في



ترويع المستثمرين
10-20-2011 02:15 PM

زمان مثل هذا

ترويع المستثمرين

الصادق الشريف


* الدكتور يونس الشريف رئيس اللجنة الزراعية بالبرلمان طالب الحكومة بالتدخل (السياسي) في (لا وطنية) المواطنين بالولايات واعتراضهم على الاستثمار في الأراضي التي يمتلكونها بوضع اليد.. وخفف مطالبته بقوله (يجب أن يتم ذلك بشكل لا يثير أي نزاع مع المواطنين). * البرلماني والقيادي بالمؤتمر الوطني قال (إنّ اعتراضات المواطنين تصل أحياناً إلى التهديد باستخدام الأسلحة مما أدّى إلى فرار كثير من المُستثمرين).. وكان أولى به أن يتقدم بطلبٍ آخر للحكومة يمنح الإحساس على الأقل بتفهمه لعمق المشكل. * لن نجد صعوبة في إثبات أنّ عمليات (فرار) المستثمرين هي عمليات يومية.. تحظى الحكومة بالنصيب الأوفر فيها.. وسنذكر النمطين السائدين من حروب الحكومة لـ (تطفيش) المستثمرين.. وهما (حرب الاستنزاف وحرب الترويع) من ضمن أنماطٍ وحروب أخرى. * النمط الأول تقود فيه الحكومة حربَ استنزاف ضد المُستثمرين.. حيث يقفُ موظفوها بالأصالة (أو الوكالة) على أبواب الاستثمار.. في مهمة من نوع خاص.. وهي انتزاع أكبر قدر من أموال المستثمر.. تحت مسمّيات مختلفة (تسهيل إجراءات – استخراج أراض في أماكن مميزة - دراسات جدوى وطنية/ وبالطبع هذه ليست مثل دراسة الجدوى الأجنبية التي جاء على ضوئها المستثمر – إلخ). * وفي النمط الثاني تقود ضدهم حرب ترويع.. فتارةً تدخل في حربٍ ضروسٍ ضد مواطنيها.. في أبيي أو النيل الأزرق أو جنوب كردفان.. حروب حقيقية على ميادين القتال.. وعلى ساحات الإعلام.. وتتسمم الأجواء السياسية والاقتصادية.. فيرفع المستثمر يديه إلى ربِّ السماء والأرض أن يمنَّ عليه بالخروج سالماً.. فقط سالماً. * أها.. كُنّا بنقول في شنو؟؟. * نعم.. كان الأولى بالشريف أن يطلب من الحكومة أن تغيّر سياساتها التي جعلت المواطنين يستشعرون الغربة في وطنهم. * وإلا.. فماهو الوطن؟؟.. هل هو قطعة الأرض التي تحيط بها تلك الخارطة الجغرافية؟؟ هل هو الناس الذين يعيشون في تلك الرقعة؟؟ أم هو شعورٌ بالإنتماء إلى الاثنين معاً؟؟. * لا بُدّ وأنّه ذلك الانتماء الذي ينمو ويترعرع كما ينمو الطفل.. يتغذى بالخدمات التي يقدمها الوطن (الأم) للطفل (مشروع المواطن الصالح).. يتقوى بها ويكبر عليها.. حتى إذا بلغ أشدّه.. يبقى قلبه متعلّقاً بالأم مهما غاب بجسده.. يبقى الوطنُ في قلبه وإن ارتحل بين العوالم. * لكنّ المواطنين يشعرون أنّ المستثمر ليس سوى (غازي).. يريد أن يستحوذ على أرض (الآباء والأجداد).. يغزوهم بأمواله..لا بالسلاح.. لكنّه ينفذ كل تكتيكات الغزو. * هل سيدفعُ المستثمر مالاً مقابل ذلك؟؟.. نعم سوف يدفع ويدفع.. ولكن أين ستذهب تلك الأموال؟؟.. هل ستعود على المواطنين في تعليمهم؟؟.. هل سترجع إليهم في صحتهم وعافيتهم؟؟.. هل ستُنشأ بها مؤسسات يتوظّف فيها أبناؤهم؟؟. * المواطنون يعملون (علم اليقين) أنّ تلك الأموال (لا) و(لن) تعودُ عليهم في هذا.. ولا ذا.. ولا ذاك.. فلماذا يكونون أول المضحين؟؟.. إذا كانوا ليسوا ضمن قائمة المستفيدين.. بل ولا في آخر القائمة؟؟.

التيار





تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1047

خدمات المحتوى


التعليقات
#228660 [الحقيقة++++++]
0.00/5 (0 صوت)

10-21-2011 11:02 PM
مستسمر شايل دولارات اياكلوها و افكوه وآخر محتال بنصبو بيهو على اخوانهم و ماسورة فى ماسورة و الجمل ماشى و الفيل اتمدد ضلو وكثرو الضلو
متين ابو جنزير يستعيد امجادو


الصادق الشريف
 الصادق الشريف

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة