ضبط موظفة بجامعة في الرياض تمارس القوادة على طالبات

ألقى أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمدينة الرياض، منتصف ليلة أمس، القبض على سيدة في الثلاثينيات من العمر تعمل بوظيفة إدارية بإحدى الجامعات بالرياض، وتقوم بالقوادة على طالبات من الجامعة نفسها مقابل ثلاثة آلاف ريال للسهرة، مستغلة عملها للتعرف على الطالبات واستدراجهن للرذيلة.

وتم ضبط المرأة بعد كمين أُعدّ لها بالتعاون مع أحد مصادر الهيئة، حيث تم الاتفاق على المبلغ الذي سُلّم لها بأرقام مسجلة مسبقاً لدى رجال الهيئة.
وبالفعل أحضرت القوادة الفتاة التي اعترفت خلال إفادات أولية بأنها تعرفت عليها خلال دراستها في الجامعة التي تعمل فيها، فيما عثر بحوزتهما على حبوب مخدرة من نوع كبتاجون.
وحرر رجال الهيئة محضراً بجميع ملابسات القضية، سُجلت فيه اعترافات الفتاة والقوادة.
وأُحيلت القضية والمرأتان إلى الجهات الأمنية بمركز شرطة المربع؛ لاستكمال التحقيقات بهيئة التحقيق والادّعاء العام بحكم الاختصاص

وكالات

تعليق واحد

  1. كل شىء فى الدنيا جائز انعدم الامان وانعدمت الثقه لدرجة الخوف من النساء فى بعضهن منهن من يقودن الى الرزيله … حسبنا الله ونعم الوكيل

  2. ولماذا في الرياض هذا منتشر في كل مكان نسال اللة العافية اللهم استرناواحفظنا واستر جميع نساء المسلمين يارب العالمين في الدنيا والاخرةامين

  3. وحصل في السودان وفي جامعه اسلاميه وكمان عندها حفره دخان ليس خاص بالمجتمع السعودي وهو من اطهر المجتمعات العربيه التي عرفت والشهاده لله الشرطه والقضاء من انظف الاجهزه في المملكه والشرطه عندنا في السودان 90 % منهم مرتشون والقضاء مسيس وهيئه الامر بالمعروف تقوم بتقويم السلوكيات المنحرفه المستورده علي المجتمع السعودي علي اكمل وجه وهيئه نزاهه تقدم حوافز للمبلغين عن الفساد في الدوله مش فقه الستره بتاع الحكومه السودانيه او تكميم الصحافه ومصادرتها اذا ما كتبت تكشف عن الفساد او برلمان يناقش توزيع الكندوم علي طلاب الجامعات للحد من ظاهره مواليد السفاح وسط الطالبات وشرطه امن المجتمع عندنا متخصصه في خلع الابواب ليلا علي النائمين وجرهم لمرافق الشرطه بلباس النوم والعياذ بالله وقال ايه ده مشروع حضاري ده مشروع تمكيني اقصائي متخلف حامي للفساد والمفسدين وباسم الدين لعنه الله في الدارين علي الظلم والظالمين ولعن الله الرشئ والمرتشئ والمفسد والمتستر علي الفساد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..