ساركوزي يشن حملة على مواقع الحض على الكراهية بالانترنت

باريس (رويترز) – قال الرئيس نيكولا ساركوزي يوم الخميس ان فرنسا ستجرم التشاور مع مواقع الانترنت التي تحض على الارهاب او جرائم العنف وستشدد من حملة ضد الاشخاص الذين يسافرون للخارج لتلقينهم افكارا عقائدية.

وقال ساركوزي في كلمة تلفزيونية بعد ان قتلت الشرطة رجلا مسلحا يعتنق افكار تنظيم القاعدة قتل سبعة اشخاص “من الان فصاعدا .. اي شخص يتشاور بشكل معتاد مع مواقع على الانترنت تدعم الارهاب او تدعو الى الكراهية والعنف سيعاقب جنائيا.”

وقال ساركوزي “فرنسا لن تتسامح مع التجنيد الاجباري او التلقين العقائدي على ارضها” مضيفا ان تحقيقا سيفتح بشان اذا كانت السجون تستخدم للترويج للتطرف في فرنسا.

وقال ان السلطات تحقق بشان اذا كان محمد مراح (23 عاما) الفرنسي الجنسية ذو الاصل الجزائري نفذ وحده جرائم قتل ثلاثة اطفال يهود واربعة بالغين في جنوب غربفرنسا.

وقتل مراح يوم الاربعاء بوابل من الرصاص عندما قفز من نافذة بعد ان دخلت قوات خاصة من الشرطة الشقة التي كان يتحصن داخلها بعد حصار لاكثر من 30 ساعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق