المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
أوراق كسلاوية..مبني أمانة الحكومة الجديد .. قصر علي رقاب الفقراء
أوراق كسلاوية..مبني أمانة الحكومة الجديد .. قصر علي رقاب الفقراء
01-30-2012 11:40 AM

أوراق كسلاوية

مبني أمانة الحكومة الجديد .. قصر علي رقاب الفقراء

نميري وداعة الله محمد
[email protected]

* مبني أمانة حكومة ولاية كسلا الجديد تحفة معمارية رائعة التصميم فاتنة الجمال بهية الطلعة تطالعك بأنوارها ليلا فتعتقد أنك ضللت الطريق وذهبت خطاءا إلي باريس .. هذا المبني الفخم تم تشيده من أموال الفقراء بولاية كسلا الذين لايزالوا يركضوا خلف لقمة العيش لهم ولابنائهم .. السؤال الذي لابد أن يطرحة كل العقلاء بهذه الولاية هل بناء مثل هذا المبني الفخم من أولويات الولاية ؟ ثم هل ضاق مبني أمانة الحكومة القديم عن القيام بدوره في إيواء الوالي الموقر وموظفيه ؟ .. وثم السؤال الأهم هل هذه الأموال التي صرفت في بناء هذه التحفة المعمارية فائضة عن الحوجة ؟ .. وهل أكملت الولاية العمل في مجالات الخدمات الصحية والتعليمية وخدمات الماء والكهرباء وتفرغت لبناء القصور الأنيقة لتكون مكاتب لوالي يجلس فوق رقاب السواد الأعظم من سكان الولاية الذين أنهكهم الفقر والجهل والمرض ؟
* الذي يزور مدينة كسلا لأول مرة ويطالعه مبني امانة الحكومة الجديد ليلا بأنواره التي أحالت المنطقة إلي شعلة من الأضواء المتوهجة سيتفاجأ نهارا بشكل المدينة التي أعياها الفقر فتري الأوساخ في شوارعها وبرك مياه الخريف الذي لم يبدأ بعد تملأ أحيائها وأزقتها !!..
* يا سيدي الوالي ويا سيدي رئيس المجلس التشريعي بولاية كسلا أوقفوا هذة المهازل والعبث بأموال مواطني الولاية فنحن في ولاية كسلا نحتاج لمستشفي متخصص في أمراض الصدر ومكافحة الدرن ولاحوجة لنا للمباني الفخمة لتكون مكاتب للولاة ... فعليه نطالب رئيس وأعضاء المجلس التشريعي بالولاية بتحويلها فورا لمسشفي يستفيد منه أهل الولاية.
* بدأ العام الدراسي بجميع مدارس الولاية الثانوية يوم الأحد الموافق 26/6/2011 في تمام الساعة الثامنة صباحا وإنتهي في الثامنة والنصف من نفس اليوم لطلاب الصف الأول بعد أن تم إرجاعهم لمنازلهم لعدم توفر الفصول وشياء أخري لا نعلمها !!
* وزير التربية والتعليم بالولايه ضحي بمستقبل تلاميذ الولاية المجتهدين في مقابل كسب سياسي بإعلانه أنه سيتم قبول كل الطلاب الناجحين في شهادة مرحلة الأساس لهذا العام بعد أن كانت الوزارة تحدد مجموع الدخول للمرحله الثانوية حسب عدد القاعد المتاحة فعليا وبهذا يكون السيد الوزير قد ساوي بين الطالب الذي إجتهد فحصل علي مجموع كبير والطالب الذي أهمل فحصل علي مجموع صغير .. فحرم بذلك الطالب المجتهد من أن ينعم ببداية عام دراسي جيد في مقابل أن يتباهي السيد الوزير أمام الاعلامين بالولاية بقبول كل الطلاب الناجحين لهذا العام !!
ولنا عودة بولنا عودة بذن الله





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1114

خدمات المحتوى


نميري وداعة الله محمد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة