المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
استراتيجية تمساح الشايقية.!ا
استراتيجية تمساح الشايقية.!ا
12-09-2011 06:11 PM

تراســـيم..

استراتيجية تمساح الشايقية!!

عبد الباقي الظافر

للمادح المعروف (ود حاج الماحي) حكاية مع التمساح الذي أرهق في غابر الزمان منطقة الشايقية.. الأسطورة تقول إن ودحاج الماحي بعد أن أسمع التمساح قصيدته الطويلة الذي ذكر فيها أولياء السجادة الختمية.. من عثمان شيخ الختمية إلى المحجوب والحسن أبوجلابية.. استسلم التمساح وأصبح جثة هامدة يعبث بها أهالي تلك المناطق. في هذا الصباح يسير مولانا محمد عثمان الميرغني قافلة ضخمة لمساندة المناصير المعتصمين أمام مكاتب والي نهر النيل منذ ثلاثة أسابيع.. مولانا الميرغني اختار ظرفاً ملغوماً ليكون أول هداياه لحكومة القاعدة العريضة.. ومصادر اتحادية مطلعة أكدت أن أول ملف سيعرضه الميرغني الصغير على زملائه في مؤسسة الرئاسة سيكون ملف منطقة المناصير التي غمر أرضها سد مروي. كانت تلك الرسالة التي حاول إرسالها القطب الاتحادي عثمان عمر الشريف في أول مؤتمر صحفي مشترك يجمعه بالشريك القوي دكتور نافع علي نافع.. الشريف بعد أن اتهم الإنقاذ بالموبقات السبعة، حاول أن يحدد مفهوماً جديداً للدولة في عهد الحكومة التشاركية.. عثمان عمر أكد أن الحاكمية ستكون للشعب.. في ذات المؤتمر انتفض في وجهه مساعد الرئيس نافع وأخبره أن الحاكمية لله أولاً، ثم لعباده المفوضين عبر آخر انتخابات.. بعدها قبل الشريف بحكم القويّ على الضعيف وصمت. في آخر النهار تمّ إعلان الشريف وزيراً للتجارة في بلد محاصر. محاولة اللعب بالبيضة والحجر مع الحزب الحاكم لن تنجح.. رجل في المعارضة وأخري في الحكومة لن تنجب إلا عراكاً وضجيجاً.. الحزب الحاكم احتاط بعد أن علمته الأيام والحركة الشعبية.. في مؤسسة الرئاسة اختار بعناية ممثلي الشراكة الجديدة.. الحزب الحاكم من جملة (32) وزارة تدين لهم نحو عشرين وزارة بالولاء المطلق.. حزب مولانا له ثلاث حقائب رئيسية مع وزيري دولة.. نسبة مولانا تقارب ما نالته جماعة الطبيب جلال الدقير وتساوي كذلك نسبة الأنصار من غير حزب الأمة القومي.. البرلمان دائرة مغلقة للحزب الحاكم.. هذا يعني أن مولانا لن يستطيع أن يسبب إزعاجاً للمؤتمر الوطني.. بركة مولانا لن تصيب التمساح إلا بالقوة والقدرة على ابتلاع المعارضين. التجارب مع الإنقاذ تحكي.. من قبل جاء صالح مبارك الفاضل ومن ورائه كيان عريض من الأنصار.. وعندما أراد أن يعود إلى المعارضة ترك مركبه حتى ابن أخته الصادق الهادي المهدي.. وحضر للخرطوم القائد مني مناوي على رأس جيش عرمرم.. حينما قبض الريح وقرر العودة إلى قمة الجبل مضى مع نفر قليل.. حتى الحركة الشعبية التي صالحت بقوة ومارست قدراً من الندية مع الحزب تحولت بعد الحرب إلى حركات تحجز لها المقاعد الوزارية حتى قبيل اكتمال توفيق الأوضاع القانونية. التاريخ سيكرر نفسه.. سيغضب الميرغني بعد فوات الأوان ويطلب من وزرائه الانسحاب.. كثير من الكبار ستتثاقل خطوات خروجهم من قصر السلطان.. ربما يستعصم جعفر الميرغني بالكرسيّ، ويقول: إنه يشارك بصفة قومية أو فردية، كما فعل ابن الإمام الصادق المهديّ. سيعضّ مولانا بنان الندم، ويقول: لوكنت أعرف أن البحر عميق لما أبحرت.

التيار

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2937

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#254137 [خليفة أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2011 12:17 PM
لقد جاء الندم والحسرة بسرعة على وجه الأستاذ عثمان عمر الشريف والذي كن نكن له الود والاحترام ونقدر وقفاته الشجاعة أمام قوي الظلم والإستكبار....لقد أطرق الرجل مكسور الخاطر حين رد عليه العربجي االلئيم نافع علي نافع معقب على حديثه وأبتدر كلامه بذكر عثمان الشريف بالمهنة حاف حين ذكر ( وقال المحامي عثمان الشريف ) والصحيح هنا الأستاذ عثمان عمر الشريف المحامي....... لقد ذاق عمر الشريف حنظل الانقاذ قبل عسلها ومن قولة تيت وقبل التوقيع !!!!! اللهم لا شماتة في رموز كنا نحسب أنها كبيرة و لن تسقط في مستنقع الزبالة الإنقاذية !!!!!! لاشئ لدينا نقول ياعثمان فقد أنهدت الأصنام وعلى شعبنا أن يدير ظهره للرموز التي خانت الأمانة وأنكسرت في اللفة لصبيان السياسة الكيزان !!!!!


#254129 [زيكو]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2011 12:00 PM
ها زول ها سيدى مابقع وكان وقع بقع واقف ده دخل الحومة من اجل شيكات التعويضات والاطيان وكان دخل من اجل محمد احمد كان مادخل ابنه حلاتو وخليك مع الفته ياظافر وابعد من سيدكو


#253918 [sakwaha]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2011 04:33 AM
مع مولانا مش ح تقدر تغمض عينيك .... آآآآآ زول هااااااا مولانا زول بحار و سفن ... ألم تسمع ب \" ألحق نفسك أوع تروح الختمية سفينة نوح \" فربان سفينة نوح باقي السفن عندو زي شراب الموية .... سوف تتنزل البركات علي السودان و أهله جراء مشاركة مولانا و إبنه و بكرة يا الظافر تقول ساكواها قال ما قال


#253803 [اسامة على ]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2011 08:29 PM
غلط مولانا لن يقول (( لوكنت أعرف أن البحر عميق لما أبحرت. )) لانها اغنية بل سيقرأ قوله تبارك وتعالى (( لوكنت اعلم الغيب لاستكثرت من الخير ولما مسنى الضر )) .. الاية


ردود على اسامة على
Israel [أبوعلأمة] 12-10-2011 12:32 PM
الاخ / أسامة علي .. ان لا يدري ( ابن مولاكم ) الفرق بين النيل الازرق والنيل الابيض او حتى الفرق بين شمال كردفان من جنوب كردفان فذلك امر هييين !!!!!! ( فغدا سوف يتعلم الحلاقة وكمان الشلاقة على روؤس اليتامى من الشعب السوداني !!!!!!!!!!!!!!!!!!!! ) .

ولكن الذي لا نقبله منك هو التعدي على ( القران الكريم ) !!! فما إستشهدت به فيه خطاء لا يغتفر !!!!
والصحيح قوله تعالى ( قل لا املك لنفسي نفعا ولا ضرا إلا ماشاء الله ولو كنت اعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء إن انا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون ) .
الاية 188 من سورة الاعراف .

ابو علامة / تل أبيب

Sudan [ابواحمد] 12-10-2011 06:22 AM
يااسامة اين امرهم شورى بينهم هل شاورك الميرغى فى مشاركته الحكم ام قال كما قيل سابقا اذهب للقصر رئيسا وذهب ابنه للقصرمساعدا للرئيس وقعدت انت فى المعارضةتعيسا


عبد الباقي الظافر
عبد الباقي الظافر

مساحة اعلانية
تقييم
5.27/10 (51 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة