مؤتمر المغتربين صفر على الشمال .. !!

* تنعقد هذه الايام في الخرطوم جلسات مؤتمر المغتربين السادس ، وياتي هذا المؤتمر على قمة فشل المؤتمرات الخمسة السابقة ﻻ جديد اليوم سوى زيادة معناة المغترب وفرض رسوم وجبايات اضافية دون اي اعتبارات لما يعانيه المغتربون من التزامات في دول المهجر ، من ايجارات ورسوم دراسية وتكاليف معيشة واستغﻻل الكفيل ورسوم تجديد الاقامات والعطالة .. الخ ، وسبق وان تحدثنا عن الدور السلبي لجهاز المغتربين الذي يعتبر عبء اضافي على المغترب وطالبنا بإلغاءه ، وحينها جاءنا الرد من الجهاز مصحوبا ب 16 بندا من بينها رعاية شؤون المغتربين في الخارج ومساعدتهم اجتماعيا وثقافيا وماديا ومن اعظم الانجازات التي ذكرها الرد الغاء الضرائب المفروضة على الفئات العمالية ولكن مايحدث في الواقع هو العكس تماما ، وحينما جاء الرد كانت الحكومة قد اعادت فرض الضرائب على الفئات العمالية ، وتتحدث اليوم التقارير عن الميئات من ابناء السودان القابعون في السجون ويعانون من مشاكل ولم نر اي مساعدات قدمها جهاز المغتربين لهؤﻻء او لاي مغترب يعاني من مشكلة .. !!

* خﻻصة القول ، مايحدث اليوم في الخرطوم ﻻ يمثل معشر المغتربين من بعيد او قريب ، وسنعيدها لمن اراد ان يسمع ، جهاز المغتربين يمثل فقط حزب المؤتمر الوطني ويتم تعين رئيسه من داخل حزب للمؤتمر الوطني والمستفيد الوحيد منه هم عضوية المؤتمر الوطني ، وسنظل نكرر هذا القول حتى يتم الغاء هذا الجهاز كما طالبنا من قبل وكما سنظل نطالب ، ومن ضمن المطالب ان يتم عمل استفتاء مفتوح يخير خﻻله المغترب بين بقاء الجهاز من عدمه ، والنتيجة سلفا معروفة ، ويكفي معاناة المغترب السوداني من تميز حتى في الرسوم الدراسية في الجامعات ونسب القبول والمعاملة القاسية داخل السفارات والقنصليات في الخارج ، والضرائب الباهظة في اروقة جهاز المغتربين في الداخل ، والحكومة تقيل رئيس للجهاز وتعين اخر من اصحاب الوﻻء وظيفته الاساسية هي اقامة الاحتفالات والكرنفالات والصرف في الفارغة فقط للدعاية السياسية الرخيصة للانتخابات ، وهذه رسالة يجب ان تصل لكل القائمين بتفاصيل ما يعرف بالمؤتمر السادس للمغتربين الصفر الكبير قوﻻ وفعﻻ ومكانة .. !!

مع كل الود

صحيفة الجريدة

تعليق واحد

  1. أناشخصيا عامل بسيط فى القربة ووالله العظيم من اسمع كلمة جهاز المغتربين بشيلنى هم فقط
    لأنوغيرإسلخنى ماعارف ليه حاجة
    أخشى أن يكون عنصري برضو ومن حقى أشك .
    نحن بنساعدأهلنا المنتظرننا فقط فمفروض الحكومة تشكرنا لأننا بنطعم من لا تستطيع الدولة أطعامه ولاكسائه ولاعلاجه ولاتعليمه
    واهن ثم اااااهن ثم اااهن ثم اه

  2. يا استاذ نورالدين عثمان , نريدك أن لا تنسى الحكمة من مقولة , مصائب قوم عند قوم فوائد . نعم النتيجة للمؤتمر صفر بل بالسالب بالنسبة لشعب السودان , ولكنه ليس صفرا لأهل الإنقاذ, بل هو أرقام دولارية ضخمة تدخل فى جيوب كل الذين يقفون خلف هذه المؤتمرات .

    انا واحد من قدامى المغتربين , اتفق معك فى أن ﻻ جدوى اقتصادية واجتماعية من جهاز المغتربين , للمصلحة العامة للسودانيين . وأرى أن مشكلة المغتربين هى نفس مشكلة الشعب السودانى منذ استقلال السودان , ظلم وفساد تفشا وبلغا ذروتهما فى عهد الخليفة عمر بن حسن البشير . مشكلة المغتربين هى نفس مشكلة أهالى دارفور وكردفان والنيل الأزرق وكجبار والمناصير والجزيرة وبورتسودان والخرطوم وسنار, و….. . يطالبون بإنزال قيم العدالة والمساواة فى أرض السودان . ﻻ عايزين مزايا أو تسهيلات , بكل بساطة عايزين حقوقهم ومستعدين يؤدوا واجباتهم على أكمل وجه .

    بالله بأى مؤهل وباى خبرة , تم تعيين الشاب حاج ماجد سوار دهب مسئوﻻ اول للمغتربين فى بقاع الأرض .وباى معيار تم تعيين الشابين عبدالرحمن الصادق , والشاب جعفر الميرغني , مساعدين لرئيس الجمهورية .. على المغتربين أن يتحملوا ثمار ظلم وفساد الإنقاذ كما يتحمله بقية فئات المجتمع السودانى , قضيتهم لا تختلف عن قضية الصحفيين والمحامين ورجال الأعمال وستات الشاى , و…… , جميعها قضايا ظلم وفساد .
    ملعون ابوكى بلد , زيما قال المرحوم حردلو .

  3. صدق اخى نور الدين اكبر صفر على الشمال نخن المغتربين لم نسمع بهذا المؤتمر
    و كيف تنم تحديد المشاركين فيها و كما قلت هم عضوية المؤتمر الوطنى وكل مايتم يتداول بينهم حتى فى دول الاغتراب و علم للاخرين و هم المنتفعين بما يقرروه و الجرى وراء مصالخهم الشخصية

  4. جهاز حلب المغتربين . والله الماسك البوفيه في الجهاز وضعة احسن من عشرة مغتربين وقس على ذلك . الجهاز ده أصلا مفروض خيرو يعود للمغتربين في شكل خدمات يجدوها في السودان عندما يعودوا في اجازة او نهاي لمن تجاوز سنوات محددة . المشكلة المستفيدين منه كلهم من غير المغتربين . يعني الخيل يجقلبن والشكر لي حماد . أها ؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..