10-08-2011 09:45 PM

أشياء صغيرة

أمل هباني

ستات الشاي أجمل من نساء المشروع الحضاري

اوردت الزميلة هبة عبد العظيم تقريرا في صحيفة السوداني يوم الأحد الماضي عن مواجهة ساخنة بين دكتور مندور المهدي الأمين السياسي لحزب المؤتمر الوطني والاستاذة رجاء حسن خليفة مستشارة الرئيس في مؤتمر المرأة التشاوري بحزب المؤتمر الوطني ....وحسب التقرير فأن الامين السياسي شن هجوما كاسحا على المرأة داخل حزبه وخارجه بوصفه أياهن بغيرالمنظمات ،وأن دورها يتراجع كثيرا في الخدمة المدنية بعد الزواج ،وأنها ضعيفة اقتصاديا ومحدودة الامكانيات مستدلا (حسب التقرير) بامتهانها للمهن الهامشية كبيع الشاي والكسرة ، وبما أن ستات الشاي هن الحيطة القصيرة لهذا النظام كلما اراد بطشا او تنكيلا أو قهرا للنساء اتجه لستات الشاي بعنف فعلي بكشات النظام العام والمحليات وعنف لفظي كالذي مارسه مندورويمارسه معظم افراد هذا الحزب في سلوكهم العام ....فأذا أراد احدهم أن يتحدث عن الدعارة ذكر ستات الشاي ،وأذا تحدث عن الايدز ذكر ستات الشاي وأذا تحدث عن ترويج الخمور والمخدرات ذكرهن مرة أخرى واذا تفلسف واراد أن ينال من مقدراتها الاقتصادية لن يتورع عن أخذ ستات الشاي مثالا .....مع أن بائعات الشاي هؤلاء أجمل في صورتهن العامة من نساء المشروع الحضاري اللائي وصفهن تقرير هبة بكلمات ذكية ولماحة بأنهن يردتين أفخم الثياب السودانية وأغلاها ثمنا فيما تئن أياديهن من ثقل الأساور الذهبية ،وتفوح منهن العطور السودانية الأصيلة ...فمنظر مثل هذا يشعرك بابتذال مادي رخيص لقيمة المرأة ووجودها ككائن يعي ويدرك ويحس بمن حوله ويتجاوب مع معاناة النساء الممتدة من النزوح في مناطق الحروب الجديدة في جنوب كردفان والنيل الأزرق الى معاناتهن مع حلة الملاح وصينية الطعام التي توفرها المرأة بأعجوبة أقرب للمعجزة لاطفالها واسرتها .مقارنة باحساس يملأك زهوا واحتراما لأمرأة تحمل حزمة حطب على رأسها وهي تخرج من بيتها بعد صلاة الفجر ،أو تجلس على حجر أو (بنبر) قصير في مواجهة النيران تحت ظل شجرة نيم ....أوظل بناية تحت التشييد ،بحثا عن رزق حلال لأطفال سهل جد أن يتحولو الى متشردين ومتسولين ومجرمين أن هي لم تفعل ذلك ...أنها صورة نساء الكفاح والكدح في مواجهة الحياة في مقابل صورة نساء الأستلاب والانتهازية ...فقد حول المؤتمر الوطني (رغم احتجاج مستشارة الرئيس رجاء حسن خليفة على حديث مندور) نسائه اللائي كن في وقت من الاوقات رائدات في الحراك النسوي السوداني من ثريا أمبابة الى سعاد الفاتح الى المرحومة سعاد ابوكشوة الى دمي وواجهات للعرض لا يجدن غير اقتناء المصوغات الذهبية والثياب المطرزة الفاخرة يبصمن على كل فظائع المؤتمر الوطني في حق النساء باسم الدين وهو في الحقيقة ممارسة ذكورية تبيح لهم كرجال اضطهاد النساء بكافة الاشكال من قانون النظام العام الذي يبيح جلدها بسبب ما ترتديه الى قانون الاحوال الشخصية الذي يحول دون سفر اطفالها معها دون اذن والدهم ...
وبرغم كل ذلك لم يرضى رجال الحزب الحاكم عن نسائه اللائي يسعين لنيل هذا الرضى بكل الوسائل حتى ولو كان الثمن زوجة صغيرة جميلة تناسب مظاهر العز الجديد فرجال النظام يضطهدون حتى كفاح زوجاتهم اللائي تزوجنهن وهم على حد الكفاف فالقصر الجديد والعربة الفارهة تحتاج الى زوجة جميلة صغيرة تناسب هذا العز ...فما الذي يجعلهم يحترمون كفاح بقية النساء وكدحهم الدوؤب في مواجهة الحياة ولو كن ستات شاي ؟





تعليقات 23 | إهداء 0 | زيارات 3483

خدمات المحتوى


التعليقات
#222970 [عبدالله محمد عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2011 01:15 PM
لك التحية.....هدا موضوع حي ومنصف لهن اما اخونا المتبوبر ...الله يسامحو.
ومالن ستات الشاي...يا مفتري.


#222923 [Khatim Alanbia]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2011 11:57 AM
التحية والتجلة والأحترام لكل ستات الشاى .. أخص خالتى الشفة التى كانت تدعمنا ونحن طلاب بالجامعة ليس فقط بالشاى والقهوة مجاناً !!! بل بمصاريف الفطور والمواصلات رغماً عن ضيق حالها ( وطالما فشلنا فى تسديد الديون لها فلم تتضجر منا بل زادتنا أحسانا ) !!! التحية موصولة لخالتنا زينب ,, بخيتة ,,, كلتوم وباقى العقد الفريد ... اللهم جازهم أحساناً ومغفرةً تليق بمقامك يا أرحم الراحمين ...
اللهم عليك بمن أساءهن و أرفع مقتك وغضبك عنا .. اللهم أرفع مقتك وغضبك عنا ...اللهم أرفع مقتك وغضبك عنا ...اللهم أرفع مقتك وغضبك عنا ...اللهم أرفع مقتك وغضبك عنا ...اللهم أرفع مقتك وغضبك عنا ...اللهم أرفع مقتك وغضبك عنا ... آمين آمين يارب العالمين ..


#222717 [الجعلى البعدى يومو خنق]
0.00/5 (0 صوت)

10-10-2011 06:10 AM



الحبيب السمح ( الزول الكان سمـــح) لك التحيات الطيبات ........ شــــكـراً للمرور العاجل ...

وعلى ذكر الشيخ (فرح) حيث عاش فى ولايتنا (سنار) وهو من قبيلة (البطاحين) يحب العلم والعلماء وقد اشتهر ب(الحكمة) فكان الناس يتناقلون كلماته ويشعفون بكل ما يأتى به من أقوال وأفعال...

تميز (الشيخ) بمدرسة فقهية واجتماعية رائعه ومن أقواله :

يا إيد البدرى قومي بدرى...
اتوضي بدرى صلى بدرى ..
أزرعي بدرى حشي بدرى ...
أحصدي بدرى شوفي كان تنقدرى ...
.............

الرجال فيهم بحور ... وفيهم رخم فيهم صقور... وفيهم ردى ولد تكور ضيع عمره فى شرب الخمور
.......

( آخر الزمن شوف البقت... والنوق من الشيل دبرت... المحنة راحت ما قبلت.... الجنى للوالدين جفت....العافى ليده ما تلفت.... الحرة كالخادم مشت.... مرقت برة انكشفت...
راحوا لرجال تلت الجتت... والصح دروبه انسدت... كيف يلحقوك فقرا البخت...
.....

دعا الشيخ فرح صديقا له للصلاة .. فرد عليه بأنه سوف يصلى بعد ذهاب الشتاء ...

فبادره .. يُذكره بالموت الذى قد يجيء فجأة...

( أكان اتهدم القيف ... قبال دخول الصيف ... عاد الشورة كيف ؟


وللحديث بقيه ...

الجعلى البعدى يومو خنق .....


من مدينة الدندر الطيب أهلها ... والراقِ زولا ...







#222635 [ود سبيل]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 09:45 PM
أين هم ستات الشاي , تركو المهنة لأجنبيات


#222612 [محمدسكر]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 08:33 PM
الاخت امل هبانى عبرك احى الام والاخت والزوجه السودانيه واحيها فى الحضر والريف وهى تصبح من الصباح بعد ان تسقى اولادها الشاى تذهب الى الزراعه بالضحوه حش وكديب ولغيط ولاتعرف مشروع حضارى ولادوله البدرين ولادوله رساليه ولاشعارت دنيه رنانه


