أهم الأخبار والمقالات

يباع في دول الجوار كبضاعة.. أردول: هناك تهريب للذهب

اعترف المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية مبارك أردول بوجود تهريب للذهب من البلاد.

وقال أردول خلال مقابلة تلفزيونية في قناة “سودانية 24″، مساء أمس الأربعاء، إن “جزءًا كبيرًا” من الذهب المنتج يُصدّر عن طريق الدولة، ولكنه أضاف: “ويوجد تهريب قطعًا” – على حد قوله.

ووصف مبارك أردول الأرقام التي وردت في تحقيق شبكة “سي إن إن” الأمريكية بشأن التهريب بأنها “مضخمة وغير حقيقية”.

وطبقًا للمدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية، فإن غياب التشريعات هو السبب الأساسي في تهريب الذهب. وأضاف: “القوانين التي وجدناها محفزة للتهريب”، مشيرًا إلى تراجع نسبة التهريب مؤخرًا.

وقطع أردول بأن الذهب السوداني يُباع في دول الجوار كبضاعة، موضحًا أن التجار يبيعونه في دول الجوار لشراء السلع.

وكشف تحقيق استقصائي لشبكة سي إن إن الأمريكية عن عمليات نهب وتهريب واسعة تقوم بها مجموعات روسية للذهب السوداني، بمساعدة من أسماهم التقرير “القيادة العسكرية في السودان”.

وكشف مصدر بالبنك المركزي للشبكة عن (32.7) طنًا من الذهب لم يتم إدراجها في الوثائق الرسمية للدولة ولا حسبانها في العام 2021، فيما قالت مصادر أخرى للشبكة الأمريكية إن نحو (90%) من الذهب السوداني يتم تهريبه خارج البلاد، ما يعني أن ما قيمته نحو (13.4) مليار دولار من الذهب تخرج عبر قنوات غير رسمية.

الترا سودان

‫14 تعليقات

  1. هو الذهب فقط الذي يهرب.. ياخي البشر يهربون الان للمتاجرة بهم.. طالما لا يوجد استقرار سياسي فالاندهاش لوجود تهريب أو انفلات أمني أو غيره يعد من الخبل والسواطه في الموية العكره لأهداف مصلحية.

  2. معترف بالتهريب كمان مفروض تقدم استقالتك ولا خايف من اسيادك الجابوك … مابتخجل الثورة جابتك راجع بعد ماطفشوك جوبا وكنت اول الخائنين في زول ينفوهوا من بلده ويرجع يؤيدهم تاني ولا ماسكين عليك حاجة .
    عندك فرصة استقيل وقول الحق الدنؤا قصيرة وسريعة الدوران

    1. هو عارف ماذا يقصد لانه فاسد و بيهرب و بيساعد المهربين عشان كدة ثابت فى منصبه رغم فساده

  3. الله يكون في عون بلدنا وأهلنا الطيبين الغلابة ، يا جماعة الخير أوجه هذا النداء لكل أهلنا وشبابنا بجميع أقاليم وأقاصي السودان الحبيب إتحدوا وحاصروا هؤلاء اللصوص والقتلة فهم قلة ونحن أربعون مليون سوداني وننهي هذه المهزلة وقتل أبناؤنا كل يوم .. نقول بسم الله ونتوكل عليه ونقضي عليهم في ليلة ليس فيها ضوء قمر .. لعنة الله عليهم في الدنيا والآخرة.

  4. أرذول اللص تمت محاصرته وظهر ضعفه وضحالة معلوماته .. والمؤسف فعلاً مطار الخرطوم بات فضيحة وكارثة كبيرة بإعتباره واجهة البلد والمدهش أيضاً لماذا لا يتم تركيب أجهزة كاميرات مراقبة به … لك الله يا سودان ولكننا لن نترك بلدنا لهؤلاء اللصوص ..

  5. يعني عاوز تقصد من كلامك ان التجار يبيعونه في دول الجوار لشراء السلع). وطبعا مصر هي الدوله المعنية طبعا ولكنهم ليس تجار هؤلاء هم الدهابية الذين ينقبوا عن الذهب في البلاد ويجمعوا ويمشوا يبيعوا واحتمال يتم البيع في السودان دا ذاتو طالما المصريين لافين بي الشاحنات في داخل البلد بدون حسيب اورقيب وماكفهم ذهب حلايب وشلاتين قالوا يسرقوا كل السودان بلاء يخمهم وبعدين ذاتو قناة ال ان ان سي والخاينة نعمة الباقر كانت تمشي تعمل لينا تقرير عن ذهب ومعادن وثروات حلايب وشلاتين والشركات الخليجية والاجنبية العاملة هناك وكم قيمة المنهوب لغاية الان ولماذا منعوا الناس من التقيب هناك ويستاهلوا الوسخ قال هم مصريين والبلد مصرية وهديا النتيجة منعهم من التقيب والشغل والتعليم وبكرة يطردوهم من البلد ضيعوا كل شئ وحكومة السودان مفروض تقلع منهم الجواز السوداني وتعاملهم مثل الاجانب

  6. ما قاعدة اقرأ كلامك يا اردول لكن في ضابط.من لجنة ازالة التمكين قال في 86كيلو دهب دخلت جيب اردول ولامن فتحنا فيهو بلاغ بعد يومين حصل الانقلاب يارب اي زول ياةل حق الشعب السوداني الغلبان يدخل في صحتو يمرض ما يلاقي العلاج

  7. من مهازل التاريخ ان يكون مثل هذا الفاسد مؤتمنا على ما يقف عليه من تكليف بل تتم دعوته لأجهوة الاعلام متحدثا كاذبا عبر قول فاسد لا يصدر الا من مفسدون..

    كان عليهم اصدار بيان للأمة السودانية لو يملكون الشجاعة والنزاهة وشرح ما تتداوله الوسائط بدلا عن الانكار قبل الاستقصاء والبحث.

    هذه اشارة واضحة عن ضلوعهم في الفساد بفعله او مداراته او الصمت عليه …كانوا سيكونون رجالا اسوياء لولا خوفهم ووجلهم عن انكشاف جبنهم واياديهم غير النظيفة..

  8. اعلامنا زي حراميتنا — اعلام يحاور الحرامية طمعا في ما جيوبهم — الاختشوا ماتوا –بعدين 24 ما هي الا جزء من الاعلام المضلل — اليس هي امتداد لرجال الاعمال الكيزان امثال وجدي ميرغني — بكم طلعتم من ذهب اردول الحرامي يا سادة 24 —
    قف — التحية لاهلنا في العبيدية ولكل حر في تلك الولاية الغنية بمواردها وقبل ذلك برجالها الاحرار
    قفوا كما وقف اهل العبيدية يا احباينا في الشرق والغرب لتوردوا اردول وذبانيته مهازل الهلاك
    دمتم احرار والعار لاعلام الخوف والجبن والخديعة

  9. حاجة مرض
    يقول لك 30 طن
    وفي الجملة بعدها يقول لك ال 300 طن دي
    والمذيعة مقهية.
    كلها فوضى في فوضى.

  10. جاء في الأخبار قبل مدة أن مصر قد أنشأت مصهرا قرب الحدود السودانية-المصرية و الهدف واضح
    تهريب و قلة أدب من أولاد بمبا كمان
    البلد هاملة
    الرمم لا يبنون وطنا
    دلني على قزم نهض بقومه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى