مريم الصادق: ما هي جريمتي ليمنعوني من السفر ثلاث مرات؟

الخرطوم ? عادل عبده

هاتف الإمام “الصادق المهدي” زعيم حزب الأمة القومي كريمته الدكتورة “مريم” مستنكراً منعها والأستاذة “سارة نقد الله” بواسطة السلطات من السفر إلى “أديس أبابا” أمس الأول للمشاركة في ملتقى إقليمي لتقريب الشقة بين الشمال والجنوب ينظمه الاتحاد الأفريقي.

وقال السيد “الصادق” إنّ هذا المسلك يعتبر انتهاكاً للدستور وحقوق الإنسان المتمثلة في حرية التنقل والحركة وتساءل المهدي في حديثه المؤازر لكريمته : (كيف يدعوننا للمشاركة في إعداد دستور جديد بينما يقومون بانتهاك الدستور القديم؟!).
وفي السياق وجهت الدكتورة “مريم الصادق المهدي” نداءً عبر (المجهر) لشقيقها مساعد الرئيس العقيد “عبد الرحمن الصادق” تُطالب فيه بالتدخل لتطبيق رغباته الصادقة في كفالة الحريات واحترام حقوق الإنسان.

وقالت مريم : كيف يبقى “عبد الرحمن” في السلطة وشقيقته تُعامل هذه المعاملة؟ وأضافت : ما هي جريمتي لأمنع من السفر ثلاث مرات خلال عشرة أشهر.

المجهر

تعليق واحد

  1. الجريمة أنه أخوك عبد الرحمن مساعد الرئيس

    وأخوك بشرى ضابط أمن

    وأخوك صديق مدير مكتب المساعد

    وأبوك موقفه ضبابي

    وحزبك كراع ونص في الحكومة وربع كراع في المعارضة وربع كراع في الهواء

    وإنه ليه تمشي انت وسارة – نفرين من حزب الامه – لمؤتمر بخصوص البلد من أصل 10 نساء سودانيات بس ؟

  2. احسن حاجة عملوها ياحرمة اقعدي في البيت خلي النطيط بكرة نقع في حلقو لياوضربوني وشتموني ماشة نيجيريا مافي مشكلة

  3. عندما يقترب أي نظام ديكتاتوري من نهايته الوشيكة يبدأ في الملاحقات والمطاردات وتطال قوائم المنع والشكوك أي أحد وكل أحد. إننا نقف مع الدكتورة مريم وندين هذا المسلك المشين غير الغريب على الانقاذ وأمن الانقاذ الذي لا يتعترف بالمعارضة السلمية وينحنى لأي حامل سلاح حتى ولو كان (شفته) من (الفشقة).

  4. افضل ليكي تشوفي بيتك … من الكلام الفاضي البتسوي فيه دا لا بودي ولا بجيب… اهل بيتك اولى من الجري ورا السراب

  5. وقالت مريم : كيف يبقى “عبد الرحمن” في السلطة وشقيقته تُعامل هذه المعاملة؟ وأضافت : ما هي جريمتي لأمنع من السفر ثلاث مرات خلال عشرة أشهر. لقد دار هذا السؤال في ذهني و انا اقرا المقال قبل ان اصل الى هذه الفقرة لذا عملت ليها كوبي بست

  6. السؤال دا يجاوب عليهو اخوك عبدالرحمن .. السفر المنعوك ليه خليهو بعيد .. انت قبل كدا موش ضربوك ناس الأنقاذ ديل وكسروا ايدك .. اخوانكك سووا شنو .. موش كان حقو يستقيلوا و ياخدوا ليك حقك بضراعم من الضربوك ..جايا تسالى الناس عن ألأسباب؟؟؟؟؟؟

  7. إكون امين حسن عمر سمع بى سفرك عن طريق الصدفه وعلى طول تلفن المطار وتم المنع بواسطة ملازم ورجع
    البيت منتشئ وقابل المدام وحكى ليها الحاصل .. وردها كان بركه المنعتها عجبتنى ليها ونحن نعلم
    بان السودان يدار من غرف النوم .. التحيه لى بت الامام الشجاعة

  8. جريمتك انو ابوك واخوك خلوكم بقيتو خشخيشة في يد العصابة واصبحتم ملطشة لعصابة بني كوز . مواقف ابوك واخوك جابت ليكم الحقارة عدييييييييل كدة مع انه الصورة كلها ما مقنعة الاخ مع العصابة والاب تنازل عن كل شئ لاطالة عمرها والابنة تمنع من السفر ؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!

  9. وقال السيد “الصادق” إنّ هذا المسلك يعتبر انتهاكاً للدستور وحقوق الإنسان المتمثلة في حرية التنقل والحركة . مستغرب يعنى ماانتا كنت رئيس الوزراء المنتخب والشرعى واغتصبوا السلطة غصبا عنك قبل 24 سنة .الغريب حقيقى انهم مخلنيك لليوم ما قطعوا راسك .

  10. اطرف تعليق سمعتو من صحفى فى قناة النيل الازرق اسمو حاجة كدا عبد المنان قال للمذيعة لم سالتو عن الخبر دا قال ليها يمكن منعهوها عشان حاجة تانية ما سياسية يعنى فى ناس بمنعوهم عشان الشيكات الطايرة وكدا اها تكون الدكتورة دى كاتبة ليها شيك طاير بتاع اسمنت ولاحاجة … بعدين برضو فى اللقاء دا اخونا الصحفى دا ذاتو قال انو المؤتمر الشعبى حاجة والحكومة حاجة تانية يعنى الحكومة ليست هى المؤتمر الوطنى ……..طبعا دى اخف منها قصة الاسمنت

  11. انا ضد النظام….بس مبسوط منهم المنعوك السفر….إنت وأبوك وأخوك بلطجية مقسمين الكراسي مع السلطة والمعارضة…البشير ببقي رجل لو ريحنا منكم قبل ماالله يريحنا منو الظالم.

  12. التحجيرات

    هاتف الإمام الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي

    دكتورة مريم و أستاذة سارة حيال سلوك الجهاز الأمني

    وتحجير السفر إلى أديس أبابا للمشاركة في مُلتقى إقليمي

    لتقريب الشقة بين شمالنا وجنوبنا ينظمه الإتحاد الأفريقي

    ثمّ تساءل كيف يدعوننا لنشارك في مشروعهم الدستوري

    الإخواني الجديد بينما يقومون بانتهاك الدستور الإخواني

    القديم ناهيك عن إنتهاك قوانين دولة الإستقلال السوداني

    وحنثهم باليمين ثم تدبيرهم لتعويضات نسائهم آل المهدي

    لقطعهم طريق أمام مؤتمرنا القومي الدستوري السوداني

    و في نفس السياق وجّهت الدكتورة مريم الصادق المهدي

    نداءً لمساعد الرئيس العقيد عبد الرحمن الصادق المهدي

    تُطالبه بالتدخل لكفالة الحريات وإحترام القانون الإنساني

    قائلةً منعوا سفري 3 مرّات خلال 10 أشهر فما جريمتي

    يا دكتورة ليست هنالك جريمة إنّما هو حسن ظن توهّمي

    الوهم مرجوع مع إحترامنا وحبّنا للإمام الصادق المهدي

    نقول الله يرحم ثمّ يطيّب ثرى الإمام عبد الرحمن المهدي

    حينما تنازل عن أسلوبنا الجهادي إحتراما للنظام العالمي

    وإحتراماً لعقول الخرّيجين وكلّ إداراة المُجتمع السوداني

    ثمّ قدّم دعماً لوجستيّاً وتمويليّاً لأحزاب الإنسان السوداني

    حتّى توّجت نضالها المنطقي الراقي بإستقلالنا البرلماني

    لكنّ السيّد الصادق المهدي حوّل حزب الأمّة إلى القومي

    هذا التحوّل القومي أقلّ ما يقتضيه هو الإستعداد الجهادي

    لفرض الصحوة الإسلاميّة هنا ثمّ التطييز للنظام العالمي

    عِوضاً عن إستقالاتنا بعد لاءاتنا لسلوكيّات نظامنا العالمي

    لأنّ الترابي قد فعل ذلك عند صنعه جبهة الإسلام القومي

    و نقد الدين فعل ذلك عندما صنع الجيش الحركي الشعبي

    وهذا يقتضي تجييش الأنصار لحظر النشاط الآيديولوجي

    ثمّ التفكير بعد ذلك في مُعالجة الأمور مع النظام العالمي

    الآحزاب المُؤدلجة قد أحرقت المُصلّين داخل ود نوباوي

    وأبادت المُصلّين بطائرات المصريّين في جزيرة المهدي

    حدث كلّ ذلك وأكثرفي عهد النظام المايوي الآيديولوجي

    ثمّ حدث أسوأ من ذلك في عهد نظام الإنقاذ الآيديولوجي

    كانت مُحصّلتنا النهائيّة إقتتال سوداني و إنهيار إقتصادي

    و ثراء كيزانوي وسودانوي ثمّ إقتسام أطيان آيديولوجي

    وأجهزة أمنيّة بلاطجيّة تحجّر النشاط الإنساني والحيواني

    وقيادات مُؤدلجة تحتكر كُلّ النشاط الإقتصادي والإنساني

    ثمّ تكبّر و تجبّر وفهلوة وعنطزة وقلّة أدب وكلام تحتاني

    والله لو أنّ الإمام سمعه لأمر أنصاره بقطع دابر الكيزانِ

    ثمّ بقطع دابر الشيوعيّين المُتكبّرين المُتفرعنين كالكيزان

    قالوا المجانين كان ما ربّطوهم بيربّطوا الزول العقلاني

    و قالوا الفراعين كان ما قاتلوهم بيكفّروا صاحب الإيمان

  13. لك التحية ايا كانت مواقف ابيك او اخيك فانت تمثلين ذاتك ولا علاقة لك بالاخرين فلا بأس ان تدفعي جبايات الحرية فلا تهني وتلجأي لأخ او أب فكل ماض في طريق الحرية أخوك وأبوك ولا تزر وازرة وزر أخرى

  14. انت بنت شالق

    ابوك يلمع فيك لان تكوني رئيسة لحزب الامة

    لانه اناني لايريد يكون اي انسان غير اولاده رئيس

    رجل اناني و بس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى