مقالات وآراء سياسية

شلعوها العباقرة..!ا

حديث المدينة

شلعوها العباقرة..!!

عثمان ميرغني

هل قرأتم أمس الأول ما كتبه الأستاذ الطيب مصطفى في صحيفة الانتباهة.. قال بالنص (المشروع الجديد الذي يتعين على المؤتمر الوطني أن يتبناه بعد أن يخلع رداء الإستسلام إنطلاقًا من قاعدة «فمن إعتدى عليكم فأعتدوا عليه بمثل ما أعتدى عليكم» ينبغي أن يستهدف ضم الولايات الجنوبية الحدودية إلى الشمال)..
وليس المشكلة في أن يتخيل الطيب مصطفى أن ضم الولايات الشمالية من جنوب السودان .. إلى الشمال بالقوة العسكرية أمراً لا يكلف أكثر من كتابة مقال في الصحيفة.. ثم تصدر تعليمات عسكرية من القائد لينفذها الجيش في اليوم التالي.. أو ربما مجرد تعليمات من مدير الشرطة إلى شرطة النيل الأبيض يطلب منهم (احتلال !!) الولايات الشمالية من جنوب السودان..
فالأمر ? في نظر الطيب مصطفى- قد لا يحتاج إلى الجيش.. تكفي الشرطة.. أو ربما الشرطة الشعبية في رواية أخرى.. فتقطع الاذاعة الرسمية برامجها لتذيع الخبر السار للسودانيين بعد بث أغنية (أمتى.. يا أمة الأمجاد..) وتذيع البيان المهم فتقول للسودانيين.. إن قوات شرطة بلادكم أستولت أمس على مدينة ملكال بعد أن دكت حصون الخونة والمارقين.. ليس المشكلة في كل ذلك! لكن المشكلة أن يكون هناك مستشارون بمثل نفس هذه العبقرية داخل صفوف المؤتمر الوطني أو الحكومة.. خوفي دائماً من المستشارين العباقرة!
لم ينتهي الحريق في دارفور بعد.. فإذا بالمستشارين العباقرة يبحثون عن حرب جديدة.. هذه المرة لإحتلال (الولايات الشمالية من جنوب السودان!!) .. تصوروا ..!! تصوروا الحال الذي نعيشه.. هل عرفتم لماذا نحن بلد منكوب إبن منكوب.. هل عرفتم لماذا سارت دول العالم كلها إلى الأمام وسرنا نحن ? في ظاهرة كونية فريدة ? إلى الخلف طوال عمرنا بعد الاستقلال.. هل عرفتم الآن كيف تُصنع الأزمات والكوارث والفواجع.. إنها من المستشارين..!!
نفس هؤلاء المستشارون.. أشاروا من قبل بحل أزمة دارفور عسكرياً.. وقالوا أنها نزهة أسبوع (ونرفع لك التمام يا سيادة الرئيس..) .. وقالوا (هم مجرد حفنة لصوص وقطاع طرق..) .. فماذا حدث.. أنتجوا لنا أكبر فيلم رعب في العالم .. أكثر من عشرين قراراً من مجلس الأمن ضد السودان.. ثم أدخلونا سينما (المحكمة الجنائية الدولية) لنشاهد الفيلم الهزلي الذي لا يزال يجري عرضه.. وأصبحت دارفور أشهر من السودان يعرفها حتى تلاميذ الروضة في استراليا.. لأنهم تبرعوا لها من مصروفهم اليومي.. سيأتي عبقري آخر.. ويقترح لاسترجاع حلايب أن يحتل جيشنا الأجزء الجنوبية من مصر.. وعبقري -أعبقر منه- يقترح (لزوم البركة والأجر) احتلال الأجزاء الشرقية من السعودية.. حتى تصبح مكة جزءاً من السودان.. وينالنا ثواب خدمة حجاج بيت الله الحرام. أعرفتم أين أوصلنا العباقرة ؟؟ أعرفتم لماذا نحن بلد من سلالة منكوب إبن منكوب العبقراني..!!

التيار

محتوى إعلاني

تعليق واحد

  1. يا باشمهندس القصة اصبحت واضحة اكثر من ضوء الشمس الا وهي نحن شعب فاشل لانعرف ندبر امرنا بانفسنا وحتي عندما ندبره يتم زلك عن طريق الاخرين وبالله عليك انظر للمشهد السياسي السوداني منز امد بعيد لكي تتاكد من كلامي!!!يا جماعة الخير اكسبوا الوقت هاتوا ناس من بره وسلموهم امركم لغاية ما تعوا الدرس جيدا بعد داك يرجعوها ليكم بعد ما تقنعوا العالم انكم اهل لزلك!!!ا اها شن قولك يا باشمهندس؟؟؟

  2. ( المشروع الجديد الذي يتعين على المؤتمر الوطني أن يتبناه بعد أن يخلع رداء الإستسلام إنطلاقًا من قاعدة «من صفعك علي خدك الايمن فادر له خدك الايسر» ينبغي ان يتنازل لهم عن ابيي والنيل الازرق وجنوب كردفان وكمان كان دايرين لغاية مدني مافي مشكله)..
    كيف كدة يا ابو عفان موش دايره كده !!!!!!!!!!!!!!؟

  3. لاأرى أى فرق فيما يكتبه عثمان صاحب التيار المعاكس وباقان وعرمان لان الهدف من كتاباتهم واحد وهو ليس بخافى على المتابعين.. باقان وعرمان لهم اسبابهم ولكن ياصاحب التيار المعاكس سببك شنو؟؟؟؟؟؟؟؟

  4. يقول الولايات الجنوبية المتاخمة على الحدود مع الشمال يقول ليك حلايب والسعودية ومكة خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ يقولو ليهو النار ولا الشمس احر يقو ليك السليقة احلى

  5. مقولة تنسب للخليفة عبد الله عندما استشار اصحابه فى قتل احد قضاته وقال لهم الشجرة الظليلة وسط الزرع بتلم الطير فلابد من قطعها كمان يا استاذ عثمان تعرف من هى الشجره الظليلة البتلم الطير ولابد من قطعها هو المواطن عمر حسن احمد البشير

  6. غدا اظهر عبقرى واقول لابد احتلال الصحراء المغربيه ومساعدة البلوساريو وكل شئ متوقع من هؤلاء العباقرة .. طيب سؤال ؟ اين البشير ؟ اجاوبك انا ..البشير مهمش من عشرين سنة والعباقرة بتاعنك ديل ضحكت عليهم الحركة حتى اصيبوا بالهضربة والهترشة والوضع اخطر مما تصور ياطيب

  7. هناك دعاء كويس عند المساميين بيقول اللهم لا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا ونعدل شوية للايام الفضلت ونقول اللهم لا تجعل عبقرينا الما طيب ملهم حادى ركبنا و الضار يدخل فى غيبوبة شارون وما يساعد تانى فى حاجه لانو بداها بدقة استاذه فى الجامعة ام محرم حقن الجنوبيين تطقه ملاريا ما تحله كل الحقن الوفرا من ناس دينق الور

  8. تحية واحتراما
    لابد لكم ايها القارئ ان تعلم ان كتاب الانقاذ قد بدأوا المرحلة الحرجة في مسرح الاحداث وتهيئة الشارع للسيناريو القادم
    توقف قلم الانقاذ (عثمان ومن معه) فترة من الكتابة وكان ذلك في فترة فاصلة وقد عادوا بنهج آخر واسلوب لا يعدوا من كونه تسميم افكار الشارع وتوجيهه حيث يريدون فلابد من ان يعي القراء هذا الدرس
    فكاتب المقال ان تساءلتم اين موقعه من الاعراب فيما يكتب فهو في الاعراب (الفاعل) والقارئ هو (المفعول به)
    فنحن قد صار لا يهمنا من هو المستشار طالما ان النظام برمته صرنا لا نهمه في شيئ
    تعقيب على معلق
    نصيحة لمن يقول;(نحن شعب فاشل لانعرف ندبر امرنا بانفسنا وحتي عندما ندبره يتم زلك عن طريق الاخرين وبالله عليك انظر للمشهد السياسي السوداني منز امد بعيد لكي تتاكد من كلامي!!!)
    اسالك سؤالا واحدا
    ماعلاقة المشهد السياسي بالشعب السوداني؟
    وهل فشل السياسة يعني فشل الشعب باكمله؟
    اتقوا الله في شعب السودان
    لك الله يا شعب السودان
    فيجب ان لا تسقطوا فشلهم على شعب باكمله

  9. انت نفسك كنت واحد من الحكامات تذكر الايام الاولى وانت مقدم برامج مع الطيب مصطفى مديرك تغير شنو خجلان من زمن الكذب القدمتة .

  10. لم اكن يوما من عصابة الانقاذ وتبعها ولكن مايحير فى الفرد السودانى الذى يغير لونه وجلده افضل مما تفعل الحرباء والثعبان – الم تك ياعثمان يامرغنى من تبع هؤلاء الذين من اين اتوا ؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..