التغيير الناعم

#التغير_الناعم

أحلامُ النمل ِ بأنهُ يطير مثل : تلك الطيور بحرية ،ولكن الحرية لها ثمن غالى “التصحية ” وهنا لا يملك النمل هذه الصِفة ،لهذا تصبح نقاط المعادلة في الصـراع هي البحث عن الغذاء وليس غير، وهي أحلام تتعرى مع شُح الطعام وشوارع النمل ِ لا تتحرك لرسم ملامح التغيير، والنمل يفقد كل الإستراتجيات كي يواجه الذُباب قبل سقوطه ِ ، والذباب ُ يحتشدُ حول فضلات بيت (الملك ) والملكــ يرقصُ وشعبه ِ عارى ِ يسقط ُ جوعــاً ،والملك مازال يوهم شعبه ِ بأنه يريد التغيير لأفضل حال ، بأنّ أحلامه ِ لم تكتمل ؛لان الشعب لم يكمل نومه في الأحلام السّجيه، وهي نفس أحلام طير (الرهو) يغادر أرض النيل التي كانت له حلمُ الحياة ،ويقطع أمواج البحر الأحمر تاركاً ماضى حزين ومظلم وقصص في كوخ ٍ من القش ..

النمل يتفّرق، والذبابُ يتقّسم الموائد وهي حروب من أجل البقاء، والأرضُ تجِفُ والسماء تمطر فرحاً، والأفراح تُسرق والنملُ يآكل بعضه ِ البعض “آكل ُ الجنس لجنسه هو دليلُ إنقراض وخرقٌ للقوانين الطبيعـة،والطبيعة أصبحت لا قانون فيها ولا قيم ولا خلاق ………..الخ.
وجفافُ الطبيعة هو من صنع تلك الكائينات التي أفسدت هذا الكوكب الذي أصبح الحلال حراماً والحرام حلال، صنع نملة تتعرى في الشــوارع كي تبقى في الحياة بلا حياءَ ،والرجلُ بلا قيم ومبادئ، والقلوب بلا إيمــــان ،إنها حروب العصر بين عبدة َ الشيطـــــان وعِباد الله المخلصين في الأرض؛ والنصــر للمُتقيـــــــن.
وملوك الأرض ، كسـُــوا ْ الأرض الظُلم وزرعـــوا الفســاد فيها وأسقوهـــا مِنْ دمـــاء -النمــــل – والنمل مازال في ضُعف ٍ شديد والملك يحصـار المدينــة ويحتكـــرواْ الطعام وجنود الملك لا يخشاهم خوف من الله ِ لانّ القلوب التى عصت الله فلن تليـــن، والملك يقــول أحلامه لم تنتهى والنمل ُ يموت والذبابُ يآكل من عرش الممكة حد الترف ، وهذا مما جعل الذباب يطيع الملك ويآكل النمل إستجابةً لأوامـــر الملك، والأوامــر إيحاءات نصرة الشيطان ..

وأحلام النمل بأن يطير ويمارس حريته ِ دون خوف من العناكــب والحشرات المفترسة ،«ولا الأحلام ولا الوعود في أرض الملوك ِ يبقى الجحود »

ويبقى الحُلم هو مفردة ?التغيـر? ولكن لم يجمع النمل جيوشه للحرب ولا زال النمل في معادلة البقاء ضعيفاً رغم كثافته العدديـــة، وتصبح مسلمات الحرب هي من يملك القوة والطعام ،

هل يجمع النمل جيوشه لتدميــر عرش الملك وإستراد الطعام …..؟؟

هل يتحرر النمل من الخوف ويلبس ريش الشجاعة ويصبح يطير كي يدخل تلك البيوت البرجوازية ويهدمهــا ….؟؟

أحلام النمل قادمة لانه الثابت في المعادلة والذباب متطفّل يموت بعواصف التغيير في المناخ…..

المعمـــل /الكيمياء السياسيـــة…..قســم الخلايا العصبيـــة..

أقرأ بعقلك وليس فمك …!!!

صدام البدوي
[email][email protected][/email]

زر الذهاب إلى الأعلى