#222570 [mona]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 05:52 PM
الاخت الاستاذة امل هباني
لا فض فوهك(في الحالة دي قلمك)، ستات الشاي مكافحات (وان كانت هنالك قلة قامت باعمال منافية للاخلاق فذلك لا يسقط عن الاغلبية حقهن. وكان ستات الشاي بيقدمو في عمل غير اقتصادي السبب منو، سياسات الموتمر الوطني هي الخلتهم يبعوا الشاي لانو الصالح العام كان بالمرصاد، الحرب وسياسة إقصاء الاخر هي السبب الرئيسي في الحراك الاجتماعي ، ونساء المشروع الحضاري عرف الموتمر الوطني يقصيهم عن قضايا الوطن عشان الدهب والفارهات والمكاتب المكيفة ودخلن دائرة يا روحي، الخلت الشعب السوداني بس يفكر في المصلحة الشخصىة، لكن كل شى وليهو اخر وربنا انشاء الله قادر انو يرد الظلم ، وانشاء الله حواء السودان يكون ليها السبق الاكبر.


#222534 [Neema]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 04:09 PM
نساء المشروع الحضاري اقل واحدة فيهن وزنها مية كيلو مناكل السحت والعياذ بالله


#222474 [محمد أحمد الرفاعى]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 01:50 PM
الأستاذة أمل هباني
هؤلاء النسوة ستات الشاي مجاهدات مكافحات يعانين الأمرين وقد دفعتهن الحاجة للقيام على إعالة أطفال زغب وأيتام طلبة وطالبات فى المراحل التعليمية المختلفة ولا شك أن ذلك عمل شريف لكسب لقمة العيش فى وطن لا يوفر ضماناً اجتماعياً ولا دعماً حكومياً ولم يترك أمامهن خياراً إلا الحفر فى الصخر والمعاناة والتضحية لإعالة أسرهن.
ورغم ذلك أتساءل ، طالما أن هؤلاء النسوة هن مواطنات ضعيفات لهن حقوق وعليهن واجبات حسبما تمليه صفة المواطنة، لماذا لا تقوم المنظمات النسائية بدراسة أحوالهن وتسعي لمساعدتهن بمنحهن تراخيص مزاولة مهنتهن ومحلات وأكشاك للعمل فيها لبيع الشاي والطعام بدلاً عن جلوسهن فى الشوارع والطرقات والبردنات.
الأخت أمل لماذا لا تقوم منظمات المجتمع المدني وممثلات المرأة فى البرلمان لتبني قضية هؤلاء النسوة بانتشالهن من هذا الوضع المزري والمسئ لهن وللمجتمع وبذلك تكن قد ساهمتن فى التنظيم والترتيب وعكس الوجه الحضاري لعاصمتنا ومدننا بديلا عن هذا الوضع غير الحضاري.


#222443 [ابراهيم قدورة]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 12:16 PM
الأخت أمل لك التحية
هل سال جماعة المؤتمر اللاوطني أنفسهم لماذا خرجت نسائنا وحرائرنا لبيع الشاي في الطرقات وصرات اعراضهم واعراضنا عرضة لالسنة اشباة الرجال في المؤتمر اللاوطني مثل المندور هذا؟ وهل كن يخرجن اذا توفرت لهن طريقة عيشة اخرى؟ وهل كن يخرجن لو لا شردت هذة الحكومة من يعيلهم ويتمت ابناءهم ورملتهم؟ وهل كان هذا حالهم قبل انقلابهم المشئوم؟
حقيقة الأختشوا ماتو!!!!!!!!


#222371 [pirlo]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 09:50 AM
ربرنا يديك العافية والصحة كتاباتك بتمس المجتمع السودانى فى مواضع حساسة ومزىد من التميز والعطاءووالاخلاص والوفاء


#222343 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 09:04 AM
( يضطهدون حتى كفاح زوجاتهم )
سبقني تعليق احمد تاج ادناه
لكن اضيف:
ركزوا اكثر على هذه القضية
الاثار النفسية والاضطهاد الذى تعيشه الزوجة الثانية.
ولو كان بوسعك-كصحفية- الطواف بين ضحايا مثنى ورباع
سينكشف لك ولنا حجم ماساة النساء فى بلادنا فى جانب من جوانبها.
خاصة وان هناك تفسير قراني يرى ان الاصل فى الزواج هو بواحدة
معنى الاية 4من النساء ينص (على ان تعدلوا)
ونص الاية 129 من السورة ينص: (ولن تعدلوا)


#222317 [الزول الكان سمح]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 08:09 AM

أخى الجعلى

أنا لايهمنى إن كنت منتمياً...أو داعماً لأهل الإنقاذ..ولكن عاتب عليك بوصف ذاك اللص الفاسد الوصولى بالشيخ. فصفة شيخ صارت مصطلحاً يوصف به كل من هب ودب فى هذا الزمن القبيح...

ويا حليل ...الشيخ فرح ود تكتوك الرجل الحكمة الذى قال:

النسوان تلاتة
مرة .ونص مرة .ومافى مرة
المرة : فى بيتها وبنبرا
ونص مرة : من عتبة بابها ولى ورا
ومافى مرة: ناس السوق يجيبوا خبرا

جاء هؤلاء فتبدلت مقولة الشيخ فرح...ومع الأسف ناس قطبى جابوا خبرا بأفعالهم المشينة والمنكرة إضطرت تشيل بنبرا تمرق بيهو الشارع عشان تعيش أهلا

والزول كان عزيز اصلا عزيز فى دارو

واحسن يمشى بالدرب المشوه كبـارو

ياحليلهم ملاك صقايع الفودةوتيران اللطام الوصلوه هلودة

انصموا الجميع ما انفلوا فى المقدودةونقوها البلد من الوسخ والبودة


#222291 [ابو البشر]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 07:24 AM
لماذا يسكت الجيش عن كل هذا الخراب . أ لم يقل عمر البشير بأن للجيش دور سياسي . فأين دوره الآن .
لا حول ولا قوة الا بالله


#222290 [ابوالسيد]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 07:20 AM
]دخلت إمراة النار في قطة حبستها ، لا اطعمتها ولا تركتها تأكل من خشاش الأرض .. هؤلاء الناس يطلقون الكلاب ويربطون الحجارة ... أمل هباني ما تفعلينه هو جوهر وروح الانسانية الذي يقام عليه كل شيء بما فيه الدين.


#222282 [الزول الكان سمح]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 06:50 AM

لا إله إلا الله

يا أمل....لقد ألقمتيهم شوك الكداد بمقالك هذا ....سلمت البطن الجابتك


#222273 [سالم ]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 06:32 AM
دهب وقروش ده كلو عند ناس المؤتمر الوطني نسوانهم وكمان كان شفتي التقيل وراء الا عندهم نسوان الوطني مره ضعيفه مافي ... بيه حق اخواتهمن شتات الشاي المسكينات المقهورات


#222270 [رضوان الصافى]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 06:26 AM
الاخت امل هبانى
بمناسبة ستات الشاى فاننى خلال زيارتى للسودان الشهر الماضى لفت انتباهى شئ غريب جدا ففى كل شوارع العاصمة المثلثة ومطاعمها ومحلاتها التجارية توجد ستات شاى من دولة جارة وهن فى اعمار الزهور يعملن جهارا ولا احد يتعرض لهن .
سؤال برئ ؟
من المستورد لهذه العمالة ؟ ولمصلحة من تعمل هؤلاء الفتيات ؟ وهل لهن تصريح بالعمل ؟ واذا كان لهن تصريح هل لهن كروت عمل صحية ؟وهل مسجلات بوزارة العمل وبعقود ؟ وهل يدفعن ضريبة العمل ؟ وغيرة من الاسئلة ؟
اذا لماذا تطارد نساء بلدى اللاتى يعملن فى حقل الشاى من اجل لقمة عيش شريفة وطاعمة بينما هناك الالاف من فتيات الدول المجاورة يعملن بحرية ؟


#222260 [الجعلى البعدى يومو خنق]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 05:35 AM





مـقـال ممـتاز أخت : أمــــــــــل هبانى .. الموقـــره .

دعونا من نساء (المؤتمر) فنحن لا نحوض فى هذا الغِمار .. فالمؤتمر برجاله ونساءه لا
يعنوننا بشىء .. فأخواتنا الفضليات (سِتات الشاى) هن آخر القيود الوسواسية للجماعة ..
كان الامل أن يكون الظن بإخواتنا الأصل فيه أن يكون (ظناً حسناً) الذى يهمنا ويعنينا (كرامة) وســمعة (المرأة) الســودانية داخل وخارج البلد ....

تحدث (مندور) من خلال كلماته عن المرأة العاملة بأسلوب فيه (مس) فى قدراتها وفى سمعتها وفي سمعة طائفة (محترمة) ونقول لشيخهم (مندور) كرامة المرأة العاملة فوق كل اعتبار وكرامتها من كرامة الرجل والمجتمع السودانى فهى ( الام والزوجه والاخت)

وماقاله الشيخ من كلمات (مست) بمشاعر ناس كتار واصفاً المرأة (العاملة) فى السوق بمستوى (منخفض) ممن يجلسن قبالته ... لا شك إنه وقع فى (الغلط) خاصة وان طائفة (ستات الشاى) تعتز بكرامتها وقيمها العليا كم بالحرى ونحن نتحدث عن كرامة نسائنا وحرائرنا أن تعلم أيها (المندور) (المهدى) المنتظر ... عليك أن تعلم أن أهم (ثابت من ثوابت) الحفاظ على كرامات أخواتنا وعفافهن .. ولا تأخذ بطرف الرواية الآخرى المتمثله فى (الغلو والإفراط) المنتهى بالتضييق عليها وهى تعمل وتكدح..

صدقنى يا أيها (المندور) (المهدى) المنتظر ... أن أخواتنا العاملات فى الاسواق وفى الشركات والبيوت انتزعن (الثقة) منا فى (قدرتهن) لحماية أنفسهن وكرامتهن وعفتهن وحشمتهن .. فديننا (دين) قوي لا يشاده أحد إلا (غلبه) ولكن عليكم التبشير والتيسير لهن والابتعاد عن التنفير والتعسيرعليهن كما أمرنا بذلك حبيبنا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم يا مندور ....


وللحديث بقيه ......



الجعلى البعدى يومو خنق .......


من مدينة الدندر الطيب أهلها ... والراقِ زولا ...





#222257 [مونتي رغلو]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 05:18 AM
الجمره بتحرق الواطيها والحال الفيهو ستات الشاي ديل ان شاءالله ابقي علي مرتك واخواتك بعد الحـــــــاله دي ومافي شي بعيد عن الله
وياربت تســــــــــــــــــــــــــويها


#222256 [احمد تاج]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2011 05:13 AM
\"فرجال النظام يضطهدون حتى كفاح زوجاتهم اللائي تزوجنهن وهم على حد الكفاف فالقصر الجديد والعربة الفارهة تحتاج الى زوجة جميلة صغيرة تناسب هذا العز ...فما الذي يجعلهم يحترمون كفاح بقية النساء وكدحهم الدوؤب في مواجهة الحياة ولو كن ستات شاي ؟

ليسوا برجال هؤلاء الدين يضطهدون كفاح زوجاتهم وإبدالهم بأخريات هؤلاء صعاليك هدا الزمن

مقال رائع في التنك


#222234 [سوداني اصيل]
5.00/5 (1 صوت)

10-09-2011 01:45 AM
والله هذه الكاتبة تستحق وبكل جدارة وسام الشجاعة والاقدام.. فالارحام السودانية التي تنجب مثل الاستاذة امل .. لابد وبكل تاكيد ان تنجب رجالا يعبرون بهذه البلاد الى بر الامان .. وثورة ثورة حتى النصر ولا نامت اعين المخذليين


#222200 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

10-08-2011 10:37 PM
امل هبانى مقالك رائع و اؤيد اى حرف جاء فيه و ازيد و اقول اذا كان هذا المندور حريص على كرامة نساء السودان فليجد لهن مهن تانيةهو بيشوفها احسن من دى او و هو الاصح ان يصرف لهن من مال الضمان الاجتماعى بمفهوم العصر (بيت مال المسلمين)!!! وطبعا الحاجتين ديل لا هولا حكومته و اتحادها النسائى العينه ما مليانه و مفجوع بحكاية السلطة و الثروة الهبطت عليهم دى ما بسووها فافتكر الشىء العملى الوحيد و الشريف لتربية اطفالهن هو بيع الشاى و هو عز و جمال ما يراه الا الشرفاء من الناس!! هم لو عمروا الريف والله هؤلاء النسوة الشرفاء ما كانوا جو العاصمة من اساسه لانهم فى الريف كانوا زمان عايشين فى عز و كرامة فى بيوت القش و الطين و كل خيرات الدنيا عندهم!!! ناس الانقاذ ديل قدر ماا لزول يحاول يشوف ليهم حاجة سمحة ما لاقنها بتاتا!!!


#222193 [roud]
0.00/5 (0 صوت)

10-08-2011 10:01 PM
ينصر دينك !!!


أمل هباني
أمل هباني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة