وديك الانقاذ ما لونه ؟!ا
12-11-2011 06:36 PM

بالمنطق

وديك الانقاذ ما لونه ؟!ا

صلاح الدين عووضه
[email protected]

الحاجة نفيسة دخلت على شيخ إدريس (الفكي) وهي ترغي وتزبد بعد أن وضعت إبنتها أنثى للمرة الخامسة على التوالي ..
فطلب منها الشيخ بهدوئه المعهود أن تجلس لتحكي له ما اتبعته من خطوات كان قد أوصاها بها ليرى إن كانت صحيحة كلها أم شابتها أخطاء ..
فطفقت الحاجة الغاضبة تسرد على مسامعه الخطوات هذه خطوة خطوة حتى إذا بلغت الأخيرة منها الخاصة بالديك فوجئت به يصيح فيها: (بس، بس) ..
وبعد أن عبث بمسبحته قليلاً وهو مطرق رفع شيخ إدريس رأسه ونظر في عينيّ نفيسة قائلاً لها بنبرة عتاب: (مين قالِّك الديك لونه أحمر؟!.. أنا قلت أبيض، أبيض يا هاجة نفيسة ) ..
وهذه الحكاية من (بلدنا) لا يمكن النظر إليها بمعزل عن حكايات مماثلة منتشرة في طول البلاد وعرضها ..
أي لا يمكن انتزاعها عن سياق ثقافة عقل سودانوي جمعي يستند إلى مرجعية دينية منتزعة هي نفسها عن سياقها الصحيح ..
فالخرافة تضرب بجذورها عميقاً في تربة الوعي السودانوي حتى تتجلى أحياناً كلماً صادماً مثل الذي نشاهده على خلفيات المركبات من قبيل (يا فلان) و(يا علان) و(يا فلتكان) ..
وفلان هذا، أو علان، أو فلتكان قد يكون في رحاب ربه من قبل أن تُصنع المركبة التي يستنجد به صاحبها..
وحتى إن كان حياً يرزق فالمغيث هو الله..
والحق في كتابه العزيز يقول: (إن الله لا يغفر أن يُشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء)..
فهل نحن شعب يمارس الكثيرون من أفراده الشرك دون وعي منهم ؟!..
وهل عدم الوعي هذا يصلح لأن يكون عذراً شرعياً مثل النوم والجنون والسهو؟!..
وهل ـ وهذا هو مربط (قلم) كلمتنا هذه ـ يتحمل الحاكمون نصيباً من المسؤولية إزاء هذا التغييب الوعيوي سيما إن كانوا يجاهرون برفع شعارات الدين؟!..
فالإنقاذ حين فرضت نفسها وصيةً على شعب السودان باسم الاسلام قالت إنها سوف تعمل على (إعادة صياغة الإنسان السوداني)..
وما كنا ندري ـ (حينها) ـ نوع هذه الصياغة إلى أن جاءت معارك (الجهاد) الاستشهادية بأرض الجنوب لتتعالى ـ مع تعالي أصوات ضجيجها ـ مقولات أضحت من أدبيات الثقافة (الإسلاموية) لدى الإنقاذيين..
مقولات هي بمثابة مُحفِّزات غيبية للقتال لم نسمع بمثلها لدى الأوّلين الذين كان جهادهم مصوباً نحو (الكفار) و(المشركين) و(المرتدين)..
فالمجاهدون الأُوَل لم يكن همهم الشاغل ـ مثلاً ـ هو الظفر بالحور العين حتى إذا ما استشهد أحدهم أُقيم له (عرس الشهيد)..
ولم يكن استدلالهم على صحة شهادة نفر منهم هو بأن (يضوع المسك) من أجسادهم..
ولم يكن خلوّ ساحات الحرب من (قرود) تعينهم على النصر هو قدح في أهليتهم للـ (كرامات)..
كل الأدبيات هذه هي (بدع) في الدين ـ من فعل الإنقاذ ـ تضاف إلى ما هو سائد من بدع اصلاً في بلادنا..
ولسنا في حاجة إلى أن نتساءل الآن عن ماهية (إعادة الصياغة) التي بشرتنا بها الإنقاذ لإنسان السودان..
ففضلاً عما ران على الوعي من غيبيات ترعى حول حمى الشرك تفشّت في مجتمعنا (ظواهر أخلاقية) تنخر عميقاً في قيمنا ومُثُلنا وموروثاتنا..
ولعل نظرة خاطفة إلى إحصائيات مستمدة من محاضر الشرطة تنبئنا عن معدل السرعة الذي نُرذل به كل عام حتى بلغ الأمر بداعية إسلامية (محافظ) مثل الكودة إلى أن يدعو لإستخدام (الواقي) تحجيماً لظاهرة الأطفال مجهولي الأبوين..
والآن إذ يقرع البعض طبول الحرب من جديد فكل ما نرجوه هو أن نكون قد طوَّرنا من( أدواتنا الخاصة) بنزع الألغام حتى لا نسمع أن قروداً (إنتحارية) قد قامت بالمهمة هذه..
وأن لا يتداول الناس مرة أخرى قصة مثل قصة ذاك الذي قيل ـ خلال مراسم (عرسه) ـ أن رائحة مسك جسده قد شمّت من مسيرة كذا وكذا فإذا به يحضر بجسده وروحه و(رائحة سفره)..
وأن نقتدي بالمجاهدين من السلف الصالح فلا نجعل من الحور العين (مبلغ همِّنا)..
فان لم نفعل فان حاجّة نفيسة تكون قد أخطأت خطأ فادحا حين لم تلتزم بتوجيهات الشيخ ..

حين أمرت بذبح الديك الأبيض عوضا عن الأحمر ..
أما ديك خرافات الانقاذ فلا أظنه الا (أسود) اللون ( كالحه) ..
وطوبى لمن ينال شرف ذبحه !!!!!

تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 5028

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#255545 [أبو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2011 01:25 AM
وهل بلغت أخي صلاح من العلم مبلغاً يؤهلك للخوض والقدح في عقائد الناس ووصفهم بالشرك. ألا تعلم أن من كفر مسلماً باء بها أحدهما. إقتدي بالقرآن وأسأل أهل الذكر إن كنت لا تعلم. وأهل الذكر ليسوا هم من وصفتهم أنت سابقاً بعلماء السلطان ولا هم من شاكلة من أباح إستعمال الواقي الذكري. أهل الذكر يعني العارفين بالذكر الذين قال الله تعالى عن واحد منهم (علمناه من لدنا علما) إبحث عن هؤلاء فإن وجدتهم أحسن الإستماع إليهم وخذ عنهم ثم تكلم بعد ذلك على علم وإن لم تكلف نفسك عناء البحث عنهم فألزم حدود معارضتك المشروعة للنظام ولا تتعدى حتى لا تهلك.


#255369 [خليفة أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 05:38 PM
مقتبس من المقال أعلاه....( أما ديك خرافات الانقاذ فلا أظنه الا (أسود) اللون ( كالحه) ..
صدق ظنك ياهـــــذا !!!!


#255082 [mohy]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 09:46 AM
لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم

ياجماعة إلا متى الركون إلى الخوف يجب أن نقتلع هؤلاء الدجلون


ردود على mohy
Saudi Arabia [راشد] 12-12-2011 11:50 AM
الدجلون علو وزن طبلون


#255027 [شقى ومجنون]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 08:53 AM

ياود عووضة

يا أخى ( ديك الإنقاذ ..إنتا عارف لونو ..وشكلو...ودجاجو ..وقفصو كمان ..إلا بِـدً كِمْ


#255009 [علي ]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 08:16 AM
والله فعلا ده الحاصل يا اخي سوداني 100 % ... الناس مفتكرين الدنيا دي خالده و نسوا الموت و الحساب و الاخره و القيامه ... و غايتو نسال الله العافيه و حسن الخاتمه


#254974 [ماهر]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 07:15 AM
وطوبى لمن ينال شرف ذبحه !!!!!
وطوبى لمن ينال شرف ذبحه !!!!!
وطوبى لمن ينال شرف ذبحه !!!!!
ومن أين أتى هؤلاء !!!!!!!!!!!!
ومن أين أتى هؤلاء !!!!!!!!!!!!
ومن أين أتى هؤلاء !!!!!!!!!!!!
نحن جيل مشت الانقاذ اللانقاذ برجليها الاعرجتين بيننا بالفرقة والشتات وانهزام في الطموح-- للحاق بركب حتى ولو بجيراننا من الدول التعبانة ---- التقدم ليس المهاتفة بالجوال او شراء الكهرباء بالكمبيوتر او سحب مبلغ من المال بالصراف الآلي -------

ان ننجح نسعى الى ابعاد هؤلاء من حكم البلاد والعباد فالسودانيون يديرون ارفع المناصب في بلاد الغربة ويخططون لها فحواء السودانية ليست عقيمة
والتقدم هو ارتفاع في قيم التسامح ---هم الحكام هو اسعاد الرعية بقدر الامكان ----ترتيب اولويات ---اهتمام بالتعليم اكثر ---ووفاء لصحة الانسان العامل الرئيسي في التنمية
لن نخدع مرة اخرى ----يجب ان نتحد في الوقوف عكس افكار اهل الحكم فهو ديك اسود ليس له طعم ورائحته نتنه كافعالهم


#254963 [قلووز]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 06:16 AM
كيف يتسنى لهم سرقة المال العام وإحتكار الأسواق إن لم يخترعوا هذه الخزعبلات ليشغلوا بها الناس ..
نعلم جميعاً أن سر بقاء الإنقاذ هو العزف على وتر الدين وخداع الناس الطيبين بهذه الشعارات الجوفاء التي هم أبعد مايكونون عن تطبيقها..!!


#254907 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

12-12-2011 12:31 AM
صلاح عووضه
منذ ان دخل الانجال الحكومه وانت مش علي بعضك =في زمننا كنا بنقول زي ال ادو شاكوش = مره تشتم فيهم وتعلن عن حزب جديد ومره تدافع عنهم وتقول اخير من الكيزان
غايتو حاله احسن منها حالة ==يا عبدو لا = وسيرة البحر
يا ود عووضه الحل واضح كاودا ....كاودا ......كاودا


#254895 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2011 11:26 PM
احمدوا ربكم لولا الانقاذ و الاسلامويين كنتوا لى هسع تعبدوا فى الاصنام !!! غايتو الله يرحم جدودنا الما حضروا فجر الاسلام فى 30 يونيو 1989 !!!!:D :D :D :D :D :D :D :D


#254891 [زول من الشعب الفضل ]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2011 11:12 PM



ديك الإنقاذ هو ذلك الديك الذى وصفه الرائع المبدع محمد طه القدال :

وديك الجن
رفيق همى وغنايا وفنى
سوا طريقو فى نخبة
وصبح متهنى
ما هماهو باسط مية
سكرة ينى
كل ما شافلو زفة
جديدة فوقة يغنى


#254869 [ودو]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2011 10:37 PM
اخوتي الانقاذ قسمت الشعب لطبقات وأكثر مايتبين هذا في التعليم فقبل قليل تم عرض برنامج ترويجي بقناة النيل الأزرق عن مدارس كمبريدج بالسودان واستعراض مهارات وقدرات الطلاب وتم اللقاء مع رئيس مجلس إدارة كمبريدج (أمين حسن عمر) الوزير بالدولة لمدة 23 سنة فبشرنا هذا الأهطل بأن كامبريدج كانت هي مقياس التعليم بالسودان وأن جامعة الخروم على نهجها وهم الآن يسعون لاسترداد هذه الجودة ولم يسأل هذا الأهطل الأهبل نفسه من دمر معيار الجودة الذي تيحدث عنه هو الآن ويسعى لاسترداده.. والسؤال التاني لهذا الأهطل الحرامي: من أين لك هذا لتكون شريك في سلسلة مدارس كمبريدج وتبشيرك للشعب الفضل يشكل استفزاز بتأسيسكم لكليات جامعية .. وهل يستطيع أبناء محمد أحمد وأهلنا في الهامش الدراسة بهكا مدارس ؟؟ واين حرية التنافس بين الطلاب والمساواة والعدالة التي هي أساس الشريعة التي تتجبحون بها ليل نهار وهي براء منكم؟؟ دراسه باملايين المملينة في الشهر .. وكيف لرعاة الدولة (دولة الشريعة) المفترى عليها أن يشاركوا ويرعوا مدارس وجامعات خاصة لفئات خاصة ؟؟ وهل تظنون أن ابنائكم وأبناء من يدفعون لكم هذه الملايين سيسعدون في مقبل أيامهم في دولة الظلم ؟؟ لك الله ياشعب مع هولاء الأفكاين.. وللعلم هذا الأمين وشاكلته من شذاذ الافاق دسوا على حساب الشعب وجاءوا للجامعة التي دمروها ودمروا معها الوطن شعث غبر يحملون شنط الحديد وبها زوادة وقميصين وبنطلون.. نسأ لالله أن يأذخهم أخذ عزيز مقتدر وأن يرينا عجائب قدرته فيهم.. والتحية للمذيعة المساسكاها اأم فريحانة وهي تعمه في سذاجتها وسذاجة عباراتها..


#254814 [ayyoub]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2011 08:13 PM
يا ود عووضة: ديك الإنقاذ هو ديك العدة .. دخل ترتيب التاريخ في غفلة منه وعاث في ديارنا فسادا .. هو الثور في مستودع الخزف


#254807 [سوداني 100%]
0.00/5 (0 صوت)

12-11-2011 07:54 PM
يا أستاذ في هذا الزمان العمل والزاد قليل ليوم القيامة والعمر قصير، سيبك من الوهم والسجم وأمشي نضيف عشان تقابل ربك نضيف، الحساب هناك ولد والظلم ظلمات يوم القيامة وربك لا يظلم عنده أحد. صدقني الناس دي ما عارفه هناك حايحصل ليهم شنو أبليس مغفلم لحدي الواحد ما يلقى نفسو قدام ربنا، وهناك لا ينفع الندم ساعة لا مندم;( ;( ;( ;(


صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضه

مساحة اعلانية
تقييم
7.90/10 (114 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة