المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ساحات الفداء...هل تكريس لأنفصال جديد
ساحات الفداء...هل تكريس لأنفصال جديد
10-31-2011 04:11 PM

نـــــــــــــــــور ونـــــــــــار


ساحات الفداء...هل تكريس لأنفصال جديد

م.مهدي أبراهيم أحمد
[email protected]


طافت بخاطري مقولة –لاأدري قائلها- (أن الحرب هدية من الله فأذا لم نكن محاطين بكل هذه الأعداء لكن علينا أن نخترعهم ) وأنا أتابع عودة برنامج ساحة الفداء والذي عاد ولكن هذه المرة من بوابة جنوب كردفان والنيل الأزرق وماأنطبق علي البرنامج سابقا من تعبئة وأعداد للكتائب يوقن بها تماما المتابع لعودة البرنامج بعودة الأستنفار وتهئية النفوس لحرب تلك المناطق مع أصباغها بصبغة الجهاد والحرب الدينية .
تجدني لأميل لخيار الحرب ولالأعلان التعبئة والأستنفار لأن ماحصل في أرض الجنوب كفيل بأعمال روح العقل في مايجري لأن الحرب نهايتها سلام وأنفصال وأن تعددت أنتصاراتنا وحررنا المناطق المحتلة وأقمنا فيها وأحتسبنا الشهداء وعالجنا المصابين ستأتي يوما سياستنا العرجاء لتؤطر للمرحلة وتعمل بفقه الواقع بجعل الأعداء أصدقاء وبجعل الأتفاق عهد يجب الألتزام به ولو علي مضض فقط يبقي العهد فوق كل أعتبار ولو كان فيه تفرق الوطن وتبدد أجزائه.
يحمد للبرنامج في سنينه الأولي نجاحه الكبير في لفت الناس الي فضيلة الجهاد والأستشهاد وتدافع الناس بأجمعهم شيبا وشبابا رجالا ونساء لساحات القتال والي معسكرات التدريب حبا في حمل السلاح والمدافعة عن تراب الوطن والبرنامج ساعتها يضرب علي وتر الجهاد وأدبياته التي دخلت كل بيت ودار وطفقت الأسر السودانية تدفع بأبنائها الي الوغي حبا في الشهادة وطمعا في الشفاعة نظرا لما رأته حينها من صدق في توجه القيادة لأقامة دولة الأسلام وتطبيق ركائز المشروع الحضاري.
والآن يعود البرنامج أخري وقد جرت مياه كثيرة تحت الجسر فالأسلاميين قد تفرقوا أيدي سبأ الي مؤتمرين صار كل منهما يكيد للآخر وحتي الجهاد دخل الي خصوماتهم وحتي ذمم الأسلامين أنفسهم توهطت أحاديث المتابعين فصار الجميع يقدح فيها وظروف المرحلة ومتطبات الواقع تجبر الرئيس شخصيا علي أنشاء مفوضية الفساد فقد صار الحديث عن الفساد مثل شرب الماء لكثرة مايتناوله الناس في مجالسهم وخلواتهم وتجمعاتهم وجاء أنفصال الجنوب أخيرا ليكتب النهاية لوصية الشهداء بضرورة القتال فيها وذلك لأقامة دولة الأسلام التي مهروا أرضها بدمائهم وسطرت بطولاتهم فيها أجمل اللوحات والفضل ماشهدت به الأعداء ساعتها.
وليس للبرنامج من جديد سوي التغني بأمجاد السابقين فقد تختلف البقاع ولكن يبقي الوطن واحد وأصباغ الحرب الدينيه علي الجنوب وأن أتي أكله فأنه قد لايجدي في جنوب كردفان والنيل الأزرق وطالما أن الجلوس للتفاوض ممكن فمن باب أولي اللجؤ ايه حقنا للدماء وحماية للبلاد من أن تجرجر الي أتون حرب جديدة وطول الأمد فيها كفيل برفع سقف التفاوض والذي أن دعا الداعي اليه ولو بعد حين فعندها سيكون تقرير المصير لتلك المناطق فوق كل المطالب وعندها نلوذ خلف السياسين والعلماء بفقه التنازلات بين أبناء الوطن الواحد وبضرورة الوفاء بالعهود والمواثيق
وعودة البرنامج في هذا الوقت قد تفهم علي سياقها كما فهمت الرسالة علي سياقها من قبل من أمكانية فتح معسكرات التدريب واللجؤ الي الجامعات وربما يكون بتعطيل الدراسة فيها حتي يلحق المجاهدون بأقرانهم وعودة ميزانية الدولة الي الأمن والدفاع وأشياء أخري نجملها في أستمرار مسيرة الحرب الي أن يدخل الوسطاء بتوفير أجواء الأسلام ونيفاشا الأولي كان مهرها أنفصال الجنوب وعلي الطريق نيفاشات أخر نسأل الله فيهما سلامة العواقب وستر ماتبقي من وحدة البلاد .

تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1275

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#234223 [SESE]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 09:30 AM
نعم سيكون هناك جهاد وستكون هناك ساحات فداء ولكن في الاتجاه المعاكس !!

فكيف ارسل ولدي للجهاد من اجل تجار العملة وخزنة اليوريو والين والدولار كما كشف الحرامية قبل يومين وكيف اعيش انا وأولادي على وجبة واحدة بملاح ((((ام ثلاثة))))) الويكة والملح والماء فهل سمعتم بها قبل ؟؟؟

كيف ارسل ابني للجهاد وانا اعلم ان الجهاد كلمة حق اريد بها باطل لتفك الزنقة عنهم وليكن ما يكن فيما بعد حسب فقه المرحلة كما رأينا في نيفاشا وعملية فصل الجنوب !!!!

كيف ترسلون ابناءكم للجهاد وقد ارسلتم من قبل 2 مليون نالوا الشهادة وتزوجوا بالحور العين ولكن جردوا من لقب الشهادة وخلعت منهم الحور العين يوم ان اختلف الحرامية في السير معاً على الطريق !!

كيف ترسلون ابناءكم للجهاد وانتم تعلمون ما اهداف الحرب إلا لإخضاع من ينادون بحقوقهم وحقوقكم في الحياة والعيش الكريم دون وصاية ممن نصب نفسه سلطان يحكم بأمره ويتحكم في رقاب العباد !!
من منا يرض لنفسه العودة للمربع الاول ؟ ألم يبق فينا رجل رشيد .!!؟..

ان خدعت مرة فالذي خدعني يعتبر حرامي أما اذا خدعت مرة فإنني مغفل !!



#234102 [abubakr]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2011 11:26 PM
محاولة عقيمة لتسلق سلم الصحافة دون الأرتكاز على ثقافة أو مبدأ للحد الذي يثير الغثيان.


#233937 [حامد عابدين]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2011 06:04 PM
مقال مضطرب ، وافكار مهزوزة ، كيف تشيد بالبرنامج الذي ادى الى نيفاشا والانفصال وفي اخر المقال وتخاف من نيفاشات اخرى وانفصالات اخر.
حدد موقفك من البرنامج اولا والبرنامج الان
اذ في كلا نسختيه يدعو الى الحرب والتفرقة
ولاقبول له عند اي شخص سوي مكتمل العقل


#233912 [rashid alsir]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2011 05:20 PM
وكمان قال فضيلة الجهاد في سبيل الله !


#233908 [Nagi]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2011 05:16 PM
كلام غير واضح

ارجو اعادة صياغة المقال حتى نستبين وجهة نظرك

يعنى عاجبك ساحات الفدا بتاعت فصل الجنوب

عايز فى الجزء الثانى لساحات الفداء يتم فصل الباقى والا ايه

مش واضح



م.مهدي أبراهيم
م.مهدي أبراهيم

مساحة اعلانية
تقييم
1.57/10 (5 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة