لماذا ترتدي المرأة الحجاب من وجهة نظر إيناس الدغيدي؟!

قالت المخرجة المصرية إيناس الدغيدي انها لم تتوقع ان توجه إليها الدعوة للقاء الرئيس محمد مرسي من الأساس، مشيرة الى ان الفترة الحالية صعبة جدا وهناك اضطراب في كل ما يحيط بنا من أحداث. وأضافت في حديثها لبرنامج «الحدث المصري» الذي يعرض على شاشة «العربية»، ان الفنانين الذين اختارتهم الرئاسة للقاء مرسي كان واضحا الهدف منه، مشيرة الى ان الكثير من الفنانين لم يختارهم مرسي نظرا لتوجه الجماعة التي يتبعها، وانها شخصيا اختارت عبدالمنعم ابوالفتوح في الجولة الأولى وشفيق في الجولة الثانية.

وأكدت الدغيدي انها رفضت الحجاب لأن المرأة في أحيان كثيرة تلجأ الى الحجاب للضائقة المالية او لأسباب ليس لها علاقة بالدين!

وقالت: «ان أسلوب الاختلاف بين الرأي والرأي الآخر يجب ان يكون ناضجا بين المصريين ولم نصل بعد الى هذا الأمر حتى الآن»، مشيرة الى ان الضرورة الدرامية تستدعي أحيانا وجود قبلات او مشاهد ما او أدوار وهي في النهاية لا تمثل الفنان وإنما تمثل الدور الذي يؤديه الفنان. وطالبت الدغيدي بأن يكون للفنان وضع مميز لأنه كان في السابق يجلس على مقاعد الرؤساء والسياسيين. وشددت على ان صناعة السينما صناعة مهمة جدا وكان يجب ان يتم الخروج بنتائج بصددها أثناء مقابلة مرسي.

وأكدت ان صناعة السينما صناعة وليست فنا فقط، مشيرة الى ان السينما تتجه الى الدمار، عدا المشكلات الإنتاجية العديدة في مصر حاليا، مضيفة انها لن تغير منهجها وأسلوبها ولن تتراجع لاقتناعها به. وقالت ان الثورة كانت نوعا من الانقلاب من قبل الجيش وتضامن معه الإخوان المسلمون، ولم يستطع الجيش إدارة الفترة الانتقالية فتم تسليم الدولة الى التيار الإسلامي الذي اشترى أغلب الأصوات في الانتخابات.

وأضافت انه لا فرق بالنسبة لها بين احمد شفيق او عمرو موسى او غيرهما، مشيرة الى ان الفروق في الأصوات طفيفة جدا، وهو تأكيد ان الشعب تم توجيهه في الانتخابات.

وكالات

تعليق واحد

  1. هذه البائسة “اتعاس” مستجدة نعمة
    طيب هل نفهم من هذا ان بائعات الهوى المتعريات هن من اثرى اثرياء العالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى