أهم الأخبار والمقالات

السودان يعلق عمل قنوات “الحدث” و”العربية” و”سكاي نيوز عربية”

نقلت وكالة الأنباء الرسمية السودانية (سونا)، عن وزير الإعلام، جراهام عبد القادر، قوله إن البلاد علقت، الثلاثاء، عمل قنوات العربية والحدث وسكاي نيوز عربية “لعدم التزامها بالمهنية المطلوبة والشفافية وعدم تجديد تراخيصها”.

وقالت الوكالة إن القرار جاء استنادا “على موجهات ومطلوبات المهنية والشفافية في العمل الإعلامي ومصلحة المواطن السوداني وقيمه”.

وقبل أيام قدمت حكومة السودان شكوى رسمية في مجلس الأمن الدولي ضد دولة الإمارات، متهمة إياها بالتدخل في الشؤون الداخلية للبلاد.

وجاء في نص الشكوى التي أوردتها وكالة الأنباء الرسمية أن الإمارات قدمت “مختلف أشكال الدعم السياسي والإعلامي والدبلوماسي والمالي، إلى جانب الإمداد بالسلاح والعتاد وجلب المرتزقة من شتى الدول”.

واعتبرت الشكوى أن الإمارات لا تزال تقدم الدعم لمليشيا الدعم السريع.

وتنفي الإمارات تقديم أي دعم عسكري لقوات الدعم السريع.

ومنذ أبريل 2023، أدت الحرب في السودان بين القوات الموالية لقائد الجيش ونائبه السابق إلى مقتل أكثر من 13 ألف شخص، وتشريد 7.5 ملايين.

الحرة – واشنطن

‫13 تعليقات

  1. وقناة الجزيرة الكيزانية الداعشية لماذا لم تعلقون نشاطها ولا عشان بتخدم اهدافكم والمذيع الداعشي احمد طه بلعب على الحبلين كلما يحاول ان يبرز بحياده يظهر خبثة في دفاعة عن الاخونجية ولكن للأسف الشديد حتى المدعين السياسية من قحت والوطنيين يصدقون أنه شخص محايد ويلبون دعوته للحوار مع إخونجي خبيث آخر او مرتزق ويبرز خبثه عليهم لجهلهم بنواياه الخبيثة و أتمنى أي سوداني وطني غيور بحق وحقيقة ان لا يلبي أي برنامج نقاش مع هذا المذيع الاخونجي المطارد من السيسي. ومعروف ان كل مراسلي قناة الجزيرة إخوانية ومخابراتية ويعملون في التنظيم العالمي السري لإخوان الشيطان.

  2. هو ديدن الكيزان منذ أن إستولوا عبر تنظيمهم الإرهابي المأفون على الدولة في ليلة 30 يونيو 89 السوداء وإلى الآن يمارسون التكميم الإعلامي وتوزيع خطاب الجهل على الشعب السوداني . فقد كان المخلوع وبتعليمات مباشرة من قادة فكر الضلال الهالك بإذن الله تعالى يعلق العمل ويلغي التراخيص لكل قناة لا تسير على هواهم أو تساهم في نشر خطاب الجهل على الشعب السوداني وها هو ربيبهم خايب الرجا السجمان ود الحلمان يقوم بتنفيذ ما طلب منه ضد قنوات العربية والحدث وسكاي نيوز عربية لا لشئ سوى أنها تحدثت عن الممارسات الإرهابية التي يقوم بها هذا التنظيم الإجرامي .

  3. ومع ذلك يستطيع ملايين السودانيات والسودانيين مشاهدة هذه القنوات بدون أي عوائق !!!
    جراهام دا حمار والا شنو ؟!!!

  4. كل القنوات دى سعودية ما عدا اسكاى نيوز ولا دخل للامارات بها, مشكلتكم مع السعودية شنو!! الانقاذ 2 و سياساتها تأسس نفسها مرة أخرى و بسرعة!!

    1. الحقيقة قرار ابعادالقنوات الفضائية من السودان لا قيمه له وهو فقط للتغطية علي الكيزان و الدواعش والتمثيل بالجثث التي انتشرت في وسائط الاعلام والميديا وهو برعاية الجيش المختطف نفسه و الذي اصبح في موقف امام العالم والمجتمع الدولي

  5. هههههههههها .. بدأوا يتخبطون ، الإفلاس وصل قِمتّو ، ابشروا يا سودانيين المتأسلمين في المراحل الاخيرة للـ ( اقتلاع ) .

  6. علقتوها من العمل في السودان .. أها وحتمنعوا الناس من مشاهدتها كمان ؟
    يا كيزان الفضاء بات مفتوحاً ، انتو ما في التسعينات ، ذلك العهد الغيهب قد مضى ، دايرين تلفزيونات العالم تاخد الاخبار من مصادركم المضروبة .. ما اجهلكم وسذاجة عقول تنظيمكم .. تريدون ان تخفوا الحقائق بعد ان هجر الناس تلفزيونكم الكذوب .. لقد انكشفت اكاذيبكم وضلالكم امام الشعب السوداني والعالم ، المتغطي بالاكاذيب عريان وأم فكو كمان .. إقتربت ساعة اقتلاعكم وستكون الاخيرة .

    1. ما قاله الشيخ الشهيد محمود محمد طه عن الكيزان.. “وسوف يدخلون البلاد في فتنه تحيل نهارها الي ليل. وسوف تنتهي هذه الفتنه فيما بينهم. وسوف يقتلعون من ارض السودان اقتلاعا.” وهاهي النبوءه قد تحققت وهرب المجرمون معظمهم الي تركيا وقطر والبقيه بين مصر وارتريا، ولم يبق منهم بالداخل الا المقبوضين بيد الاشاوس والذين يستخدمون الان كعمال لنظافة وتطهير الادبخانات كانس دواجن ، او غسيل ومكوه لملابس الدعامه كالجزولي وهم صاغرون. وانتقل الدور الان علي كيزان عطبره وشندي ليكتمل الاقتلاع الابدي باذن الله..

  7. المفارقة أن قناة الحدث كانت منحازة الى جانب الجيش طوال فترة الحرب و مراسلها فى الخرطوم كوز عديل كاما الدسم.

  8. قرار ابعادالقنوات الفضائية من السودان لا قيمه له وهو فقط للتغطية علي الكيزان و الدواعش والتمثيل بالجثث التي انتشرت في وسائط الاعلام والميديا وهو برعاية الجيش المختطف نفسه و الذي اصبح في موقف امام العالم والمجتمع الدولي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..