01-18-2012 01:19 PM

مابين علي محمود حسنين وحاج ماجد السوار

عباس خضر
[email protected]

الإتجاه المعاكس:ـ فيصل القاسم، لك الله يا علي.

الموضوع:ـ هل الثورة في السودان وشيكة؟
النتيجة للتصويت كما جاءت في البرنامج هي:ـ
نعم = 52.8%
لا= 47.2%

والنتيجة كما هو واضح كالشمس في رابعة النهار أن الشعب السوداني لايريد هذه الحكومة المستبدة هذا إذا إعتبرنا أن هذه النتيجة حقيقية وجرت بشفافية ونزاهة وبصورة ديموقراطية وبعدالة فالنسبة أكبر من المعمول بها في كل الديموقراطيات أي نسبة أل 50%+1 فيكون بهذا التصويت أن الشعب رغم الطباخة الواضحة كذلك كالشمس في رابعة النهار أن نسبة (لا) هذه أل 47% مزورة ، مزورة ،مزورة ومطبوخة إلكترونياً بردم كميات هائلة من (شجرة لا) من داخل أجهزة الكمبيوتر الكثيرة ومتوفرة بكميات ضخمة لأعضاء المؤتمر الوطني والمتوالين معه والمستفيدين والمطبلين في كل أنحاء السودان وفي كل مكاتب الوزارات ومكاتب الولايات والقاعات الكثيرة ومكاتب المصالح الحكومية والمؤسسات الهيئات التابعة للحكومة ولا ننسى الشركات الحكومية التي قال عنها محمد التوم أنه لايعلم عددها إلا الله وهي لله ..هي لله. وهؤلاء مهما شاركوا لا يمكن أن تصل نسبتهم 10% من عدد المصوتين فلذلك وبداهة أن يستخدم شخص واحد عشرات بل مئات الإيميلات المسجلة عندهم والكمبيوترات بالهبل الموجودة تحت تصرفهم وحتى فهم يملكون آلآف الأجهزة ومقاهي الإنترنت والباسووردات المختلفة لهم في مكاتبهم الكثيرة وفي بيوتهم وملكياتهم من عمارات وفلل وبنوك ومتاجر وسيوبرماركات ومع أهلهم وأبنائهم .

هذا بالإضافة للأجهزة العسكرية والأمنية والشرطية وعماراتها المليئة بالأجهزة الحديثة وأدواتها المتنوعة، بل هم مجيشين جيوشاً من المهندسين المبرمجين والمهكرين وشركة إتصالات لاهم لها غير حجب المواقع وتلويث الإيميلات بالحجب والفيروسات كما رأيناهم وشاهدنا فعائلهم الخسيسة ضد المعارضين وكل من يريد الدخول للمواقع التي يخشونها ويعملون على دمارها.

طبعاً هذا بخلاف عامة الشعب المغبون الجائع المفلس والموظفين الصغاروالمفصولين والشباب العاطل عن العمل وسائقي الركشات والحلاقين من الخريجين ويصل عددهم حسب المناضل على محمود 700ألف خريج عاطل كما إستقاه من صحف المؤتمر الوطني نفسه الذين لايملكون حق الطعام دعكم من هذه الرفاهية بإمتلاك جهاز كمبيوتر ولو بانتيوم ثري ليشاركوا في هذا التصويت المهم لتحقيق تقرير مصير الشعب من سخف المؤتمرجية .

وكان واضحا في المحاورة أن المقاطعات من حاج سوار كثيرة جداً ودائما ما يتحدث عن أمور شخصية بحتة كما تعود عليها زملائه ورؤسائه أعضاء حزب المؤتمرجية الشموليين الشوفونيين وقد سهكوا كلمات مثل مخرب وعميل ومتمردين لحركات دارفور وكردفان والنيل الأزرق ويسبقون كل التحركات بوصمها بذات السخف وهذه اللبانة الممجوجة التي يلوكونها ضد كل المواطنين وأي مناضل يريد تغيير هذا الإستبداد والدولة البوليسية والدولة الأمنية المتسلطة.

أي بركات تلك من الإنقاذ يا فيصل القاسم ويا ماجد سوار التي ينعم بها هذا الشعب المغبون المقهور المهدور الكرامة هل بتقطيع دولته أجزاء ينعم ؟ وهل بإشعال نيران دارفور ينعم؟ وهل بقصف النيل الأزرق ينعم أم بجنوب كردفان المقهورة ينعم؟ أم بزحف المناصير يستمتع وينعم؟ أو هل بضرب طلاب كسلا بالمبان وطلاب جامعة الخرطوم بالعصى والمبان والحجارة وسحلهم داخل الحرم الجامعي يفرح ويستمتع وينعم؟ وطلبة البحر الأحمرالشجعان المسجونين وطلاب جبيت المقهورين بحد السلاح والحبس ينعم ويستلذويستمتع!؟ وهل الشعب يفرح لإغلاق جامعاته ليهنأ المسؤلين بالفارهات يستمتعون بشارع النيل والمنتزهات والسفريات الدولارية ومالذ لهم وطاب من لحوم حمراء وبيضاء وكافيار!؟

فالسلطة السادية هي التي تستمتع بذلك يحرسها الطغمة العسكرية والقبضة الأمنية فهي الحكم والقاضي والجلاد للشعب المقهور وهم ينعمون يا فيصل وياسواربنرجسيتهم وشوفونيتهم وساديتهم.

قالوا إسلام قالوا.... قال شريعة قال!

ولذلك هم سريعون في سعارهم ضد الشعب يعتمدون إعتمادا كلياً على التجسس والتحسس والترصد والمراقبة على الشعب والإعلام بآلاف العطالة في كل مدينة وصارت الميزانية كلها للأجهزة الأمنية والنقابات العمالية صامتة سكوتاً مخزياً. لك الله يا علي.



لك الله يا علي

فقد أوفيت وأجزيت وأفهمت لكن من يقنع الديك!؟

فالإنقاذ هي ديك العدة الذي لايشبع ولايقنع ودائما يطمع ( والطمع ودرما جمع) وتعتبر الشعب مجرد بذورلاقيمة لها حب قمح ، درة فتريتة ماريق الصفيرة ..وهم الدجاج المنفوش الريش والديكة الملعلعة ذات التاج والعرف والعلعول الكبير المتدلي .

و دجاجي يلقط الحب ويجري وهو فرحان والشعب محبط يائس زعلان! ولي ديك له صوت جميل اللحن رنان وسنحرر نحن بلدنا ..نفخة..ونقول للعالم أجمع ..كاذبة..، ومشى الطاؤوس يوما فقلد شكل مشيته بنوه ، فقال علام تختالون قالوا: بدأت به ونحن مقلدوه ،وهذا ماحدث طيلة 23 سنة كبيسة هؤلاء يلتقطون الحب والثروة والسلطة ويتعالون ويفصلون ويكنزون يخزنون إستراتيجي لأنفسهم وتجارتهم ويتغنون ويمرحون وينشدون لأنفسهم ويرقصون على جثث الشعب شرقاً في طوكر وهمشكوريب وكسلا و بورتسودان وشمالاً في كجبارويدورون حول أراضي السد الخصبة والبحيرة وأمري ويقهرون ولا يعطون حقوق الناس فيحتج ويعتصم المناصير شهرين طولين ومازالوا وكأنهم حولين كاملين ويحتج معهم الطلبة فيقهرون ضرباً وتغلق الجامعات أبوابها في وجه إعتصامهم ، ولايحفرون أي ترعة من السد للزراعة للمزارعين المساكين المهجرين المشردين في قرى أمري والمكابراب القاحلة، وفصلوا الجنوب وأشعلوها نارا وقصفاًعلى شعب دارفور والنيل الأزرق وج كردفان ولايخشون نار الله الموقدة التي تنتظرهم.

مواصلة للموضوع أعلاه فإن النتيجة المعلنة في البرنامج الإتجاه المعاكس لقيام الثورة في السودان 52.8% نعم و47.2% لا ...

حتى لوفرضنا جدلاً بصدقية أن هناك هذه النسبة من الذين قالوا ليس هناك ثورة شعبية في السودان فإنه تكفي في أي دولة حرة أن تلملم الحكومة أطرافها وترحل وتغادر غير مأسوف عليها لأن أكثر من نصف الشعب لايطيقها .

لكن هل الإنقاذ حرة حتى تسطيع التنازل عن الحكم!؟

أم هي مسيرة باللوبي الأمريكي والصهيوني حتى تتم المهمة بالفصل الكامل للجنوب ثم الإتجاه ناحية دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق وتفصلهما أو تلحقهما أمات طه. فهم مهددون من أمريكا وإسرائيل بالمحكمة الجنائية أي يا تفصلوا بلدكم وتنكتموا يا القبض للجنائية ورغم إن الشعب لايقبل أن يحاكم رئيسه وأي وزير بل حتى ولو راعي أغنام في السعودية خارج السودان لكن الحكومة أساساً لاتعير الشعب إلتفاتاً ولا تحترم رأيه وتعتبره ضعيفاً هشا مثلها ولا تثق فيه لذلك تركن وتتنازل لدول الإستكبار وتتحدث عن وحدة الداخل للإستهلاك المحلي والإعلام فقط شوفونية مغيتة.

وهل هناك ديكتاتورية حرة!؟ فالمرضى اليكتاتوريين الشموليين تكبلهم أفكارهم المتجبرة المتعالية على شعوبهم وينحنون مطأطئين لدول الإستكبار حتى يستمرون ويكذبون على الشعوب بأنهم صالحون فينتشر الفساد ويزكم الأنوف وينهار الإقتصاد فيشحدون.

كما قلنا فقد جنح حاج ماجد فقط للمعايرة والإهانة بأقوالهم المعتادة وكلام الديكتاتورية والشموليات المعهودة المحفوظة من العمالة للتخريب ويعيرمحاولة على محمود للإنقلاب عسكرياً قبل ذلك (فالفيك بدر بو) أو خير دفاع هو الهجوم السريع والضربة الأولى ففشلت خطته المستهجنة فلم يستطيع أن يجرف معه علي للمهاترات والشتايم فخاب فأله ، بل رد عليه بأنه كان مع صف الترابي والمنشية في البداية ومحاولاتهم مع الترابي معروفة لكن تم شرائه بالمال، ولم يجاريه علي محمود بالصياح وينفعل وحسناً فعل. وهناك الكثير المثير عن موتى دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق والإغتصاب والمشردين من الإنقاذ وكفاية يمكنكم متابعتها في هذه الحلقة اليومالأربعاء الساعة الثانية ظهراً.

والغريبة إصرار حاج ماجد على وجود الديموقراطية والحريات وردعلي وأفعالهم واضحة إن في هذه الأيام تم إغلال صحيفتين والقبض على المناضل الشاب البوشي، هذه الحلقة أثبتت أن إسلوب الديكتاتورية لايتغير ويتبدل لكنهم يعتمدون الخطابة والتلفيق والكذب والإتهامات وتشويه صورة وسمعة المناضلين.

تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3509

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#278036 [القوس]
0.00/5 (0 صوت)

01-19-2012 01:34 PM
الربيع العربي هو الذي جاء بنظام ديمقراطي على أنظمة شمولية - وفي السودان تتوفر كل شروط قيامه وهذا لا يختلف عليه اثنان - فالإنقاذ حاولت ان تتجنب هذا الموقف من بعد ما فات الأوان لكن العين بصيره واليد قصيرة –
أما الربيع العربي الذي يقول عنه البشير بدا في السودان قبل 23 عاما – يذكرني بحالة المرأة التي حاولت أن تتجلد وتظهر تحملها للضر فقالت ( الحمد لله غنمي في المدرية و أولادي في الزريبة )
أنا لا اتفق مع الذين يقولون أن حاج ماجد سوار (مغفل نافع) او تاريخه في الجامعة اسود ولكن أحب اذكر الراجل بأصوله أو بأهله في جنوب كردفان - وضحك الإنقاذ عليهم في المشورة الشعبية التي أصبحت في خبر كان
ولكن ما استوقفني في دفاعه عن الإنقاذ - بأنها مشروع حكم دفعت به الحركة الإسلامية
طيب هذا المشروع الذي آتي به الترابي وعلى الحاج وآخرين - دون ان يعلنوا تبنيه البداية حتى لا يرفضه الشعب - هاهم اليوم كفر– وتبرؤ منه - و كفروا به
وحركة المذكرات بين أعضاء التنظيم هذه الأيام تتحدث بمرارة عن فشل المشروع – وتنعته بالفساد حتى قال احدهم أن نواب المؤتمر ان إبليس إذا جاء للسودان سيستغرب الفساد الموجود به
المؤتمر يا حاج ماجد عرض أكثر من 50% من اسهم المشروع على المعارضة التي يمثلها اليوم على حسنين ولكنهم رفضوا ان يأكلوا من لحم الفطيسة
المشروع الذي تتحدث عنه منح السودان المركز قبل الأخير في سلم الفساد العالمي

المهم هذا المغفل النافع لأنه فاسد ومن طينة فاسدة لم ير في لوحة الفساد التي كشف عنها المراجع العام إلا أنها شجاعة – ولكن أي شجاعة انها شجاعة من يفتخر بالإثم
فهل من يدعي بالإسلام اوينتسب للحركة الإسلامية يفتخر بالإثم
وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَـكِن لاَّ
يَشْعُرُونَ (12)


#277676 [حمدالنيل]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 10:13 PM
الاخ عباس


#277615 [ابوكوج]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 08:16 PM
الاستاذ علي لم يعجبني بانك لم ترد على سؤال د/ىفيصل لماذا انت خارج السودان لماذا لا تعود كما الاخرين ولما تستقي معلوماتك من جرائد النظام ليس من سمع او قرا كمن راى ايها الاستاذ ان مناظرتكم لهؤلاء احيانا تضر اولئك الذين يكتون بنير النظام في الداخل فإما ات تدخل البلاد وتكتوي بيران هذا النظام والا اترك الساحة لمن هم اقدر منك بالرد لانهم يروون ما يحدث ولا يؤرخون مآسي شعبنا من مقاهي القاهرة او منتزهات بلاد الافرنج وبلغتنا اقول من انت حتى تتكلم باسمنا نحن الذين نعود ونمتحن الاف المرات من كيد هؤلاء الذين لا يتورعون في هدر ادمية من يقف دون رغباتهم الشريرة لست معك ولست مع اؤلئك انا سوداني اكابد هنا واعود لاقاسم اهلي مراراة حياتهم


#277537 [بلا تعليق]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 05:34 PM
لمن لم يشاهد البرنامج ويعرف افلاس قادة النظام

http://www.youtube.com/watch?v=ug2ocmVJEuA


#277484 [احمد الجاك ]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 04:24 PM
كم كنت رائعا كما عهدناك دوما ي على محمود حسنين وانت تفحمهم بردودك القويه الرصينه لكنهم اناس لا يفقهون ولا يعلمون بل يعلمون بانهم اغبياء وبلهاء وهم يظنون ان الشعب مثلهم ولكن هيهات ثم هيهات فالشعب الان اوعى من زى قبل وقد حفظ كل احاجيهم وترهاتهم ونفاقهم وكزبهم ودجلهم وشعوزتهم ...نقول لهم فاتكم القطار فاتكم القطار ...وسنلاحقكم زنقه زنقه بيت بيت دار دار شبر شبر


#277438 [مؤتمر وطني]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 03:31 PM
يا الله لقد اضعتنا يا سوار الشؤم
كيف تتكلم عن شخص الرجل والكل يعرفه بوطنيته
هو متأمر على الانقاذ ولكن ليس متآمر على السودان يا سوار الضلال
الرجل شتم رئيسك ووصف بالسوقي والحرامي وانت ساكت تتحدث عن عمالته
قاتلك الله يا سوار
اذهب مع الترابي ودع المؤتمر الوطني
وان كان ليس لك رد خلاص كلم البشير يتنازل عن حوش بانقا للشعب

علي محمود كان ساطعا وثابتاً وكل العرب يتحدثون هذا الصباح وهم معنا عن البشير وصحة ما ذكر
سقط القناع عن البشير عربياً وشعبياً


#277436 [الوجع كتير]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 03:29 PM
دى ما كسرة بس دى كسرة وعليها طماطم وشطة وزيت سمسم ( حلم الجيعان كسرة)


#277378 [شيخ تلب]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 02:01 PM
حاج ماجد بن سوار الفولانى قال ان الانقاذ مشروع تغير شامل ! بس هو عكس الحكاية كأنه يقول ان الانقاذ مشروع شامل لكبت الحريات وتجويع الشعب . مشروع شامل للمحسوبية والعنصرية .


ردود على شيخ تلب
Sudan [أبو أمسلمة] 01-18-2012 03:44 PM
ليك الله أيها الشعب الضائع في زمن التغير والثورات التصحيحية التي عمت الدنيا الا في هذا اليلد الذي تبلد احساسه وشعوره وأصبح بلا هوية ولا دين في عهد هذه الحكومة الفاشية .


#277367 [أبو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-18-2012 01:49 PM
اقتباس.......
هذا إذا إعتبرنا أن هذه النتيجة حقيقية وجرت بشفافية ونزاهة وبصورة ديموقراطية وبعدالة فالنسبة أكبر من المعمول بها في كل الديموقراطيات أي نسبة أل 50% 1 فيكون بهذا التصويت أن الشعب رغم الطباخة الواضحة كذلك كالشمس في رابعة النهار أن نسبة (لا) هذه أل 47% مزورة ، مزورة ،مزورة ومطبوخة إلكترونياً بردم كميات هائلة من (شجرة لا) من داخل أجهزة الكمبيوتر الكثيرة ومتوفرة بكميات ضخمة لأعضاء المؤتمر الوطني والمتوالين معه والمستفيدين والمطبلين في كل أنحاء السودان وفي كل مكاتب الوزارات ومكاتب الولايات والقاعات الكثيرة ومكاتب المصالح الحكومية والمؤسسات الهيئات التابعة للحكومة ولا ننسى الشركات الحكومية التي قال عنها محمد التوم أنه لايعلم عددها إلا الله وهي لله ..هي لله. وهؤلاء مهما شاركوا لا يمكن أن تصل نسبتهم 10% من عدد المصوتين فلذلك وبداهة أن يستخدم شخص واحد عشرات بل مئات الإيميلات المسجلة عندهم والكمبيوترات بالهبل الموجودة تحت تصرفهم وحتى فهم يملكون آلآف الأجهزة ومقاهي الإنترنت والباسووردات المختلفة لهم في مكاتبهم الكثيرة وفي بيوتهم وملكياتهم من عمارات وفلل وبنوك ومتاجر وسيوبرماركات ومع أهلهم وأبنائهم .
أخي .........
بالاضافة الى هذا الكم الهائل الذي ذكرته من الأجهزة المستخدمة للفبركة فانك لن تصدق أن حاج ماجد حمار هذا وهو امين التعبئة السياسية بالمؤتمر الوطني قد قام باستئجار جميع معامل الانترنت بالجامعات والمعاهد العليا وحشدوا لها شبابهم ليقوم بعملية التصويت المزور ورغم ذلك فشلوا ...... فالفجر قادم لا محالة من رحم الحقيقة لا من نسج الخيال .
وفعلا كم كان رائعا برود وردود الاستاذ علي محمود حسنين فهو مناضل من الدرجة الاولى وقانوني ضليع والأهم من ذلك أنه الوحيد الذي لم يجرب عليه الكذب أو القدح ولم ولن يجرؤ احد على اتهامه بشئ من تلوثات الانقاذيين ومن شاكلهم.....
وصراحته برأيه في خروج زعيم حزبه عن المؤسسية بمشاركته للمجرمين في السلطة


عباس خضر
مساحة اعلانية
تقييم
7.01/10 (24 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة