محطة تلفزيونية بريطانية تلغي عرض فيلم وثائقي عن الاسلام لأسباب أمنية

لندن ـ يو بي اي: ألغت القناة الرابعة التلفزيونية البريطانية عرض فيلم وثائقي عن تاريخ الاسلام لأسباب أمنية بعد تهديدات تلقاها مقدمه.
وقالت صحيفة اإيفننغ ستانداردب امس الثلاثاء إن الفيلم الوثائقي المثير للجدل (الاسلام: القصية غير المروية) اثار أكثر من 1000 شكوى بعد عرض مقاطع منه، وتلقى مقدمه المؤرخ البريطاني توم هولاند تهديدات وسيلاً من الرسائل المسيئة عبر صفحته على موقع تويتر.
واضافت أن المؤرخ هولاند زعم في الفيلم الوثائقي بأن الاسلام هو اموضوغ مشروع للتحقيق التاريخي، وأن هناك القليل من الأدلة المكتوبة المعاصرة عن النبي محمدب.
ونسبت الصحيفة إلى متحدث باسم القناة الرابعة قوله اقمنا بإلغاء العرض المقرر للفيلم على مضض بعد حصولنا على مشورة أمنية، لكننا لا نزال فخورين للغاية بانتاجهب.

تعليق واحد

  1. لعنة الله وسخطه تترى الى يوم الدين على كل من تسول له نفسه المساس بالعقيدة الإسلامية على كافة المستويات صلوات ربي وسلامه عليك ياخيرة من وطئ الثري ياصاحب اللواء المعقود والحوض المورود صلى الله عليه وسلم

  2. لماذا دائماالتهديد بإستعمال العنف مع منتقدى الدين – ألا نستطيع مقارعة الحجة بالحجة؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق