في



المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
بيان هام لسودان المهجر بحزب الأمة القومي.
بيان هام لسودان المهجر بحزب الأمة القومي.
09-17-2011 05:50 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
حزب الأمة القومي
الأمانة العامة
دائرة سودان المهجر
سودان المهجر بحزب الأمة القومي يعلن أقصى درجات الاستعداد لتلبية نداء الوطن
-----------------

لقد ظل حزب الأمة القومي عبر تاريخه حائط صد تتكسر عليه نصال الديكتاتوريات، لا يليّن عزمه ترغيب ولا يحد عنفوان نضاله ترهيب، ومنذ انقلاب الانقاذ المشئوم في الثلاثين من يونيو 1989م ظل الحزب يتلقى بين الآونة والأخرى من النظام عروضاً قد تسيِّل لعاب بعض القوى الباحثة عن مواقع في سلطة الإنقاذ إلا حزبنا العريق ظل وسيظل مستعصماً بقيمه ومبادئه وخطه العام المنحاز للغبش من جماهيره وجماهير الشعب السوداني.

إن مزاج جماهير شعبنا يميل لمخرج سلمي سوداني نموذجي لا يستلف أسلوب أحد ولكن سلطة الإنقاذ رهنت موقفها بمواقف حزبية خانقة ويائسة ومستخفة بالشعب وإرادته فكان أن حسم مجلس التنسيق الأعلى لحزب الأمة القومي في اجتماعه مساء الثلاثاء 13 سبتمبر 2011م موضوع التفاوض حول مشاركة الحزب في أي حكومة شمولية مقبلة مهما تعددت مسمياتها فالطغيان هو الطغيان وإن غير أقنعته.

إن قرار مجلس التنسيق الأعلى للحزب يؤكد أن المؤتمر الوطني لا يريد إجراء تغيير شامل في حكمه أو إعادة هيكلة الدولة مثلما لا يريد هيكلة قومية يستعيد بها أهل السودان قومية خدمتهم المدنية وقواتهم المسلحة وأن يقوم دستورهم على الإجماع الوطني الدستوري وهو الحل لقضايا الغبن والحروب وغيرها من المشكلات المعلقة مع أهلنا بجنوبنا الحبيب الذي صار دولة جارة.

هذه المعاني هي ما كان حزب الأمة القومي يحاور النظام حولها وخصوصاً إيقاف الحروب وتمهيد بيئة سياسية تحقق الإجماع من خلال آليات تفاوضية جامعة تخاطب كل المشكلات وهو ما أسماه الحزب الأجندة الوطنية وظل الحزب يتريث حتى لا تتسم قراراته بردود الأفعال، وبقرار مجلس التنسيق الأعلى يغلق حزبنا صاحب الشرعية الشعبية والثقل الوافر باب المناورات والمساومات التكتيكية والمزايدات وحزبنة قضايا الوطن وينحاز للمواطن السوداني المسحوق الذي ذاق ويلات نظام الإنقاذ وعسفه.

ونحن في سودان المهجر بحزب الأمة القومي إذ نثمن موقف مجلس التنسيق الأعلى للحزب نعلن بأن حزبنا استنفد كل فرص الحلول القومية وحاول تقليب الأمور السياسية على كل الوجوه ولكن الطرف الآخر رفض فتح أبواب التوافق ولهذا لا خيار إلا رفع الاستعداد لتلبية نداء الوطن إلى درجاته القصوى حيث نضع أنفسنا أفراداً ومؤسسات رهن إشارة حزبنا العملاق ولا نامت أعين الجبناء.
السبت 17 سبتمبر 2011م





تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1018

خدمات المحتوى


التعليقات
#210873 [نوباتيا]
0.00/5 (0 صوت)

09-19-2011 12:33 AM
الموتمر حزب المقطعين اللصوص لاتشاركوهم هم قالو فيكم مالم يقوله مالك في الخمر اليو م يتمنو ان يكون الامام معهم لا والف لا\\\\\\\\\\\\


#210519 [gaily]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2011 01:03 PM
الله اكبر ولله الحمد نحن رهن الاشارة الي ثورة تقضي علي الفساد والمفسدين وتسليم الجرمين الي المحكمة الله اكبر ولانامت اعين الجبناء


#210208 [مظفر سيد احمد عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2011 03:37 AM
دا الكلام الصاح ، لابد من التضامن والتوحد مع القوى الحية فى المجتمع من اجل تحقيق الانتفاضة القادمة قريبا


#210121 [طارق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2011 08:47 PM
الاستاذ عووضة لك التحية ونشكر لك حماسك الذى تبديه فى البحث عن الحلول لهذا الوضع المتازم
هنالك نقطة لابد من الانتباه لها وهى ان ثورات الربيع العربى مجملها انطلقت من الاوساط الشبابية كما انها لم تكن مخطط لها ولوقتها بل كانت احساس بالخوف من المستقبل المظلم فى وسط الشباب والاحساس بالملل من نفس الوجوه والسياسات الرتيبة التى كانت تسود تلك الدول
اما نحن فكل شئ متوفر وكل المعطيات مفروشة فى سوق الله اكبر والكل متضجر وناغم على اعضاء المؤتمر الوطنى وليس سياساته بسبب التعالى والازدراء الذى يتعامل به منتسبى المؤتمر الوطنى مع المواطن
لم يحتمل البعض ذلك فمنهم من هاجر ومنهم من ضاق صدره وحمل السلاح ومنهم من لاذ بجسده واختار النصف الثانى والدولة الحديثة
والله المستعان


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة