07-29-2010 12:42 PM

الجوس بالكلمات

أتركوها ياوزير الزراعة

محمد كامل

منعت وزارة الزراعة استيراد الطماطم من اثيوبيا القريبة في الوقت الذي بلغ فيه سعر الكيلو في اسواق الخضار اكثر من 12 جنيهاً وفي بعض الاسواق 15 جنيهاً ، وفي ذات الوقت لا تتحفظ وزارة الزراعة علي استيراد مختلف الخضروات الاخري و الفواكه من مختلف أقطار الدنيا حيث تتوفر بالاسواق اليوم الفاصوليا الخضراء والبيضاء والبطاطس المستوردة الي جانب التفاح اللبناني والايراني والسوري والجنوب الافريقي ومن الواضح ان الوزارة ترحب باستيراد النبق الهندي والعنب السويسري والخوخ والكرز ، وبحسب افادات وزير الزراعة في مؤتمره الصحفي الثلاثاء الماضي فان وزارته تحارب الطماطم وهي تدرك تماماً انها فاكهة الفقراء وانه كان سعرها لا يتعدي الجنيه والجنيهين للكيلو الواحد حتي، فجن جنون الاسعار واصبحت الطماطم من نصيب الاغنياء فقط فالفقراء يمتنعون عن شراء طماطم الهلع والزلع .
أليس مضحكاً ان تتضارب سياساتنا الحكومية تجاه حماية المستهلك السوداني ثم نسمع بمن يقول لنا منعنا استيراد الطماطم حماية للناتج المحلي وهو يعلم ان الموسم ليس موسم ناتج محلي ، ان استيراد الطماطم من اثيوبيا افضل من استيراد الخضروات والبقوليات والفواكه من وراء البحار وليس من العدل ترك اسعار الطماطم هكذا والناس يستقبلون الشهر الكريم رمضان المعظم حيث يصوم الفقراء ويفطرون علي سلطة الطماطم اللذيذة مع الدكوة وزيت السمسم ، ان وزارة الزراعة تنفذ بعلم او بغير علم أجندة شركات الانتاج الزراعي الربحية التي لو وجدت الفرصة لحاربت صغار المزارعين وصغار المستوردين ونفتهم من الارض.
ان أسوأ ما يمكن ان يصدر من قرارات من متخذي القرارات هو تلك القرارات المستعجلة التي لا تحسب حساب التبعات ولا تقدر النتائج الاجمالية لما بعد القرار ، فالطماطم هي فاكهة الفقراء كما اسلفنا ولكنها اليوم اصبحت طعام المترفين وعلينا ان نتساءل من المستفيد من هذه الميزة وعلي حساب من واذا كنا ننتج طماطم كافية فلماذا ترتفع اسعارها بطريقة خيالية وغريبة ؟ والقول ان منع استيراد الطماطم جاء لحماية الناتج المحلي فيه افتئات علي المواطن البسيط الذي يدخل الاسواق ولا يجد الناتج المحلي المذكور وانما يجد منتجات الشركات الخاصة المجهولة الماهية والتي تضع اسعاراً ما انزل الله بها من سلطان، اسعار لا تتناسب والبضاعة المقدمة فكيف يتصور البعض ان اطلاق الكلام علي عواهنه يمكن ان يقنع الجميع ؟ ما أسهل ان تبيع الناس الكلام ولكن عملية الشراء تبدو صعبة جداً لمن يدركون خفايا الامور فهم عادة لا يقتنعون بسهولة بسبب انه سبق لديهم العلم بالحقائق .
ان فتح الباب امام استيراد الطماطم من الجارة اثيوبيا واجب تمليه الضرورة حتي تصبح الطماطم للجميع ، نريد طماطم للجميع لا تكون حكراً علي من يملك المال الكثير ، اعيدو النظر في قرار منع استيراد الطماطم والي ان يخرج الناتج المحلي فان عملية الاستيراد ستتوقف تلقائياً لأن الوفرة تقلل الاسعار وبالتالي تصبح عملية الاستيراد مكلفة امام توفر الناتج المحلي .

الصحافة

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1061

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#11319 [حمد محمد حمد\\\\\\\\\\\\\\\\طبيب بيطري]
0.00/5 (0 صوت)

07-30-2010 05:25 PM
معروف هذا هو المتعافي الله لايعفيهو لقالو باب تاني لسرقه ونهب هذا الشعب المسكين قال تفاح وعنب طبعا المزارع بتاعتهم تنتج طماطم هذه الايام ولازم نحميها عنو المواطن ما اكل طماطم ولا دكوه


#11196 [الخزين /الفكي هاشم]
0.00/5 (0 صوت)

07-30-2010 06:20 AM
بالله مش عار كبير اثيوبيا العدد سكانها ضعف عدد سكان السودان تكون مكفيه شعبها طماطم وتصدر كمان هههههههههههه قال وزير زراعة وقال الاستراتيجية القومية العشرية ياخ ده قمة الفشل ومفروض يستقيل وزير الزراعة وتسقط كل الحكومة بلا قرف لعنة الله تغشاكم كل ما اصبحتم وامسيتم بركة هذا اليوم المبارك


#11089 [Alcheeky]
0.00/5 (0 صوت)

07-29-2010 04:58 PM
انت عاوز وزير الزراعه يسمح باستيراد الطماطم, لكن يغني كيف دي كلام شنو داء الزول دي محل مايمشي لازم يضمن حقوا عشان كدا خليهو المسكين تقوم تقطع ليه اكل عيشو, وفعلا عالم غريب وناس مابتخاف الله ,وبالمناسبه مش وزيرالزراعه دا هو والي الخرطوم السابق لعنه الله عليه وقبل ذلك كان في ولايه النيل البيض حاول ابحث جيد وستجد ملفات فساده كثيره لهذا الرجل وبعدها سوف تفهم لماذا منع الاستيراد وياحليلك يا ابو حريره والخراف الاستراليه


محمد كامل
محمد كامل

مساحة اعلانية
تقييم
4.01/10 (77 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة