أخبار السودان

الدعم السريع تعلن سيطرتها على جبل موية والجيش يقول إنه نصب لها كمينا بالشجرة في الخرطوم

 

أعلنت قوات الدعم السريع اليوم سيطرتها على منطقة جبل موية على امتداد الحدود بين ولايتي سنار والنيل الأبيض.

وقال المتحدث الرسمي باسم الدعم السريع في بيان على منصة إكس إن قواتهم اشتبكت مع قوات الجيش في معركتين وكبدتها خسائر كبيرة في الأرواح بلغت ٣٠٠ قتيلا والعتاد بجانب أسر العشرات والاستيلاء على عربات عسكرية.

 

من جانبها نشرت القوات المسلحة على حسابها الرسمي بموقع إكس إنها نصبت كمينا محكما لقوات الدعم السريع بمنطقة الشجرة جنوب الخرطوم وتمكنت من قتل عددا منها والاستيلاء على عربات عسكرية.

‫4 تعليقات

  1. الكوز تركبوا في الحلفايا يطلع بيك في حلة حمد عشان كده انا مع الدعم السريع الكوز عمره ما ينعدل عشان كده عينك فيه اركب فيه

  2. الراكوابه من اعلام الجنجويد لذلك تكذب كما تتنفس ولا مهنيه لها ولا مصداقيه . والمواطنين الموجودين فى سنار يتحدثون عن اكاذيبها واكاذيب التغير

  3. أخبار غير صحيحة
    سنار آمنة
    تم ضرب المليشيا الأرهابية في جبل موية و الأن كلو جيش أخضر
    كمية من الجنجا متفحمين من الجوية .و البقية تم أستلامهم بواسطة الأسود السودانية البرية.

  4. لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم !!!!!!!!!!!

    لغاية امبارح القريبه دي كتا واقف مع الجيش رغم هزائمه المستمره واقف معاهو قلبا وقالبا
    ولكن بعد خبر سقوط جبل مويه في قبضة الدعامه بعد فرار كل الجنرالات الكبار من ارض المعركه
    تاركين العساكر المساكين لمصيرهم قنعتا تماما من فكرة انو عندنا اصلا جيش !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    طيب والمالين الدنيا ضجيج وتصريحات ناريه وعملنا وسوينا وطائراتنا الان تطارد وتمشط ديل شنو ؟
    سؤال جميل جدا جدا .!!!!!

    اعتدنا طوال فترة استعمار الكيزان السودان اعتدنا منهم الكذب والنفاق والواقع والحاصل علي الارض
    الان ومنذ بداية هذه الحرب يقول انو مافي جيش وانو اجنرالات الكبار امات كروش وجعبات ومشيات
    كلها تبختر ومرح وتكبر ولواطه ديل اصلا جنرالات من كرتون وكلهم تقريبا شواذ جنسيا يعني لوايطه عديل
    كده والمتأمل في صورهم واشكالهم يتأكد له ذلك ( اللواء اللوطي ابو هاجه مثالا واحدا علي ذلك ) اذا قرنت بين
    صورته وصورة مرتو ام هاجه هاتلقاهو اسمح من مرتو ام هاجه واسمح من بتو هاجه ذاتا ( بالمناسبه اسم هاجه دا
    ينفع يكون للذكر وللأناتي عشان مايجينا كوز لوطي ناطي يتفاصح !!!!

    ياخوانا يامن لازلتم مخدوعين ومتخيلين عندنا ديش رجاء افيقوا لانو ماعندنا ديش وبلدنا ماشي للضياع طالما بقي الجنرالات اللوايطه علي رأس ماتبقي من مؤسسة الجيش اللهم الا اذا كان حتي المتبقي من مؤسسة الجيش من ضباط هم الاخرين قد اصابهم داء اللواط المعدي الذي يجعل الضابط متبلد الاحاسيس والمشاعر حتي ولو هاجموا بيته وركبوا مرتو وبناته واولاده فهو لا يبالي بل ربما يحسد المركوبين لانه كم كان يتمني ان يكون مركوبا من اشاوس قطعوا كل هذه الصحاري والفيافي فكيف سيبالي اذا انهدت مؤسسة عريقه مثل مؤسسة الجيش او ضاع الوطن ذاتو ؟!!!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..