ايجاد صيغة للدخول مع دولة جنوب السودان في تحالف ( كمونويلث) بندية ، الكف عن اختطاف منظمات الدعوة الاسلامية وتحويلها لمنصات سياسية، اعادة المنهوبات ولفظ العضوية التي ولغت في المال العام السوداني حتي وان تحللت بفقه التقية.

  12. قال رسول الله صل الله عليه وسلم تنقسم امتي لبضع وسبعون شعبة كلها في النار إلا واحدة قالوا من هم قال من كانوا علي ما انا عليه واصحابي :)

  13. كلام معلق في الهوا
    ما ممكن نشر كلام بدون مصدر وبدون دليل وبدون مقومات تؤكده بس لأن ياسر عرمان كتب كل ما طاف في خياله.
    هنا لا أحد ينفي ولا يؤكد حدوث الاجتماع ولكن لا بد من احترام القراء
    مثلا ممكن عرمان يكتب يضيف ليك وان الجماعة قررت قتل قادة الاحزاب وتوزيع السلاح على المواطنين لبداية الحرب االأهلية!
    اكيد في تيران يصدقو دون مناقشة ولكن الكلام المعلق في الهوا مستفز لأغلب الناس لأنه يفترض الغشامة في المتلقي
    اي خبر بلا مصدر لا يجب نشره حتى لو كان صحيحا اذا لم يرفق ما يوثقه

  14. ياسر عرمان دا اكبر مجرم دموي ولغ في دم الشعب السوداني واسهم في قتل عشرات الالاف واليوم جاي لابس بدلة وكفنة وكانه ملاك نازل من السماء
    تعرف يا ياسر عند سكرات الموت ستحلق الارواح التي اسهمت في قتلها من الشمال او الجنوب على فراش موتك. انها لحظة فبصرك اليوم حديد. طبعا دي البداية فقط وبعدها باذن الله تعالى الى الجحيم.

    1. يا كيزان السجم نحن عارفين وحافظين الاعيبكم كلها وعارفين تحركاتكم واستماتتكم للعودة للبقرة الحلوب مرة تانية، لم تتعلموا من سقوطكم المدوي ولا زلتم تماريون نفس الاساليب الخبيثة والخسبسة بنفس الوجوه الكالحة التي أكل عليها الدهر وشرب ونفس اللغة الكذوبة والمراوغة، افهموا أن هذا الشعب لفظكم وإلى الأبد ومهما مكرتم أو تحايلتم فلن تقوم لكم قائمة لأنكم من الماضي والماضي لا يعود، قبحكم الله

  15. طبعا الراكوبة ما ه تنشر هذا الرد
    عرمان شكلو بقي تلميذ ل اسحاق فضل الله
    و الدليل السرد الخيالي و اختيار العيلفون مسرح الاحداث
    ممكن كمان اسحاق فضل الله كتب المقال و طلب من عرمان النشر
    طبعا عرمان ابوه فضحو في احد اللقاءات بانه غواصة في الحركة الشعبية
    حيث قال مشيت البشير عشان يطلق سراح عرمان
    طبعا الكلام ده قبل انقلاب البشير

  16. تعمل الجماعة على تخريب اي عملية سياسية منتجة بين المكون العسكري والمدنيين لاسيما مع قوى الحرية والتغيير). اقتباس
    عرمان يمهد لاتفاق بين العساكر وقحت. يسميه عملية منتجة

  17. عرمان لا يزال على ضلاله ويدعو للمساومة مع الاسلاميين فى حال قيامهم بالمراجعة وتسليم القيادة لشبابهم.
    الشعب السودانى يرفض الحركة الاسلامية تحت اى شكل من الاشكال

  18. معليش الزول الكتب المقال ده كان حاضر الاجتماع ده او كتب من وحي خياله كذلك حدد الحضور من كل الجهات عسكريين وغيرهم وفي مزرعه وناس جايين من تركيا يعني الاجتماع كان معلن ومعروف في كل الاوساط الاعلامية يعني يا سيد يا محترم كلام غير منطقي ومافي داعي لتأجيج نار الفتن والكيزان في كل مكان الناس تجمع الصفوف وتجهز للمعركة القادمة مش تقعد تكتب عن الكيزان ومشاكلهم وغيره الناس تستعد للدفاع عن الديموقراطية ولجان المقاومة تشتغل في الاحياء والمدن لجمع الصف الوطني والاحزاب والكتل السياسية تشتغل لعقد التوافق الوطني لكسر شوكة العسكر مش الناس يكون ماعندهم هم غير الكيزان خلوهم يعملوا اي شي الناس لو احتدوا واشتغلوا للاتفاق صدقوني الكيزان اضعف من كده والناس مكبرنهم وكمان معطينهم اكبر من حقهم ديل ضعاف وهوان بس الناس تقوي الداخل والشوارع

  19. لكسر شوكة العسكر؟؟؟؟!!!
    ****************************************************************************************
    نحن مشكلتنا ليس مع العسكر يا سيد ما محترم !!! نحن مشكلتنا مع العساكر المكوزنين!!! يعني العساكر البكتلوا الشباب بايعاز من الكيزان, العساكر البعملوا انقلاب 25 اكتوبر لحماية الكيزان من لجنة ازالة تمكين الكيزان!!! العساك البنبحوا ليل نهار بالدعوة علي انتخبات مبكرة لعلمهم التام بان جميع مفاصل الدولة تحت قبضة مدنية وعسكرية تحت قبضة الكيزان, اما العساكر الوطنيين القوميين المهنيين لا احد يريد كسر شوكتهم.. ما تتشطروا وتتذاكوا علينا يا كيزان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى