09-28-2011 11:48 AM

غندور اذا اردت ان تطاع

د.عبداللطيف محمد سعيد
[email protected]

الحديث عن التامين الصحي يطول وشكوى المواطن عن الخدمات التي تقدم والعاجات التي تعطى للمريض ووقت مقابلة الطبيب واشياء اخرى كثيرة منها ان رسوم خدمة التامين تخصم من المنبع ولا خيار للمشترك غير ان يدفع.
نقف في مقام ما قاله الاخ بروفيسور ابراهيم غندور رئيس الاتحاد القومي لنقابات عمال السودان فقد جاء في الاخبار: وجه بروفيسور ابراهيم غندور رئيس الاتحاد القومي لنقابات عمال السودان، النقابات والوحدات النقابية كافة بالولايات المختلفة، لعدم تسديد الاشتراكات والرسوم المفروضة على التأمين الصحي في حال عدم استفادتهم من الخدمة. وأعلن غندور في اجتماعات المجلس العام للاتحاد يوم الاحد الماضي، عن تشكيل لجنة تضم الجهات ذات الصلة في الولايات للخروج بتوصيات حول القرار الرئاسي الذي صدر اخيراً بأيلولة شراء خدمات التأمين الصحي من وزارة الصحة وتبعية المباني التي تتبع للصندوق إلى الوزارة.
نحن لا نريد تناول القرار الرئاسي الذي صدر اخيراً بأيلولة شراء خدمات التأمين الصحي من وزارة الصحة وتبعية المباني التي تتبع للصندوق إلى الوزارة فهذا لا يهم المواطن المسكين الذي يبحث عن العلاج لذا نقول للاخ البروفيسور ابراهيم غندور رئيس الاتحاد القومي لنقابات عمال السودان ان الدواء الذي يكتب للمريض احياناً لا يتوفر في اكثر من صيدلية من الصيدليات التابعة للتأمين الصحي ومن واقع تحربتي فقد وصف لي الطبيب بمركز حراء وصفة طبية لمرض جلدي فاتجهت الى الصيدلية المرفقة بالمركز فلم اجده فقالوا لي اذهب الى صيدلية ودنوباوي وايضاًً لم اجده الحمد لله ان حساسية الجلد التي اعاني منها غير قاتلة وان الادوية التي كتبت لشخصي الضعيف لا تدخل ضمن الادوية المنقذة للحياة فكان ان طلبت من الصيدلي ان يبدل لي الدواء باخر وسادفع القيمة وقد فعل ودفعت قيمة الدواء وانتهى الامر. وندمت على الزمن الذي اضعته وانا اتجول بين الصيليات للعثور على الدواء والمال الذي صرفته ولو حسبته من البداية لما اضعت مالي وجهدي وزمني في البحث عن دواء غير موجود.
الاخ البروفيسور ابراهيم غندور رئيس الاتحاد القومي لنقابات عمال السودان كيف يمتنع العامل عن تسديد الاشتراكات والرسوم المفروضة على التأمين الصحي؟ وهل الامر بهذه السهولة؟ وما هي الاجراءات المتبعة في هذه الحالة؟ وهل تستمر لفترة محددة بعدها يستطيع العامل العودة الى التامين الصحي ام ان الخروج نهائي وبدون عودة؟
الاخ البروفيسور ابراهيم غندور رئيس الاتحاد القومي لنقابات عمال السودان لقد قيل اذا اردت ان تطاع فامر بما يستطاع! فان مجرد التصريحات لا تكفي وان مقاطعة التامين الصحي سهلة ولكن عدم سداد الرسوم يحتاج الى اجراءات واي امر يحتاج الى اجراء واحد في السودان يستغرق زمناً طويلاً وهذا امر معلوم للعامة! لذا نترك اموراً كثيراً عمداً خوفاً من اهدار الوقت وصرف المال وربما الفشل.
واخيراً ارجوك ان توضح لنا كيف يمكن عدم سداد الرسوم اذا ذهب العامل الى المركز الصحي ولم تقدم له الخدمة التي يريدها؟
والله من وراء القصد

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1343

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#216972 [اسامة شريف]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2011 06:27 PM


اصبح صباحك اذا كنت تنتظر الاجابة من غندور ابو جطوووم بالله هو عليك الله تصدق

انه ممثل العمال يكون بروفيسر غندور ابو جطوووم عليك الله ده بيشبه اتحاد عمال

ده من الطبقة العاجية لايحس ولايرى ولايعرف ماهى مشاكل العمال والعافصة الجمرة مازى الساكن فى فيلا ولا شنو يامان


#216947 [tarig]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2011 05:56 PM
المقصود من الإمتناع عن سداد الإشتراك لعدم وجود خدمة هو شراك في حد ذاتو حتي يتم شطب الإشتراك لعدم سداد الإشتراك


#216891 [مظفر سيد احمد عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2011 04:56 PM
يعنى انت منتظر ابو جضوم دا المخنس دا يقوم بايجاد حلول منطقية لما زكرته ، صباحك اصبح وانتظارك سوف يطول ، لن تجد ماتتطلبه من تلك العصابة افراد وجماعة والحل الوحيد ان تستعد للخروج مع المواطنيين فى الانتفاضة القادمة لتقوم بحلحلة كل المشاكل والازمات التى تعانى منها ويعانى منها الشعب السودانى الفضل بدلا من الاستجداء الذليل لتلك العصابة والتى ادت بسياستها الى الوصول الى هذة المرحلة


د.عبداللطيف محمد سعيد
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة