المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
\"مشروع نهضة كردفـان\" ... هل تقود الولايات المركز !ا
\"مشروع نهضة كردفـان\" ... هل تقود الولايات المركز !ا
10-05-2011 09:27 PM

\\\"مشروع نهضة كردفــــان\\\" ... هل تقود الولايات المركز !!

الصَّالح مُحمَّد الصَّالح
[email protected]
\"مشروع نهضة كردفــــان\" ... \"مفوضية\" أم \"مجلس رئاسي\" !!
هل يتحقق شعـــــــــــــــــــــــار \"كردفان الغرة أم خيراً جوة وبرة\" !!

مدخل:
بعد عقود من الضنك والظلم\"السياسي\" و\"الإجتماعي\" الذي عايشته وألفته كردفان وأهلها حملت مبادرة النائب الأول لرئيس الجمهورية الأستاذ علي عثمان محمد طه بادرة من الأمل إن هي تحققت في أن يرى الإقليم عهداً جديداً من التنمية والخدمات في مساحات تتجاوز الولاية الواحدة مبشراً ومطلقاً نداء \"تنمية كردفان\" لتصبح كردفان حقيقة هي صاحبة الإسم \"كردفان الغرة أم خيراً جوة وبرة\".
طه أعلن في حديثه في ندوة (الوضع السياسي الراهن وتحديات المستقبل) بحاضرة شمال كردفان الأبيض إبَّان زيارته للولاية الإسبوع الماضي - والتي شهد خلالها محافل عديدة وافتتاحات خدمية متعددة - مبشراً جماهير الولاية بقيام مشروع إعمار كردفان الغرة عبر برامج تفصيلية تحدد ما هو شأن اتحادي وولائي وجهد شعبي لتصبح كردفان قوة تضاف لقوة السودان ,متعهداً بالوقوف خلفه حتى يحقق أهدافه المقصودة في وضع استراتيجية تنموية شاملة تنهض بالإقليم وتعيد تحقيق أمجاد البلاد في أن تكون كردفان \"سلة غذاء السودان\" وبالتالي ليكون السودان هو \"سلة غذاء العالم\" حقيقة لا شعارات.
حيث وضع طه بحديثه هذا الكرة في ملعب والي شمال كردفان معتصم ميرغني حسين زاكي الدين ليقود زمام هذه المبادرة – وذلك بعد أن حمَّله وحمَّل الولاية مسؤلية وخصوصية أن تكون في قيادة نهضة كردفان.
وبالتالي فإن على ميرغني التعجيل – والعمل بالمثل القائل – الضرب في الحديد وهو ساخن - مبادراً بتشكيل لجنة قومية تقف على أمر \"مشروع نهضة كردفان\" يراعي فيها معايير التنوع في المحيط الكردفاني , ويعيد بعدها الكرة لملعب النائب الأول ليقوم بدوره بتشكيل \"مجلس رئاسي لنهضة كردفان\" أو \"مفوضية\" أو \"هيئة اتحادية\" أو أياً كانت المسميات يقف على رأسها طه ليتابع وضع بنود وترتيبات وتوصيات قيام نهضة شاملة في كردفان يضعها أبناء كردفان قاطبة من المفكرين والباحثين والعلماء والأكاديميين ويسند أزرهم الإعلاميين من أبناء الإقليم أساسها النهضة الزراعية والحيوانية وكذلك لا تغفل عن التنمية البشرية التي هي أساس ما ذكرنا.
طه أغلق بحديثه الباب أمام الوصاية التي مارسها المركز سنين عدداً بقوله أن عهد وصاية المركز انتهى وانتهى معه عهد كانت فيه المشروعات تأتي من المركز للولايات مضيفاً أن أهل الولاية هم الأولى بترتيب أولوياتهم وحاجاتهم وتقديم ما يناسبهم من المشاريع للمركز ليتم تنفيذها وليس العكس!!
هذا الحديث ورغم حلاوته لكنه يستوجب شحذ الهمم وشد الأحزمة لمقابلة مسؤلية الموقف والأخذ بزمام المبادرة وصناعة حاضرٍ جديدٍ يبقى تاريخاً ناصع البياض للأجيال القادمة تفاخر به ولا تنكره وتتوارى عنه, فهل تعقلون.

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1224

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#221557 [ahassan]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2011 04:50 PM
كلام في كلام ، كل سنة وانتو طيبين


#221414 [عباس احمد الهادى]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2011 10:51 AM
نحن مع التنمية المستدامة .وقيام المشروعات وابعاد الفاسدين وضد الذين يحولون مشاريع كردفان الجاهذة الي ولايات اخري اكثر منا تنمية فالتنمية مطلب شعب كردفان وكل ولايات السودان .


#221154 [sham]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2011 11:25 PM
did you believe that crap from the vice-president..


الصَّالح مُحمَّد الصَّالح
مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة