مقالات، وأعمدة، وآراء

كيف سيطبق غوارديولا الـ”تيكي تاكا” مع بايرن ميونيخ؟

يقول قائد فريق بايرن ميونيخ متصدر الدوري الألماني لكرة القدم فيليب لام أنه سيستقبل بالأحضان مدربه الجديد في الموسم المقبل، الاسباني جوسيب غوارديولا، لكنه هل يمكن للاعبي الفريق أن يتوقعوا ما سيطلبه منهم “بيب”عند بدأ مهمته؟.

وكان بايرن ميونيخ قد أعلن الأربعاء تعاقده مع مدرب برشلونة السابق ابتداء من الموسم المقبل وحتى عام 2016 خلفا للعجوز يوب هاينكيس، وحاول نقاد الكرة الألمانية منذ ذلك الحين تصور الشكل الذي سيظهر عليه الفريق البافاري في عهد صانع إنجازات الفريق الكاتالوني في السنوات أربع الماضية.

واعتمدت معظم تكهنات الإعلام والنقاد في ألمانيا على أسلوب غوارديولا التكتيكي المعتمد على تناقل الكرات القصيرة السريعة وهو الأسلوب الذي يطلق عليه في اسبانيا اسم “تيكي تاكا”، ويجعل من مهمة الخصم لاستخلاص الكرة جنونية.

واعتبرت صحيفة “بيلد” الواسعة الانتشار أن غوارديولا سيحتاج للاعبين جدد من أجل تطبيق الـ”تيكي تاكا”، وخصوصا وأن الفريق الحالي ينتهج أسلوبا مغايرا باعتماده على سرعة الجناحين، الهولندي أريين روبن، والفرنسي فرانك ريبيري، لكن الصحيفة أكدت في الوقت ذاته قدرة “بيب” على الاستعانة بلاعبي خط وسط مميزين يمكنهم المساهمة في تنفيذ المهام المطلوبة من مدربهم وعلى رأسهم توني كروس وتوماس مولر.

ويمكن لغوارديولا الاعتماد على قدرات لاعب وسط المنتخب الاسباني خافي مارتينز الذي كلف خزينة النادي البافاري أكثر من 40 مليون يورو، لأن لاعب أتلتيك بلباو معتاد على تناقل الكرة سريعا منذ أن ظهوره الاول مع المنتخب الاسباني قبل أكثر من ثلاثة أعوام، وقد يلعب مارتينز نفس الدور الذي يلعبه زميله الدولي سيرجيو بوسكيتس مع برشلونة، وهو أيضا نفس الدور الذي كان يؤديه غوارديولا عندما كان لاعبا في صفوف الـ”بلاوغرانا”.

ويعتمد ريبيري كثيرا على مهاراته الفردية في الاختراق للوصول إلى مرمى الخصم، أما روبن فهو معروف بميله للاحتفاظ بالكرة كثيرا دون النظر إلى مواقع زملائه، وهو أمر لا يتناسب إطلاقا مع طريقة تفكير غوارديولا الميال بدوره إلى أسلوب اللعب الجماعي إلا في حال امتلك لاعبا بقدرات ليونيل ميسي، ويضاف إلى ذلك أن طريقة المدرب الاسباني قد تجعل من حياة بعض اللاعبين البدلاء صعبة مثل السويسري شيردان شاكيري.

المعضلة الأخرى التي سيواجهها الفريق مع غوارديولا هو عدم إيمانه بوجود رأس حربة دائم وثابت في الفريق، وهو الأمر الذي لم يعتد عليه الفريق البافاري في السنوات الأخيرة بوجود ميروسلاف كلوزه ثم ماريو غوميز، وأخيرا الكرواتي الدولي ماريو ماندزوكيتش.

من جهة ثانية، شددت “بيلد” على أهمية أن ينفذ لاعبو بايرن ميونيخ تعليمات غوارديولا الذي ورغم علاقته الودية مع لاعبيه، يتمتع بطابع صارم في التمارين ولا يحب أن يخالفه أحد في رأيه، وحذرت من تصرفات اللاعبين الأنانية التي قد تؤدي إلى طريق مسدود في العلاقة مع المدرب، واستدلت في رأيها على توقف المدرب الاسباني عن الزج أساسيا بمهاجمه السويدي في برشلونة زلاتان ابراهيموفيتش المعروف بغطرسته.

يوروسبورت

زر الذهاب إلى الأعلى