دمشق تفكر في استعمال الروبل الروسي بدل اليورو في تداولاتها الخارجية

موسكو- حذر حاكم المصرف المركزي السوري اديب ميالة في مقابلة مع قناة روسيا اليوم من ان البنوك السورية قد تستخدم الروبل الروسي في تداولاتها الدولية اذا ما واصل الاتحاد الاوروبي عقوباته على دمشق.

وقال ميالة "اذا فرضوا علينا عقوبات جديدة، سنوقف تعاملاتنا" باليورو.
واضاف "لا تنسوا ان بامكاننا استعمال الروبل"، مشيرا الى ان العملة الروسية واليوان الصيني سيضافان قريبا الى الجدول اليومي الصادر عن البنك المركزي السوري حول اسعار العملات الاجنبية.

ولفت ميالة الى ان سوريا على استعداد لاجراء اتصالات مع المصارف الرئيسية الروسية كي يتمكن مودعون خاصون او شركات من فتح حسابات.
وقرر الاتحاد الاوروبي الاسبوع الماضي فرض عقوبات على المصرف التجاري السوري بحسب مصادر دبلوماسية، وذلك بسبب انتهاكات حقوق الانسان وقمع الاحتجاجات في هذا البلد.

وهذه السلسلة الثامنة من العقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي ضد النظام السوري. وكان الاتحاد اعلن خصوصا منع اي استثمار جديد في القطاع النفطي وتزويد البلاد باوراق عملة كانت تطبعها في اوروبا.

وكانت روسيا والصين، وهما عضوان دائمان في مجلس الامن الدولي، فرضتا في الرابع من تشرين الاول/اكتوبر فيتو على مشروع قرار تقدمت به الدول الغربية يهدد النظام السوري ب"اجراءات محددة الاهداف" لوقف القمع الدامي للاحتجاجات.
وبحسب الامم المتحدة، فقد ادى القمع في سوريا منذ بدء الاحتجاجات منتصف اذار/مارس الى سقوط اكثر من ثلاثة الاف قتيل غالبيتهم من المدنيين.

ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..