ويأتيك بالأخبار.. عن هجرة يهود الفلاشا كمثال

في إحدى الصباحات وفي نهاية الثمانينات.. علمت أن حسن الترابي نائب رئيس الوزراء ووزير العدل السوداني الأسبق والمتهم في صفقة هجرة يهود الفلاشا من اثيوبيا الى فلسطين المحتلة عبر السودان في اوائل الثمانينات.. موجود في عمّان على رأس وفد سوداني كبير للتوسط بين العراق ودول خليجية لحل خلافات نشبت بينهما بعد أن وضعت الحرب العراقية الإيرانية أوزارها العام 88 من القرن الماضي.
و بعد أقل من ساعة جهزت مسجلي وأقلامي وأوراقي وقبل كل ذلك أسئلتي الباردة والساخنة حول هذه الهجرة اليهودية الكبيرة (يهود الفلاشا) والتي تضاهي في أخطارها أي هجرة يهودية أخرى من العراق والمغرب واليمن ومصر وتونس والاتحاد السوفيتي عندما كان سوفيتياً ليس خالصاً وغيرها من أقطار العالم الى فلسطين المحتلة.
في الطابق الثالث وفي احدى الأجنحة الفخمة من ذلك الفندق الكبير كان حسن الترابي يؤم في صلاة الظهر شخصيات (إخوانية) أردنية وسودانية وغيرها من الجنسيات من بينهم (نقيب إخواني).. اردني الذي عندما رآني شعرت أنه اضطرب في صلاته وعندما أنهاها رأيته يُسرّ في أُذن الضيف الزائر (الترابي) وكأنه يقول له: أمامك صحفي مشاكس والإعتذار عن مقابلته أسلم لك.. ولنا..!
و كما يبدو لم يأبه (الترابي) لنصائح (النقيب) فتقدم إلي وهو يبتسم ابتسامة عريضة وإن كانت غامضة وخفية وحذرة.. وجلسنا وحدنا في احدى الغرف وسألته أولاً أسئلة عادية عن الأحوال المضطربة في السودان وعن أهداف زيارته هذه فأجاب عنها بإسهاب لم أكن أتوقعه وحتى لا يطول مقامي لديه.. ألقمْتُه سؤالي (القُنبلة): ما دورك في هجرة يهود الفلاشا الى فلسطين المحتلة عندما كنت نائباً للرئيس النميري ووزيراً للعدل..؟ وهنا فغر الرجل فاه نافياً نفياً قاطعاً أن يكون له دور من قريب أو بعيد في هجرة يهود الفلاشا ومبرئاً أيضاً الرئيس النميري نفسه من هذه التهمة وإن كان قد ألصقها بنائبه عمر الطيب ليس غير…
بعد عدة أعوام عُقد مؤتمر طبي عربي في عمان بدعوة من نقابة الأطباء الأردنيين والمشاركون أطباء من معظم الأقطار العربية والأجنبية.. علمت أن أحد المدعوين طبيب سوداني كان ذات يوم وزيراً للصحة في عهد الرئيس النميري.. وبعد احدى المحاضرات تقدمت وسلمت عليه وعرفته بنفسي وتمنيت منه أن أُجري لقاء صحفياً معه فوافق فوراً فبدأت في طرح أسئلة عادية مثل: عن رأيه في محاضرات المؤتمر وعن الأحوال الصحية في السودان وفي النهاية قدمت له سؤالي الصعب عن هجرة يهود الفلاشا ودور حكومة السودان فيها وقبل أن يجيب طلب مني أن لا اذكر أسمه مؤكداً: أن كل وزير ومسؤول كبير في الحكومة السودانية آنذاك مسؤول عن هذه الهجرة وقال: لقد تلقينا ودون مقابل بعد تنفيذها طائرات F5 ومدافع هاوزر ودبابات وغيرها من الأسلحة الثقيلة والخفيفة ومساعدات أخرى لوزارات خدمية منها مئات الملايين من الدولارات والإعفاء لكثير من الديون على السودان.
و بعد لقاء استمر أكثر من ساعتين مع هذا الوزير الطبيب كشف فيه المستور عن واحدة من المساهمات والأدوار لحكومات ومؤسسات وشخصيات (عربية) ساعدت في نشأة وقيام دولة اسرائيل وما بعد قيامها… لقد خرجت من هذا اللقاء الصحفي العفوي وأنا أردد خلف مقود سيارتي ما بين الفندق وجريدتي قول أبو الطيب المتنبي :
و مَن صَحِبَ الدُنيا طويلاً تكشّفَتْ// على عَينهِ حَتى يرى صِدقها كَذباً !
و قول طرفة بن العبد :
و يأتيكَ بالأخبارِ مَنْ لم تَبِعْ لَهُ // بَتاتاً ولَم تضْرِبْ لهُ وَقتَ مَوعدِ !

[email protected]

الرأي الاردنية

تعليق واحد

  1. [[ (نقيب إخواني).. اردني الذي عندما رآني شعرت أنه اضطرب في صلاته وعندما أنهاها رأيته يُسرّ في أُذن الضيف الزائر (الترابي) وكأنه يقول له: أمامك صحفي مشاكس والإعتذار عن مقابلته أسلم لك.. ولنا..! ]]

    ياسلااااام …. كيف يراك ويضطرب في صلاته … ايها الصحفي الشرس البعبع ..!!؟؟

    معظمنا بالسودان ندين عملية ترحيل الفلاشا السرية عبر الأجواء السودانية …وهذه نقطة هامه في مساوئ حكم السيد النميري الذي دمر السودان وإقتصاد السود وطرد المستثمر وصادر أمواله … نميري دمر التعليم …دمر الصحة ..دمر الزراعة …دمر السكة الحديد بل دمر مدينة عطبرة … أدخل المباحث وجميع أنواع الشرطة بمسمياتها …وحيث كنا لا نعرف إلا الجيش والشرطة فقط والبوليس السري ..
    والجهلاء يرون أنه السيد النميري هو فارس السودان الأوحد …النميري رجعنا للخلف 70عام . وما خفي أعظم ..
    ولكن يا حضرة الصحفي الخطير …. لماذا تلبس نفسك عباءة الإحتراف …وأنك أسد !!!؟؟ هذا ما دمر السودان تماماً …
    وأتمني هذا السؤال الخطير أن يكون قد أعاد الفاشة إلى وطنهم الحبشة …لأنهم الآن يعانون من ويلات التفرقة والإضطهاد …
    كنا نتوقع أن تعرفنا على إسمك فقط لكي نعمل لك ألف حساب ولكي نهيئ أنفسنا لكي نرتجف أمامك ….
    شوف ليك كانون شاي …وطشت زلابية وإشتغل جوار ستات الشاي أحسن لك ونصيحة غالية من أخوك المتواضع جداًَ….
    بس حزين جداً لمثل هذه الفشخرة الفارغة … ومحاولة الضحك علينا…..

  2. حسن الترابي وكثير من الوزراء المايويين لم يكن لهم يد في تهجير الفلاشا وتمت العملية بصورة محدودة حتى داخل جهاز الامن المايوي ،،،

  3. وكأنه يقول له: أمامك صحفي مشاكس والإعتذار عن مقابلته أسلم لك.. ولنا..!
    يعنى يمكن قال كلام اخر مختلف عن هذا الموضوع يا صحفى يا مشاكس.

  4. اليوم الحاضر اذا اسرائيل تريد كمية اخرى من الفلاشة نحن على استعداد لمدهم بها
    ماذا جنينا من هؤلاء الاجلاف ياريت كانت لنا علاقات مع اسرائيل كنا اليوم نكون الدولة الاولى فى افريقيا اقتصاديا وكل شىء
    هذا الغبنى نسى او تناسا بأن من كان على رأس هذه الصفقة هو ياسر عرفات نفسه
    ومجموعة من حركة فتح السودان لم يكن له دور غير مرورهم بارضه

  5. يا نكره ضربة معلم كانت استفاد منها بلدي التعيس اكرر ضربه استباقيه اليوم كلهم يطلبون ود الحسناء اسرائيل سرا وعلنا وخاصة الاردن علم الحسناء يرفرف في قلب الاخواني الذي يقبل يد الملك ابن الخواجيه
    نحن ما اخطانا ونتشرف بتهريب الفلاشا في العلن ولو اليهود عاوزين عبيد العرب الاهم نحنا اولهما سوف اهاجر بالله عرب شنو كلكم بقايا روم وفرس وفينيقين والبان وغيرهم من الشعوب البائده
    نتشرف بسودانيتنا و افريقيتنا وبنكره عروبتنا ولو كان لي رطانه (لغه ) ماتكلمت عربي بالمره
    نريد ان نكون افضل الافارقة ما اسؤ العرب

    فهمت والا ازيد ليك المحلبيه

  6. يبدو انك لم تؤدى فريضة الظهر فى ذلك اليوم وفرحت بالسبق الصحفى الذى لا فائدة لنا به نحن كشعب سودانى ولا يخدم اى قضيه من قضايانا يا صحفى ..

  7. اذا كان هذا صحيحا لاول مره احي الترابي واليهود الفلاشه هم اهل البلد وسنكافح من اجل اسرائيل وسندعم اسرائيل وياريت لو بقينا فلاشه ومشينا اسرائيل بدل ماضيعنا عمرنا مع الوهم ديل ناس دين البشير والسجم المانفع والاعراب الحرميه والمنافقين دييييييييييل

  8. لا اعتقد السودانين اكثر تدينا وعروبتا من الذين يتعاملون مع اسرائيل في العلن او السر هذا زمن المصالح الان توجد سفارة لاسرائيل في مصر منتج الاخوان و الجنوب واثيوبيا وارتريا وتطبيع مع اصحاب القضية انفسهم المشكلة السودان فية ازمة هويه وعدم معرفة مصالح وتامين للامن القومي لان العقلية النيلية التي حكمة السودان من النوع الذي ( يجلد ضيوفه في يوم عرسه ) و ( سلم تسلم في النهايه هو استسلم لبقاء المزرعة وليس الحزب ) وناس تراوغون عفوا تهتدون وناس علي وعلي اعدائي لقتل شعار المشروع الحضاري الواجه الفارغة ( في سبيل الله قمنا نبتغي رفع اللواء لا لدنيا قد عملنا نحن للدين فداء فليقم للدين عماراتة عفوا مجدة او ترق منهم دماء او يراق منا شامبيون ) اعزرنا والرحمة لك يا عبدالسلام سليمان ……………..

  9. Operation Moses {let my people go }Egpyt sudan Yemen Moroco Yunisia were part of this operation .sudan was just a transit cause Ethiopia was not in favour.of this operation. but Russia intervened .cause there was a similar exodus in Russia
    how much sudan got from this operation .some miliary scrapes .

  10. بدا ايه المشكلة فى نقل اليهود الى اى منطقة انت ابحث فى الموضوع جيد من اين اتو اليهود فى الحبشة اصلا

    من الغريب جدا نحن فى القرن الواحد العشرون نتكلم فى اليهود طلع دخلو

    من المعروف تاريخيا فى دولة الرسول عليه الصلاة والسلام ( كان يهود بنى النضير _ بنو غي الخ ) يعيشون فى كنف الدولة الاسلامية

    هل نحن اكتر اسلاما حاشا والله ولااكثر فهما للدين

    اختلافنا احتلال الارض اى المعتدون والله اعلم وشكرا

  11. (لن ترضي عنك اليهود ولا النصاره حتي تتبع ملتهم ) صدق الله العظيم ، هذا الترابي بالفعل كان خراب لهذا الوطن العريق لو كان جعفر نميري تخلص منه لما كان عمل كل المصائب الحالية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..