08-08-2010 06:02 AM

دارفور وتقرير المصير - الكلام في الممنوع

د.زاهد زايد
[email protected]

نالت حركات المعارضة في دارفور تأييد وتعاطف الكثيريين من أبناء السودان لعدالة قضاياهم وفي الخارج وجدت قضيتهم ما لم تجده قضية الجنوب ولايزال المجتمع السوداني والعالمي يتمنى ان تنال دارفور حقوقها وان ينتهي مسلسل الدماء وينصرف قادتها لتنمية اقليمهم وتعويض اهلهم عما لحقهم من الضيم والظلم الذي كابدوه زمانا طويلا .
ولكن تخطئ المعارضة الدارفورية خطأ جسيما اذا صح ما تناقلته الانباء من اتجاه بعض هؤلاء المعارضين لطلب حق تقرير المصير على غرارما يحدث الان في الجنوب وذلك للاتي:
أولا يخلط هؤلاء بين السودان وبين حكومة الانقاذ ويظنون ان تقرير المصير هو انفصال عن الانقاذ بالدرجة الأولي وهو نفس الخطأ الذي يتعامل به دعاة الانفصال من الجنوبيين . مع ان الانقاذ لا تمثل الا نفسها ويستوي عندها كل السودانيين لم يسلم من ظلمها شمالي أو جنوبي غرابي او شرقاوي وفي الانقاذ نافذون من دارفور نفسها ومن الجنوبيين وغيرهم , اذن لا معني البتة لاعتبار ان هذه حكومة الشمال فالهم واحد .
ثانيا: دارفور ليست الجنوب فإن كان الجنوب عزيزا على كل سوداني غيور على بلده فدارفور تاج رؤوسنا وأهلها لا ينفصمون عن اخوانهم في الوسط والشمال لانها روابط الدين والدم والرحم .
ثالثا : الكلام عن تقرير المصير لكردفان ايضا لا يقبله عقل ولا منطق فحتى لو جاز لحركات المعارضة في دارفور الحديث عنه فبأي حق يجوز لهم الحديث نيابة عن اهل كردفان؟
رابعا: سيخسر الداعون لتقرير المصير في دارفور لب قضيتهم وتعاطف الناس في الداخل والخارج فحتي الجنوب لم ينل هذا الحق( ان كان حقا) الا في غيبة الوعي بسبب الانقاذ ولايدري احد مصير الجنوب بعده لانها قفزة للمجهول مع ان في الجنوب حركة كبيرة مهيمنة ويعيش منذخمس سنوات شبه منفصل بجيشه وشرطته وحكومته , فكيف سيكون مصير دارفور بعد كل ما جري ويجري فيها ؟
الوقع قول ان هناك كثير من الحركات التي تحمل السلاح في الاقليم وهي لا يجمعها غير مقاتلة الحكومة لم تتفق يوما حتي في وفد واحد لمفاوضتها فكيف ستتفق اذا انفصل الاقليم .؟
ان مجرد طرح هذا الموضوع وبصورته التي ظهر بها يدل على عدم الاحاطة بمجمل الوقائع الحالية والمستقبلية التي يبدو انها لم تؤخذ في الحسبان وسيكون مثل هذا الطرح خصما علي قضية دارفور ولن تجدى نفعا .
يجب على الجميع ان يعلموا ان الشمال ليس مسئولا عن اخطاء الانقاذ وليس هو من اتي بها للحكم وان جميع السودانيين مدعون للتمسك بوحدتهم في الطريق للخلاص من الكابوس الذي يسمى الانقاذ

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1062

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#20716 [hussien seala]
0.00/5 (0 صوت)

09-02-2010 11:46 AM
عندما كنا في الجامعة سنة1997دار نقاش عفوي بينى واخوة من الاتحاديين وشلة من الجبهة الديمقراطية كان نقاشنا هل سينفصل الجنوب ام لا وتحدانى كل الحضور ان الجنوب لن ينفصل حتى لو يمت كل الشعب السودانى بشماله وجنوبه ولكن انا قلت لهم سينفصل السودان الي كم الله اعلم ولكن اليوم اقولها اذا اراد امثال ود طه الي خمس دول ......... اذا انفصل الجنوب لاتزال المشكلة قائمة اذا انفصل الغرب ما تزال المشكلة قائمة فهناك النوبة والنيل الازرق ياود طه دعك من النفخه الكذابة هذه انظرو لماذا يريد الناس الانفصال عنكم وشكرا


#16681 [ابرهيم]
0.00/5 (0 صوت)

08-18-2010 03:11 PM
أحمد ود طه أنا موافق على كلامك القلته نبنى دولتنا الصغيرة وننميها بأسرع ما يكون وعشان نرتا ح من الجلابة وظلمهم وكرههم علينا منذ الاستقلال فوالله الذى لا اله غيره لو نحن الدار فوريين أتوحدنا مع الناس ديل .ح.ينظرو لينا كمواطنين درجة 13 والله أنت لو عشت فى الشمال ح اتشوف المصطلح البقولوه للغرابة العايشين هناك شنو غايتو نحن ح ننفصفل من دولة الجعلييين والضناقلة والمحس ولو بعد (حين) وبعدين تاكلو ناركم مع النوبيين والأدروب


#14346 [احمد ود الإمام]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2010 07:51 AM
ود طه عافى منك وكمان عمك الطيب مصطفى مبسوط منك شديد وربنا يسوى الفيه الخير وتمنياتنا لعرمان وفاقان \" الإخوة الاعداء \" بدوام الملك حتى تسفوا غليلكم فينا


#14027 [احمد ود طه]
0.00/5 (0 صوت)

08-08-2010 08:39 AM
عليهم يسهل و علينا يمهل .
هم يرتاحو و نحن نرتاح - دولة جارة مسلمة - جمهورية دارفور الاسلامية في حدودنا الغربية ودولة الاماتونج الشقيقة في حدودنا الجنوبية و نرتاح من التداخل القبلي وجوار ستة دول تشاد و افريقيا الاوسط و الكنغو و كينيا و يوغندا .
و نبقي دولة صغيرة نسبيا و جميلة و يمكن تعميرها و تنميتها بكل سهولة و يسر .
ومبروك مقدما للطيب مصطفي و نقول له ( يا ضبعة جاك عشاك في جحرك ) و ما كنت تتمناه ربنا سوف يكمله لك و نحن مبسوطين جدا لهذه الافكار .
و بركة الجات منكم ما جات مننا .


د.زاهد زايد
مساحة اعلانية
تقييم
5.38/10 (113 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة