“قصي شعرك” لمساعدة مرضى السرطان

سكاي نيوز عربية
تعمل جمعية “كروس توك” غير الحكومية بالتعاون مع مركز سرطان الأطفال في بيروت منذ أكثر من ثلاثة أعوام على حث النساء في لبنان والدول العربية للتبرع بخصل من شعرهن من أجل مرضى السرطان الذين يتعالجون في المركز، وذلك في إطار حملة أطلق عليها “أعطي من نفسك لأجل الآخرين”.

ويقوم أخصائي بتحويل هذه الخصل إلى شعر مستعار يمنح مجانا للأطفال المرضى الذين فقدوا شعرهم نتيجة العلاج الكيماوي لمرض السرطان.

وتخصص أمل كفالكنتي وزيني حايك الكثير من الوقت لهذه الحملة. فعند تسلم الشعر يجب تصفيفه وترتيبه في أكياس بلاستيكية قبل إرساله إلى مركز سرطان الأطفال في بيروت.

تصفيف وترتيب الشعر قبل إرساله إلى مركز سرطان الأطفال في بيروت

وتعتبر زينة أن النساء يعرن اهتماما خاصا بشعرهن، ومن الصعب لهن التخلي عنه بسهولة “لم يسبق لي من قبل أن أقص شعري.. عادة يمكننا التبرع بالأموال ولكن لكي نشعر بأننا نساعد الآخرين يجب آن نعطي من آنفسنا ولذلك آطلقنا على الحملة أعطي من نفسك من أجل الآخرين”.

وتتفق أمل مع زينة في الرأي، حيث قالت “هؤلاء الأطفال بحاجة ماسة لهذا الشعر المستعار. هم يعانون من مرض مزمن وشكلهم يتغير وهذا من أصعب الأمور عليهم. نحن نساهم بشكل بسيط جدا في تحسين حياته”.

وساهمت الحملة التي أطلقتها جمعية “كروس توك” عام 2009 بمساعدة العشرات من الأطفال المصابين بالسرطان، وهي لم تقتصر على الأراضي اللبنانية.

وتوضح رئيسة جمعية كروس توك رانيا نصرالله أنه خلال عام نجمع حوالي 300 خصلة من لبنانيات ومتبرعات من الولايات المتحدة وقبرص وقطر ودول خليجية وعربية أخرى سمعت بالحملة وارادت المساعدة.

منح الأطفال الشعر أصبح مجانا بعد أن كانت تصل تكلفته 700 دولار

وبات الشعر الذي حرم منه أطفال يعانون من مرض السرطان سابقا نتيجة التكلفة العالية للشعر المستعار التي قد تصل إلى 700 دولار أميركي يمنح لهم مجانا.

وأثرت هذه الحملة إيجابا على معنويات الأطفال خاصة أن فقدان الشعر نتيجة العلاج هو من أصعب المراحل التي يمر بها المرضى وجعل المتبرع شريكا في منح أمل جديد لهؤلاء الأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى