عربي | BBC News

حماس تعلن قبولها قرار مجلس الأمن لوقف الحرب في غزة

حماس تعلن قبولها قرار مجلس الأمن لوقف الحرب في غزة

مجموعة من ممثلي الدول يرفعون أيديهم بالموافقة على قرار مجلس الأمن

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة، مجلس الأمن يصوت على مشروع قرار، صاغته واشنطن يدعو لوقف إطلاق النار في قطاع غزة

أعلنت حركة حماس قبولها قرار مجلس الأمن بوقف إطلاق النار في غزة، وقال القيادي البارز في الحركة سامي أبو زهري لوكالة رويترز للأنباء إن الحركة مستعدة للتفاوض.

وأوضح أبو زهري أن حماس توافق على القرار فيما يخص وقف إطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية وتبادل الرهائن الإسرائيليين والمعتقلين الفلسطينيين في سجون إسرائيل.

من جانبه وصف وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن بيان حركة حماس الداعم لقرار مجلس الأمن الدولي بأنه “إشارة تبعث على الأمل”.

وأضاف بلينكن أن الأهم هو موقف قيادة حماس في قطاع غزة، مضيف أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أكد خلال اجتماعهما الاثنين التزامه بالمقترح الأمريكي الذي قدمه الرئيس جو بايدن قبل عشرة أيام.

وأوضح بلينكن أن المحادثات حول خطط ما بعد وقف إطلاق النار في غزة، ستستمر خلال اليومين المقبلين، قائلاً إنه “من الضروري أن تكون لدينا هذه الخطط”.

تخطى قصص مقترحة وواصل القراءة

قصص مقترحة

قصص مقترحة نهاية

طفلة تقف في انتظار الطعام وتقف ورائها سيدة في يدها صحن حالٍ للحصول كذلك على طعام

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة، تتدهور الاوضاع الإنسانية في قطاع غزة باستمرار الهجوم الإسرائيلي

ردود فعل مؤيدة للقرار

ولا تزال ردود الفعل المؤيدة للقرار تتوالي. إذ رحبت المملكة العربية السعودية بتبني مجلس الأمن الدولي مشروع القرار الذي قدمته الولايات المتحدة الأمريكية بشأن الوقف الفوري لإطلاق النار في قطاع غزة وإبرام صفقة لتبادل الرهائن.

وأكدت الخارجية السعودية على أهمية التزام كافة أطراف الأزمة بإنهاء الحرب التي طال أمدها، مجددة دعمها لكافة الجهود الدولية للوصول إلى وقف مستدام لإطلاق النار وحل القضية الفلسطينية وفقا للقرارات الدولية وبما يسهم في استقرار المنطقة ويدعم تحقيق الأمن والسلم الدوليين.

كما رحبت دولة الكويت بالقرار الأممي وأكدت وزارة الخارجية الكويتية على أن اعتماد هذا القرار يُعتبر خطوة محورية مهمة نحو وقف ما سمّته “العدوان الإسرائيلي الممنهج” على قطاع غزة والمدنيين، داعية المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته من أجل ضمان تنفيذ بنوده.

سيدة تقف وسط بقايا ملابس وركام في منزل

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة، صورة تظهر حجم الدمار في مخيم النصيرات جراء قصف إسرائيلي أثتاء عملية تحرير رهائن في قطاع غزة

ما مراحل القرار الثلاث؟

تخطى يستحق الانتباه وواصل القراءة

يستحق الانتباه

شرح معمق لقصة بارزة من أخباراليوم، لمساعدتك على فهم أهم الأحداث حولك وأثرها على حياتك

الحلقات

يستحق الانتباه نهاية

وتبنى مجلس الأمن، مساءالإثنين، مشروع قرار صاغته واشنطن يدعو لوقف إطلاق النار في قطاع غزة. واعتُمد قرار مجلس الأمن بـ14 دولة بالموافقة، بينما امتنعت دولة واحدة عن التصويت وهي روسيا.

وقالت ليندا توماس غرينفيلد، المندوبة الأمريكية لدى مجلس الأمن، إن المقترح الأمريكي يتضمن استمرار وقف إطلاق النار طالما استمرت المفاوضات.

وشرحت مراحل الاتفاق الثلاث، بدأت بشرح تفاصيل المرحلة الأولى التي يتضمنها القرار الأمريكي، وهي وقف فوري وكامل لإطلاق النار مع إطلاق سراح الرهائن بمن فيهم النساء والمسنين، وإعادة رفات بعض الرهائن.

أما المرحلة الثانية، فتتضمن وقفاً دائماً للأعمال العدائية مقابل إطلاق سراح جميع الرهائن الإسرائيليين الذين لايزالون في غزة والانسحاب الكامل للقوات الإسرائيلية من القطاع.

وستبدأ خلال المرحلة الثالثة، خطة إعادة إعمار كبرى لعدة سنوات وإعادة رفات أي رهائن إسرائيليين متوفين لا يزالون في غزة.

ويُعارض قرار مجلس الأمن هذا، الذي اُعتمد الإثنين “أي محاولة لتغيير التركيبة السكانية” لقطاع غزة، “بما في ذلك أي إجراء من شأنه تقليص” أراضي القطاع.

طفلة وسيدة تبكيان وأمامهما جثث.

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة، فلسطينيون يبكون ذويهم الذي قتلوا في غارة إسرائيلية على مدرسة تؤوي نازحين في مخيم النصيرات

وعلى صعيد متصل، تنطلق الثلاثاء، أعمال مؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في قطاع غزة في البحر الميت بالأردن.

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية الأردنية إن المؤتمر سيناقش “الاستعدادات للتعافي المبكر، والسعي للحصول على التزامات باستجابة جماعية ومنسقة لمعالجة الوضع الإنساني في غزة”.

وسيشارك رؤساء وزعماء الدول بكلمات خلال الجلسة لرئيسية للمؤتمر. إذ سيبدأ ملك الأردن عبد الله الثاني بن الحسين بإلقاء كلمة، تليها كلمة للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ثم كلمة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وبعدها كلمة الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..