مقالات سياسية

"مسادير" سياسية..!ا

أصوات شاهقة

“مسادير” سياسية..!

عثمان شبونة
[email protected]

* بيننا وبين الشعر والقصة سنوات ليست طويلة، منذ أن توزعت مقاطعنا المتواضعة على الورق، بدءاً من صحيفة “السودان الحديث” ومجلة “الدستور” مروراً بجريدة “الرأي الآخر” التي واجهت ــ كغيرها ــ عنت النظام السياسي.. ثم كانت لنا عشرات القصائد والقصص التي نشرها الأساتذة الأفاضل في الملفات الثقافية المتنوعة: (نبيل غالي، مجذوب عيدروس، عيسى الحلو، معاوية البلال “رد الله غربته” وعز الدين صغيرون).
* بعد زمن من نشوة الفنون، أحاول استثمار الأمسيات في تجميع “الإبداع” ومحاولة كتابة نصوص جديدة “لا علاقة لها بالأدب الشعبي”.. لكن في هذه المساحة أرد على مسدار “سياسي” لأحد الزملاء.. و.. تتوالى “التفاعلات” من أصدقاء الصحيفة و”الفيس بوك”.

عـجباً من خـــلِق تتحرى فــــقه السـُّـتره
في حق الضعيف ما راعو لى يوم بكره
لو كان عـقــــــــاب لى أي لـص بالبتره
ما ظــنيتو زولاً بتراودو حــــتى الفكره

“إبراهيم ساعد”

همباتي النظام طبق المسره فوق الحسره
ما ســـرّاق غــنم وحــمير وبغَلَةْ عـــتره
لله هي، تكبير معـــــــــــــــــــاهو النتره
ما فيش عجب، والفعل إخالف الفـــطره

“المحرر”

نفوس الســاده أمسَت للبنضِّف زفـــــره
لى نهب الخــلوق النفــره عاقــبه النفــره
فيلا وَهِيطَه في الستّين وصاله وصُـــفره
صِبْحَتْ لى الشيوخ فرسه وتمامة ضكره

“ود مسيخ”

ــــــــــــــــــ
الشاهد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..