المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
يرون الذئب ويصرون على اقتفاء الأثر
يرون الذئب ويصرون على اقتفاء الأثر
01-29-2012 10:49 AM

خلوها مستورة

يرون الذئب ويصرون على اقتفاء الأثر

طارق عبد الهادي
[email protected]

ذاك هو حال المنوط بهم مكافحة الفساد في بلادنا ، منذ حديث النائب الأول في الفاشر قبل شهر أن سيوفنا مشرعة للقضاء على الفساد ، الى ذهاب منسوبي وزارة العدل الى صحيفة السوداني ولسان حالهم طالبين ما معكم من وثائق تدين صاحبنا المستشار حتى ندينه! ونؤدبه ونغلظ عليه في القول ونشكل له اللجان لنذيقه الأمرين!، تبادر هذا المثل أعلاه إلى ذهني ما ان سمعت بوزير العدل محمد بشارة دوسة في المنابر المختلفة متحدثا من انه احتفظ بملف كامل يحوي كل قضايا الفساد التي وردت في وسائل الإعلام في عام 2010م و ان مكتبه ملئ بقصاصات الصحف! التي تحدثت عن الفساد ، هكذا إذن انتظار ما تجود به الصحف! ولم يكتف السيد دوسة بذلك بل أشار الى ضرورة إقرار الذمة المالية للدستوريين الجدد وقال سنطالب بها أي دستوري أو موظف في الدولة وأنها قضية جوهرية، وكأنه ما سمع عن عودة بعض الوزراء السابقين للوزارة من الشباك ، أي نعم دعك من الدستوريين القادمين الجدد ابدأ بالمقلوب أما سمعت يا وزير عدلنا بان عدد ممن الوزراء ممن استغنت عنهم ولاية الخرطوم وبعض الوزارات الاتحادية عادوا الى ذات الوزارات مرة أخرى ولكن بمنصب خبير! وإنصافا للحقيقة ليس براتب كامل الدسم ولكن بنصف الراتب فقط أربعة مليون جنيه شهري لا غير ، لزوم جبر الخاطر لا غير حتى لا يذهبوا حردانين هنا او هناك وما أكثر الجهات ، نعم بوظيفة خبير ولا ينبئك مثل خبير! وهكذا وجد المرؤوسين السابقين في هذه الوزارات من كان يرأسهم زميلا لهم وبما أنهم يعلمون انه من أولي السطوة و الحظوة طالما لم يغضبوه أولي الأمر بصرفه إلى منزله فستكون له الحظوة كرة أخرى يوما ما قادم ، حاليا ستكون له الأولوية في مشاريع الوزارة المعنية سيكون له عدد من الشيولات و والبلدوزرات لتنفيذ أعمال المشاريع المختلفة بالوزارة المعنية ، ان كان مقاولا فسيقفز عاليا وإلا فليتعلم المقاولة على رؤوس اليتامى في هذا البلد ، المهم ان يصل الى المرتب السابق او سيتجاوزه فيصبح التغيير نعمة عليه ولسان حاله تحسدوننا على نعمة ربنا أيها الكتاب! الحاسدون!، د ابو قناية رئيس آلية مكافحة الفساد كان وزير دولة بالمالية قطعا هو ملم بالكثير من الخبايا والخفايا ولكنه هو أيضا سينتظر الصحف والقصاصات ، النتيجة يعم الانطباع بعدم الجدية في مكافحة الفساد والقدرة على الإفلات من العقاب لمن يفسد ، انه الترهل في الدولة و الضعف المغري للأعداء القريبين والبعيدين ، لننظر الى النصف الذي نأمل أن يمتلئ! هذا العام ، من الايجابيات التي نأمل ان نراها هذا العام 2012م تكملة تعلية خزان الروصيرص في مايو القادم كما وعدت وزارة الكهرباء والسدود وسيعد انجازا وسفلتت طريق امدرمان بارا هذا العام كما وعد النائب الأول ، هذا الطريق الذي سيضيف الكثير للبلاد زراعيا وسياحيا والاهم عدم الدخول في حرب مع الجنوب هذا العام مهما كانت الأسباب وتحاشيها قدر الإمكان.
الوفاق 29/1/2012

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 948

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#284559 [ود البلد المغترب]
0.00/5 (0 صوت)

01-30-2012 11:25 AM
اخي العزيز .. إن مكافحة الفساد يتطلب شجاعة من القائمين على الأمر ... وتقديم كل من يثبت تورطه للمحاكمة العاجلة .. وليس كما يطلب البعض محاكمتهم تنظيمياً ...


#283874 [مجتهد سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2012 12:56 PM
واضح أن البحث وتقفي اثار السبب الجذري الذي ادي الى ظهور جرائم الفساد الحالية سيؤدي الى توريط النظام والتنظيم معا وفضح شخصيات نافذة .... ولذلك يظهر التبأطؤ فى فتح الملفات كاملة كما تفضلت .....اتمني يا أستاذ أن تطرق لنا بأسلوب الذي يعكس انك تبحث جيدا عن الحقيقة وتربط الاحداث ببعضها عن المشتريات أوالمشاريع الحكومية والتى فى أي بلد تتم عن طريق الترسية على المورد أو لمقاول عن طريق طرح العطاءات والمناقصات علنيا وتعلن فى الصحف ووتتم المنافسة ويتم أختيار العرض الأفضل فنيا والمناسب مالياً -- أما عندنا فلم يتم ذلك وتتم الترسية مباشرة لشركات .... مع التكلفة العالية والجودة المتدنية................ وقد علمت أن تكلفة الكيلو الواحد لإنشاء طريق معبد فى السودان تكلف 350 ألف دولار وهي الأعلي عالميا مع الجودة المتدنية علما بأن كافة المشاريع تتم عن طريق قرووض.


طارق عبد الهادي
طارق عبد الهادي

مساحة اعلانية
تقييم
9.01/10 (10 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة