اتهمت جهات باحتكار طباعة الكتاب المدرسي..نقابة التعليم تنتقد التردي وانعدام الطباشير

وصفت النقابة العامة لعمال التعليم العام، بداية العام الدراسي في كافة ولايات السودان بـ»الاعرج» ، ووجهت انتقادات حادة لتردي البيئة المدرسية، خاصة في مجال توفير معينات العملية التعليمية، لافتة الي عدم توفر حتي «الطباشر» بالمدارس.
واشار رئيس النقابة العامة لعمال التعليم العام، عوض النو، في تصريحات للصحافيين امس، الي انعدام الكتاب المدرسي خاصة كتب المواد العلمية، منوها الي ان كتاب مادة الاحياء يباع في الاسواق بقيمة «75» جنيها للنسحة الواحدة، لاسيما وانه معدوم.
واضاف ان هناك اشكاليات في طباعة الكتاب المدرسي، مشيرا الي وجود جهات ، لم يسمها، تحتكر الطباعة وتقوم بها حسب الحاجة ، واعتبر ان التقارير الواردة من قبل بعض الولايات والتي تشير الي توفر الكتاب المدرسي بانها تقارير غير صحيحة، واستند الي عدم وجود مطابع في تلك الولايات. ووصف بداية العام الدراسي بـ»الاعرج» نسبة للبيئة الدراسية المتدنية، بجانب وجود جملة من مديونيات المعلمين علي الولايات.
وقال ان التطور الذي حدث في المناهج الدراسية لم يصاحبة ادنى تطور في العملية التعليمية.

الصحافة

تعليق واحد

  1. اغرب تصريح
    السيد المذكور رئيس نقابه المعلمين من اهم الاشخاص المسئولين عما يحدث الان من عدم توفر الكتاب المدرسى اين كانو حين بيعت المطبعة الخاصة بالوزارة
    انها نقابه لا هم لها سوى جمع المال اولا ثم الطبيل لحكومتنا الموقرة رغم كل اخطائها فى حق المعلمين ومن ثم الطلاب
    اشك فى هذا التصريح ……………….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..